الرياضي

ختام كأس الخليج للزوارق السريعة الفئة الثالثة على كاسر الأمواج غداً




خالد السعدي:

تحت رعاية سمو الشيخ الدكتور سلطان بن خليفة آل نهيان رئيس نادي أبوظبي الدولي للرياضات البحرية، تنطلق غداً على كورنيش أبوظبي ملحمة بحرية، حيث ينظم نادي أبوظبي الجولة الخامسة من كأس الخليج للزوارق السريعة الفئة الثالثة، والتي يتنافس من خلالها مجموعة من أبطال الرياضة من جميع أنحاء العالم، حيث يشارك نخبة من أفضل متسابقي إيطاليا، الولايات المتحدة الأميركية، فرنسا، بنجلاديش، لبنان وقطر، بالإضافة إلى مشاركة زوارق دولة الإمارات، حيث سترسم هذه الزوارق ملحمة المنافسة من أجل الفوز بختام جولات كأس الخليج·
وتتميز الجولة الختامية دائماً بأنها هي الفيصل في تحديد بطل الموسم، وفي تتويج صاحب لقب واحدة من أشهر البطولات في سباقات الفئة الثالثة على مستوى القارة، وقد أكمل نادي أبوظبي جميع الاستعدادات من أجل إخراج الجولة الختامية في أبهى صورة· وسيبدأ الشق الأول من البطولة اليوم في الساعة الثامنة صباحاً مع الإعداد النهائي لمعسكر السباق في أرضية نادي أبوظبي، بعد ذلك ستتزود جميع الزوارق الموجودة بالوقود استعداداً للتجارب الرسمية التي ستبدأ من الساعة الواحدة والنصف بعد الظهر، وستستمر ساعة كاملة، الجدير بالذكر أن التجارب الحرة ستقام في الداخل وفي المنطقة المواجهة لكورنيش أبوظبي، وقررت اللجنة المنظمة للسباق بقيادة سالم الرميثي مساعد مدير النادي أن تكون فترة الفحص الفني للزوارق المشاركة من الساعة العاشرة صباحاً وحتى الرابعة عصراً أي في نفس فترة التسجيل للزوارق، أما يوم الجمعة فسيكون يوم الحسم للقب الحائر، حيث ستبدأ الاستعدادات لجميع الزوارق المشاركة مبكراً استعداداً لانطلاق السباق الرئيسي في تمام الثالثة بعد الظهر· وحظيت كأس الخليج للزوارق السريعة في جولاتها الأربع الماضية بإثارة غير محدودة ومنافسة مستمرة بين جميع الأطقم، ومن خلال هذه المنافسة استطاعت فرق أن تحافظ على مسيرتها في المنافسة على اللقب، ورافق سوء الحظ فرقاً أخرى لتبتعد عن المنافسة، فاستطاع زورق قطر 96 بقيادة محمد النصر والإيطالي ماثيو نيكوليني أن ينفرد بالصدارة حتى ما قبل الجولة الختامية وبرصيد 869 نقطة هي حصيلة الجولات الأربع السابقة، ويليه في المركز الثاني في الترتيب العام زورق برو مارين الأميركي بقيادة بول ويتر وجراي بالوج، في حين يأتي في المركز الثالث كينج فيشر البريطاني بقيادة أيان بلاكر وبيتي ليتل، ويحل في المركز الرابع الزورق الإماراتي داماس بقيادة راشد المري وسالم الهاملي·
آمال وأحلام
ويشارك من الإمارات عدد من أبرز أبطال سباقات الزوارق السريعة، وزوارق سبق لها تحقيق العديد من البطولات العالمية، فهناك زورق أبوظبي ريسنج تيم بقيادة البطل راشد جابر الهاملي وأحمد الهاملي، وزرق داماس المخضرم بقيادة راشد المري وسالم الهاملي، وزورق الحاج مارين بقيادة حسن الحاج وخالد الشامسي، ثم زورق رايموند سبورت بقيادة خليفة بن ذيبان وميزانور رحمان، ثم زورق جدولفين بقيادة جابر الطاير وراشد الطاير، وزورق روح الإمارات بقيادة بطل العالم للفئة الثالثة موسم 2005 محمد جبارة المرر ومساعده كريستيان تزانوف، وزورق مجموعة القبيسي بقيادة عبدالله المحيربي وسعيد البغومي·
وحظوظ الزوارق الإماراتية في المنافسة هذا الموسم تراجعت، فزورق داماس بقيادة راشد المري وسالم الهاملي يحتل حالياً المركز الرابع في الترتيب العام، ويفصله عن الصدارة فارق النقاط الكبير والثلاثي المنافس على اللقب، وبالرغم من أن داماس قد بدأ بقوة هذا الموسم، إلا أن سوء الحظ والأعطال التي صاحبته في بعض الجولات حرمته من المضي قدماً نحو المنافسة على لقب الموسم، ويبقى الأمل يراود داماس غداً في الفوز بقلب الجولة الختامية من أجل ترك بصمة تذكر لهذا الزورق المخضرم، فهو صاحب المركز الثالث في الترتيب العالم للبطولة في الموسم الماضي، والوصيف في عام ،2005 أي أنه على موعد دائم مع منصات التتويج·
ويأتي أيضا زورق أبوظبي ريسنج تيم بقيادة راشد الهاملي وأحمد الهاملي- كأحد أبرز المشاركين في جولة الغد- اللذين يسعيان إلى تقديم مستوى يليق بطموحات الزوارق الإماراتية، راشد الهاملي هو من أبرز من حمل لقب البطولة في الأعوام الماضية، ويمتلك عقداً دائماً مع منصات التتويج كأحد أفضل أبناء الإمارات في هذه الرياضة·
الهاملي وطموحات مشروعة
يتطلع بطل العالم وقائد زورق أبوظبي ريسنج تيم راشد الهاملي إلى تحقيق نتيجة جيدة في الجولة الختامية غداً وصعود منصة التتويج التي كان غائباً عنها طوال الجولات الماضية هذا الموسم، فزورق أبوظبي ريسنج تيم يحتل حالياً المركز الثامن في الترتيب العام، وعن ذلك يقول راشد: رافقتنا الأعطال هذا الموسم في بعض الجولات، وكانت السبب في تأخر ترتيبنا في أكثرها، فبالرغم من التجهيز المبكر، والتحضير الجيد للبطولة إلا أننا لم نوفق في إحراز أي نتيجة في الجولات الأربع الماضية، أيضاً لعب الطقس دوراً مهماً في تحديد نوعية الزوارق المنافسة، فنحن نمتلك زوارق تناسب الأجواء البحـــــرية الهائجة والأمواج العالية، ولكن من خلال الجو المعتدل تتفوق الزوارق الصغيرة الحجم، وهو ما حدث خلال هذا الموسم عندما جاءت أغلب الجولات في أجواء معتدلة وهادئة نســــــبياً، والموسم شبه منتهٍ إلا أننا عازمون على تقديم مســــــتوى يليق بســـــمعة الفريق في جولة الغد، وســــنبذل قصارى جهدنا من أجل تحقــــيق الفوز·