الرياضي

محمد خميس يحطم الرقم الخليجي ويعانق الذهب

أسامة أحمد:

نجح منتخبنا للمعاقين في حصد الميداليات في اليوم الأخير للنسخة السابعة لبطولة الخليج لرفع الأثقال حيث كان يوم أمس إماراتيا وحصد أبطالنا 6 ميداليات منها 4 ذهب و2 فضة محققين إنجازا جديدا لرياضة الإمارات بصفة عامة والمعاقين على وجه الخصوص حيث حصل بطلنا الاولمبي محمد خميس على ذهبية وزن 90 كجم ليضرب عصفورين بحجر واحد الفوز بالميدالية الذهبية وتحطيم الرقم الخليجي مسجلا رقما خليجيا جديدا '' 217,5 كجم مؤكدا جدارته بالتأهل إلى اولمبياد بكين 2008 بعد أن حجز مقعده مبكرا بحصوله على الميدالية البرونزية في بطولة العالم الأخيرة التي جرت أحداثها بكوريا مؤخرا ·
وكانت فتاة الإمارات أيضا على موعد مع الإنجاز حينما حققت فاطمة راشد الكعبي ذهبية رفع الأثقال كأول إماراتية وخليجية محققة رقما مبدئيا تأهيليا لاولمبياد بكين 2008 · وانتزع الناشئ وليد عبد الرحمن ذهبية وزن فما فوق 100 كجم وعبد الله اسماعيل مشموم ذهبية وزن 75 كجم ، بينما فاز غلام خور شيد بفضية 67,5 كجم ونبيل محمد عبد الكريم بفضية 75 كجم حيث أكد الناشئان وليد عبد الرحمن وعبد الله مشموم أن الإمارات تملك أبطالا في رفع الأثقال ينتظرها مستقبل واعد ·
وفاز القطري علي عبد الله محسن بذهبية فوق 100 كجم والسعودي عبدالمنعم النجار بفضية نفس الوزن والعماني محمد عبد الله البلوشي بفضية 90 والسعودي جاسم محمد علي ببرونزية 90 ومواطنه بسام محمد الحول بذهبية ·100
وكانت نتائج اليوم قبل الأخير فد أسفرت عن فوز البحريني حسن عيسى بذهبية 67,5 والاماراتي غلام خورشيد بفضية نفس الوزن بينما ذهبت الميدالية البرونزية إلى السعودي محمد معتوق ·
وفاز السعودي محمد مسفر بذهبية 82,5 والعماني عصام البلوشي بالميدالية الفضية ·
وفاز السعودي حسن حبيب الحجي بذهبية 75 والاماراتي نبيل عبد الكريم بالفضية والعماني ناصر بن خميس الرحبي بالبرونزية ، بينما ذهبت الميدالية الذهبية لعبد الله مشموم ·
الاحتراف وميدالية بكين
وعقب نهاية التتويج أعرب بطلنا الأولمبي محمد خميس خلف عن سعادته بتحطيمه الرقم الخليجي المسجل باسمه ''''215 في وزن 90 مشيراً الى أن الميدالية الذهبية لم تأت من فراغ وإنما كانت ثمرة العمل الدؤوب والتخطيط من قبل نادي دبي للرياضات الخاصة الذي هيأ لي كل عوامل النجاح·
وقال بطلنا الأولمبي إن المنافسة كانت صعبة في وجود أبطال خليجيين لهم وزنهم·
وطالب البطل الأولمبي جهات الاختصاص بتفريغ المعاقين خلال المرحلة المقبلة وخاصة أن أولمبياد بكين 2008 على الأبواب مما يتطلب استعداداً خاصاً للمحافظة على المكتسبات التي تحققت في أولمبياد أثينا·
ومضى خميس في حديثه قائلا إن احرازي لميدالية ذهبية في اولمبياد بكين 2008 مرهون باحترافي وخاصة أن رياضة المعاقين أضحت رياضة احترافية تنحاز دائماً للأبطال المحترفين· وقال: كلي ثقة في أن المرحلة المقبلة ستشهد تفريغ الأبطال بغية خوض غمار أولمبياد بكين·
وأضاف إن المعاقين ظلوا يحققون الانجاز تلو الانجاز بعزيمة وإصرار دافعهم دائماً رفع علم الدولة عالياً خفاقاً في كافة المحافل الدولية وعدم التفريط في كل ما حققته هذه الشريحة·
وقال خميس إن مثل هذه البطولات الخليجية تعد بمثابة بروفة قوية قبل خوض البطولات العالمية، كما أنها تعد فرصة ذهبية للاعبين الناشئين لكسر حاجز الحدف من المشاركات بغية تحقيق الغاية المبتغاة·
وأشادت الوفود المشاركة في الحدث بالنسخة السابقة مؤكدين أنها حققت الأهداف التي اقيمت من أجلها حيث وصف خالد الشعيبي رئبس الوفد القطري حفل الافتتاح بأنه جسد ارادة هذه الشريحة وتفاعلها في المجتمع حيث وصلت رسالة المعاقين·
ووجه هاني خميس رئيس الوفد العماني الشكر للقائمين على أمر بطولة دبي على حسن التنظيم وحفاوة الاستقبال مشيراً الى أن حضور رئيس الاتحاد الدولي للحدث ساهم في نجاحه·
وقال رئيس الوفد العماني إن اقامة دورة التحكيم على هامش البطولة شهادة نجاح جديدة بحضور رئيس الاتحاد الدولي الذي حرص على إلقاء المحاضرات بنفسه وخاصة أن البطولة تعد محطة تأهيلية مهمة لأولمبياد بكين·
وقال عزام الزعابي الخبير الرياضي في اللجنة الأولمبية القطرية إن البطولة ناجحة حيث أكدت أن لعبة رفع الأثقال في دول مجلس التعاون الخليجي تسير على الطريق الصحيح·
وأعرب ثيمن الحكم الدولي اليوناني الذي يشارك في تحكيم الحدث عن سعادته بزيارته الأولى الى دبي مشيراً الى أن التحكيم كان أكثر من جيد·
من جانبها أشادت مارينا سكرتيرة الاتحاد الدولي بتواجد العنصر النسائي في الدورة التحكيمية التي اقيمت على هامش البطولة مثمنة جهد الدكتور بسام قصراوي في اقامة دورة للتصنيف الطبي مشيرة الى أن الاتحاد الدولي لن يألو جهداً في تطوير رياضة المعاقين·