عربي ودولي

مقتل شخص تورط بتفجيري برج البراجنة بلبنان

بيروت (رويترز)

أعلنت مصادر إعلامية أمس، أن الجيش السوري و«حزب الله» اللبناني نفذا عملية بسوريا قتل فيها شخص مسؤول عن نقل الانتحاريين في تفجيري برج البراجنة بضاحية بيروت الجنوبية هذا الشهر.
وقال تليفزيون «المنار» التابع لـ«حزب الله» اللبناني في نبأ عاجل، إن القتيل كان «المسؤول عن نقل الانتحاريين في تفجيري برج البراجنة الإرهابيين في ضاحية بيروت الجنوبية»، وإنه لقي حتفه «في عملية نوعية لجهازي الأمن السوري والمقاومة داخل الأراضي السورية».
وقال التليفزيون العربي السوري الرسمي إن القتيل عضو في تنظيم «داعش» وكان ينسق نقل المفجرين الانتحاريين من الرقة معقل التنظيم في سوريا إلى لبنان.
وكان تنظيم «داعش» قد أعلن مسؤوليته عن التفجيرين اللذين استهدفا ضاحية بيروت الجنوبية المزدحمة معقل «حزب الله» في 12 نوفمبر. وأمس الأول وجهت محكمة عسكرية لبنانية تهمة الانضمام إلى «داعش» إلى 26 شخصا. وقال مصدر قضائي إن من بين المتهمين ومنهم لبنانيون وسوريون، 23 متهما لهم صلة مباشرة بالتفجيرين.