أخيرة

أبوظبي ودبي من أفضل 10 بلدان للسياحة شتاءً

أدرجت صحيفة "التليجراف" مدينتي دبي وأبوظبي ضمن أفضل الأماكن التي ترشحها لقرائها لقضاء إجازات الشتاء بها نظرا لجوهما المشمس ووجود العديد من الأماكن التي تستحق زيارتها بهما، والقائمة بالتفصيل هي:


1- أبوظبي هي أكبر مدن دولة الإمارات، وقالت الصحيفة عنها إنها تمثل البديل الثقافي لدبي، حيث تركز سلطات المدينة على الترويج على المعارضالفنية والحدائق الموجودة بها، مع تلبية رغبات الزوار الذين يرغبون في قضاء وقت ممتع على الشاطئ، وتتراوح درجات الحرارة في فصل الشتاءفي المدينة في أواخر العشرينات.


2- دبي وصفت الصحيفة دبي بأكثر مدن دولة الإمارات العربية المتحدة تألقا، مضيفة أنها تكون في قمة جاذبيتها في شهر يناير عندما تمتزج أشعة الشمس مع أيام بداية العام الجديد، وتتراوح درجات الحرارة وقتها فيمنتصف العشرينات، بالإضافة إلى احتوائها على مجموعة من المنتجعات الفاخرة الموجودة بالقرب من شاطئ البحر.


3- سلطنة عمان جارة دولة الإمارات وجدت أيضا مكان في القائمة لتمتعها بجو شتائي معتدل، إضافة إلى اهتمامها الكبير بالفن، فهناك دار الأوبرا السلطانية ومتحف غالية للفنون الحديثة، كما يمكن لمحبي المناظر الطبيعية زيارة الكثبان الرملية في رمال وهيبة، وجبل شمس.


4- شرم الشيخ على الرغم من فقدان مصر الكثير من بريقها في عيون السياح منذاندلاع ثورة "الربيع العربي" بها قبل خمس سنوات، إلا أن مدينة شرمالشيخ مازالت تحافظ على موقعها كمنتجع محبب لمحبي الغطس والرياضات المائية.


5- فوكيت المدينة التايلاندية تعد المكان الأفضل للسائحين الذين يريدون أن يتمتعوا بجو دافئ (فوق 30 درجة مئوية) على أحد أفضل وأجمل الشواطئ الموجودة في هذا الجزء من الشرق الأقصى، ومن ضمنها بالطبع شاطئناي هارن في الركن الجنوبي الغربي من الجزيرة.


6- سيشيل


إذا كنت تريد تجربة إحساس زيارة جزء من "العالم المفقود"، فعليك زيارة تلك السلسلة من الجزر في المحيط الهندي، فضلا عن كونها وجهة للعديد الذين يرغبون في قضاء شهر عسل لا ينسى.


7- ريو دي جانيرو هناك سبب وجيه جدا لزيارة ريو في الشتاء، وهو كرنفال ريو (5-9 فبراير) والذي يعد بقضاء ليالي كاملة في صخب إيقاعات السامبا على شاطئ كوباكابانا الشهير تحت درجة حرارة في أواخر العشرينات.


8- سيريلانكا


يعد فبراير هو شهر الأمثل لزيارة سريلانكا، حيث تكون قد نفضت عننفسها آثار موسم الرياح الموسمية، ويمكنك التمتع بالعديد من الجولات السياحية التي تتضمن قلعة "سيغيريا" الصخرية القديمة، بالإضافة إلى مدينة نوارا إليا، التي تعد المنطقة الأكثر أهمية لإنتاج الشاي فيالبلاد.


9- موزمبيق


هذه الدولة الإفريقية التي تقع على المحيط الهندي تعد زوارها بالكثير، فبالإضافة إلى إرث استعماري برتغالي طويل تظهر ملامحه على هيئة قلاع وحصون وكنائس قديمة، هناك أيضا شواطئ رملية بديعة تمنح زائريها مياه دافئة وتجارب لا تنسى من الغوص والتجديف والإبحار.


10- لانكاوي لو كنت تريد قضاء إجازة هادئة مع التمتع بالطبيعة الخلابة والشلالاتالطبيعية، فربما عليك زيارة تلك الواحة الجميلة الموجودة على ظهر مجموعة جزر لانكاوي الماليزية، والمجاورة للحدود التايلاندية، حيث تصلدرجات الحرارة في الشتاء إلى 30 درجة مئوية.