الاقتصادي

اتفاقية تعاون بين المالية ومعهد التنمية الإدارية



دبى-''وام'': وقعت وزارة المالية والصناعة ومعهد التنمية الإدارية أمس اتفاقية تعاون بشأن إعداد وإنجاز برامج تدريبية واستشارية لنشر مفاهيم التميز والجودة داخل الوزارة لرفع كفاءة موظفيها وتأهيلهم بما يحقق رؤيتها وأهدافها الاستراتيجية·
وقال سعادة مصبح محمد السويدي وكيل وزارة المالية والصناعة المساعد لشؤون نظم المعلومات والإدارة الذى وقع الاتفاقية عن الوزارة: إن الاتفاقية تأتي في إطار سعي الوزارة إلى الارتقاء بأداء قطاعاتها وتطوير بيئة العمل بغرض تأدية رسالتها وتحقيق رؤيتها الاستراتيجية·
وأكد أن الوزارة تسعى في إطار برنامجها المستمر الى تنمية مهارات منتسبيها في المستويات الإدارية المختلفة إلى اعتماد أحدث الأساليب العلمية والتنسيق مع الجهات ذات الخبرة والاختصاص بهدف تلبية كافة الاحتياجات التدريبية من معارف ومهارات واتجاهات·
من جانبه قال الدكتور يوسف عيسى بن حسن الصابري المدير العام لمعهد التنمية الإدارية إن التعاون مع وزارة المالية والصناعة يأتي في إطار سياسة المعهد التي تهدف إلى إحداث توازن بين القدرات المعرفية والمهارية الفعلية للأفراد والقدرات المعرفية والمهارية المعاصرة التي يتعين عليهم اكتسابها لتجعلهم قادرين على الإبداع ومواكبة التطور وتحقيق الجودة والتميز المنشود·
وأكد الصابري أن توجيهات معالي سلطان بن سعيد المنصوري وزير تطوير القطاع الحكومي رئيس مجلس إدارة معهد التنمية والإدارية نجحت في جعل المعهد بيت خبرة حكومي مميزاً يساهم في نشر الثقافة الإدارية المعاصرة وتدريب الكوادر على المعارف والمهارات الإدارية الحديثة· وأوضح الصابري أن المعهد سوف يقوم بالتعاون مع وزارة المالية والصناعة في إعداد وإنجاز برامج تدريبية واستشارية تسعى من خلالها الوزارة إلى نشر مفاهيم التميز والجودة داخل قطاعاتها المختلفة إلى جانب تقديم الدعمين الاستشاري والتدريبي اللازمين في مجال قياس الجدارة الوظيفية وتصميم نظام إدارة الأداء وفق أحدث الممارسات العالمية·
إلى ذلك اختتمت وزارة المالية والصناعة في أبوظبي أول أمس دورة تدريبية حول القيادة بنجاح وإدارة التغيير المؤسسي، نظمتها الوزارة في إطار خطتها التدريبية المعلنة لهذا العام· وقام سعادة عبدالله جامع القيزي وكيل وزارة المالية والصناعة المساعد لشؤون الأملاك والمشتريات بتوزيع شهادات التميز على المشاركين الذين اجتازوا الدورة بنجاح من مديري ونواب مديري الإدارات ورؤساء الأقسام بالوزارة·
وأعرب القيزي عن تقديره للمستوى اللائق الذي تمت به الدورة، مشيراً إلى أن إدارة التغيير تعد واحدة من أهم القضايا في العصر الحديث بما يشهده من تطورات سريعة في عالم لا تهدأ حركته أو تتوقف مسيرته، وأكد ضرورة أن يمتلك الإنسان المهارات الكافية للتعامل مع هذه التغييرات بما يتفق مع خصائص بيئته وثقافته ليسخرها من أجل تحقيق الأهداف في التميز والنجاح· وقال القيزي: إن الإنسان هو العنصر الأهم في تحقيق أي نجاح، مشيراً إلى أن وزارة المالية والصناعة تولي كوادرها أهمية فائقة في إطار برنامج مستمر للتدريب والتطوير ضمن بيئة عمل صحية وراقية·
الصورة:
المشاركون في الدورة