عربي ودولي

وفاة أمين سر «فتح-الانتفاضة» بأحد مستشفيات دمشق

دمشق (أ ف ب) - توفي أمين سر «حركة فتح-الانتفاضة» العقيد أبو موسى في دمشق أمس، عن عمر ناهز 85 عاماً، بعد معاناته مع المرض، بحسب ما أفاد مسؤول في هذه الحركة الموالية لنظام الرئيس السوري بشار الأسد. وقال المسؤول الذي فضل عدم كشف اسمه، إن سعيد مراغة المعروف بـ «أبو موسى» توفي فجر أمس، في أحد مستشفيات العاصمة السورية. ونشأت حركة فتح-الانتفاضة عام 1983 بعد انشقاقها عن حركة «فتح» التي كان يتزعمها الرئيس الراحل ياسر عرفات. وحظيت الحركة الناشئة بعلاقات قوية مع دمشق وطهران. وشكلت، مدعومة من القوات السورية التي كانت متواجدة في لبنان، رأس حربة في الثمانينات من القرن الماضي لطرد مقاتلي فتح من البقاع شرق لبنان ومدينة طرابلس، ودارت بين الحركتين معارك عنيفة. ودفعت هذه المعارك بعرفات والرجل الثاني في فتح عندئذ خليل الوزير المعروف بـ «أبو جهاد» إلى مغادرة الأراضي اللبنانية. وشكلت فتح-الانتفاضة جزءاً من التنظيمات الفلسطينية التي اتخذت من دمشق مقراً لها، وعارضت بشدة مسار التفاوض بين السلطة الفلسطينية وإسرائيل، لا سيما اتفاق أوسلو الذي جرى التوقيع عليه عام 1993، وبقيت محبذة للكفاح المسلح ضد إسرائيل. وأفادت الحركة أن أبو موسى سيوارى الثرى في دمشق بعد صلاة ظهر اليوم.