منوعات

فيديو..يبصق في وجه محجبتين أمام زبائن محل

قالت مصار صحفية إن رجلا أميركيا بصق في وجه مسلمتين محجبتين في شارع بحي بروكلين في مدينة نيويورك.


وأظهر مقطع فيديو الرجل، الذي قيل إنه ساعي بريد، وهو يكيل عبارات الإساءة إلى المرأتين اللتين كانتا بصحبة طفل صغير في عربة داخل محل أمام الزبائن.


ووصف الرجل ضحيتيه بالإرهابيتين على مرأى من زبائن داخل المحل. وقد سجلت كاميرا المراقبة داخل المحل الحادث وتم بثه على موقع "يوتيوب".


وقال موقع "DNAinfo" الإخباري الأميركي إن الموظف البريدي ديتون كولي، متورط الآن بعد اعتقاله بتهمة ارتكاب جريمة كراهية.


يشاهد كولي، البالغ عمره 34 عاما، في الفيديو وهو يوجه شتائم عنصرية ويصرخ في وجه المرأتين ملوحا بأصبعه بإشارات تهديد جسدي.


وقالت التقارير إن كولي هدد بإحراق ما سماه "المعبد" الذي تصلي فيه المرأتان.


وزاد غضب كولي أكثر عندما وصفت إحدى النساء المحجبات بأنه مجنون بسبب مهاجمته لهما بهذه الطريقة، ومن دون أي سبب أو مناسبة، فرد قائلا: "لست مجنونا، أنا موظف بمركز البريد".


ولأنه معروف من صاحب المحل ومن بعض العاملين في الشارع، فقد ضبطوه بسرعة واحتجزوه بتهمة تهديد حياة طفل صغير أيضا واستدعوا الشرطة.