الإمارات

حاكم الشارقة وحميد النعيمي والشيوخ يؤدون صلاة الجنازة على جثمان حمد القاسمي

 سلطان القاسمي وحميد النعيمي  وسلطان بن محمد بن سلطان القاسمي وعمار النعيمي  والشيوخ خلال  صلاة الجنازة على جثمان  حمد  القاسمي (الصور من المصدر)

سلطان القاسمي وحميد النعيمي وسلطان بن محمد بن سلطان القاسمي وعمار النعيمي والشيوخ خلال صلاة الجنازة على جثمان حمد القاسمي (الصور من المصدر)

الشارقة (الاتحاد)

أدى صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، وصاحب السمو الشيخ حميد بن راشد النعيمي عضو المجلس الأعلى حاكم عجمان صباح أمس، صلاة الجنازة على المغفور له بإذن الله الشيخ حمد بن ماجد القاسمي في مسجد الملك فيصل بالشارقة.
وأدى الصلاة إلى جانب سموهما سمو الشيخ سلطان بن محمد بن سلطان القاسمي ولي عهد، نائب حاكم الشارقة، وسمو الشيخ عمار بن حميد النعيمي ولي عهد عجمان.
كما أدى الصلاة على الفقيد معالي الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان وزير الثقافة والشباب وتنمية المجتمع، والشيخ صقر بن راشد القاسمي، والشيخ فيصل بن خالد بن محمد القاسمي، والشيخ محمد بن سعود القاسمي رئيس دائرة المالية المركزية، والشيخ عصام بن صقر القاسمي المستشار في مكتب سمو الحاكم، والشيخ خالد بن عبدالله القاسمي رئيس دائرة الموانئ البحرية والجمارك.
كما أدى الصلاة على الفقيد، الشيخ سلطان بن أحمد القاسمي رئيس مؤسسة الشارقة للإعلام، والشيخ أحمد بن حميد النعيمي ممثل صاحب السمو حاكم عجمان للشؤون الإدارية والمالية، والشيخ صقر بن محمد القاسمي رئيس دائرة الشؤون الإسلامية، والشيخ خالد بن صقر القاسمي رئيس هيئة الوقاية والسلامة، والشيخ خالد بن عصام القاسمي رئيس دائرة الطيران المدني.
كما أدى الصلاة على الفقيد، الشيخ محمد بن عبدالله آل ثاني رئيس دائرة الإحصاء والتنمية المجتمعية، والشيخ عبدالرحمن بن سالم القاسمي، والشيخ سالم بن عبدالرحمن القاسمي رئيس مكتب سمو الحاكم، والشيخ فاهم بن سلطان القاسمي رئيس دائرة العلاقات الحكومية، والشيخ محمد بن أحمد القاسمي مدير مكتب رئيس مجلس النفط، والشيخ سعيد بن صقر القاسمي نائب رئيس مكتب سمو الحاكم في مدينة خورفكان.
كما أدى الصلاة على الفقيد، الشيخ هيثم بن صقر القاسمي نائب رئيس مكتب سمو الحاكم في مدينة كلباء، والشيخ محمد بن صقر القاسمي، والشيخ عبدالله بن ماجد القاسمي رئيس نادي الشارقة للفروسية، والشيخ خالد بن أحمد القاسمي مدير عام دائرة المعلومات والحكومة الإلكترونية بالشارقة وعموم عائلة القواسم الكرام.
ثم توجه صاحب السمو حاكم الشارقة وصاحب السمو حاكم عجمان والشيوخ إلى مقبرة الجبيل ليوارى جثمان الفقيد مثواه الأخير.
كما تقبل صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، التعازي والمواساة في وفاة المغفور له الشيخ حمد بن ماجد القاسمي من صاحب السمو الشيخ سعود بن صقر القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم رأس الخيمة، بحضور سمو الشيخ سلطان بن محمد بن سلطان القاسمي ولي عهد نائب حاكم الشارقة صباح أمس في منزل الفقيد بمنطقة الطلاع  في الشارقة.
كما تقبل سموهما  التعازي والمواساة من الشيوخ ومن معالي أحمد خليفة السويدي ممثل صاحب السمو رئيس الدولة ومن كبار المسؤولين وأعيان البلاد وأبناء القبائل وجموع المواطنين والمقيمين الذي أعربوا عن  خالص تعازيهم وصادق مواساتهم إلى أسرة القواسم الكرام في فقيدهم، راجين المولى عز وجل أن يتغمده في واسع رحمته، وأن يلهم أهله الصبر والسلوان.
حضر الاستقبال الشيخ صقر بن راشد القاسمي، والشيخ محمد بن سعود القاسمي رئيس دائرة المالية المركزية، والشيخ عصام بن صقر القاسمي المستشار في مكتب سمو الحاكم، والشيخ خالد بن عبدالله القاسمي رئيس دائرة الموانئ البحرية والجمارك، والشيخ سلطان بن أحمد القاسمي رئيس مؤسسة الشارقة للإعلام، والشيخ صقر بن محمد القاسمي رئيس دائرة الشؤون الإسلامية، والشيخ خالد بن صقر القاسمي رئيس هيئة الوقاية والسلامة، والشيخ خالد بن عصام القاسمي رئيس دائرة الإحصاء والتنمية المجتمعية، والشيخ عبدالرحمن بن سالم القاسمي، والشيخ سالم بن عبدالرحمن القاسمي رئيس مكتب سمو الحاكم، والشيخ فاهم بن سلطان القاسمي رئيس دائرة العلاقات الحكومية،   والشيخ محمد بن أحمد القاسمي مدير مكتب رئيس مجلس النفط، والشيخ سعيد بن صقر القاسمي نائب رئيس مكتب سمو الحاكم في مدينة خورفكان، والشيخ هيثم بن صقر القاسمي نائب رئيس مكتب سمو الحاكم في مدينة كلباء، والشيخ محمد بن صقر القاسمي، والشيخ عبدالله بن ماجد القاسمي رئيس نادي الشارقة للفروسية، وعدد من الشيوخ والمسؤولين.