صحيفة الاتحاد

الرياضي

«الملك» يصطاد «الجوارح» في دوري أقوياء اليد

لقاء الشارقة والشباب اتسم بالقوة والندية  (تصوير متوكل مبارك)

لقاء الشارقة والشباب اتسم بالقوة والندية (تصوير متوكل مبارك)

رضا سليم (دبي)

أعادت جماهير الملك الشرقاوي، الإثارة مجدداً إلى ملاعب اليد، للأسبوع الثاني على التوالي في دوري الأقوياء، بعدما حضرت بكثافة في مباراة فريقها والجوارح، التي أقيمت أمس الأول بصالة نادي الشارقة. ونجح أصحاب الأرض في تحقيق الفوز بفارق هدف واحد 29-28 في الدقائق الأخيرة من اللقاء في واحدة من أقوى المباريات هذا الموسم.
وحقق الشارقة مكاسب كثيرة بالفوز الثاني على التوالي في الدوري، وحصل على دفعة معنوية كبيرة بالحصول على العلامة الكاملة، رافعاً رصيده إلى 6 نقاط، بينما حصل الشباب على نقطة ورفع رصيده إلى 3 نقاط بعد التعادل في الجولة الأولى أمام الوصل.
حضر اللقاء الشيخ أحمد بن عبدالله آل ثاني رئيس مجلس إدارة نادي الشارقة والدكتور ماجد سلطان رئيس اتحاد اليد، وخميس السويدي رئيس مجلس إدارة نادي الشارقة السابق وعيسى هلال المدير التنفيذي للنادي ومحمد الحصان عضو مجلس الإدارة والمشرف على اللعبة وعدد كبير من الإداريين والمدربين من أسرة اللعبة.
أما عن تفاصيل اللقاء، فقد جاءت البداية قوية من جانب الشارقة الذي نجح في التقدم بهدفين عن طريق طارق شاهين وفراس محمد ويسجل عبدالرحمن الزعابي أول أهداف الشباب ويرد سليم الهدوي بالهدف الثالث ويفشل كليم شاتي في محاولات تقليص النتيجة ويرفع أحمد عبدالله النتيجة إلى 4-1 في أول 3 دقائق ويتصدى ضاحي محمد لأكثر من تسديدة من الزعابي.
يعود كليم من الرمية الجزائية التي سجل منها الهدف الثاني للجوارح، ليعلن عن وجوده المتأخر في المباراة، ورغم أن الشباب لعب بقوته الضاربة متمثلة في حسن محمد والزعابي ومحمد الوحشي وعبدالله أحمد، إلا أن الأفضلية دانت للشرقاوية الذين لعبوا بقوة خاصة طارق شاهين المتألق ومعه سليم الهدوي الذي أطلق كرة صاروخية أحرز منها الهدف الخامس. ويطلب كمال عقاب مدرب الشباب الوقت المستقطع، بعد مرور 7 دقائق لتعديل أوضاع فريقه، إلا أن الشرقاوية واصلوا التألق ويسجل طارق وسليم وفراس ويرفعون النتيجة إلى 9-2 في أول 10 دقائق، ويسجل الهدوي من رمية جزائية في الدقيقة 13، ورغم تقدم الشارقة 10-3، إلا أن اللعب السريع لم يتوقف والضغط على دفاع الجوارح بشكل مستمر، ويسجل كليم من جديد، وبعده أحمد سعيد ويقلص الفارق إلى 5 أهداف، 10-5 في منتصف الشوط.
قدم طارق شاهين فاصلاً من المهارات ويخطف الآهات في المدرجات ويسجل الهدفين 11 و12، ويرد سعد مفتاح بسرعة ويعود الهدوي إلى التسديدات النارية ويسجل الهدف 13، ويطلب سفيان حيواني مدرب الشارقة أول وقت مستقطع لفريقه، في الدقيقة 18.
ويحرز عبدالله أحمد الهدف التاسع ويتقلص الفارق إلى 4 أهداف 13-9، ويهدر عبدالله أحمد فرصة ذهبية، وتتغير النتيجة عن طريق نفس اللاعب وتصل إلى 13-10، ويدفع سفيان باللاعب طارق شاهين الذي يسجل من جديد ويرفع النتيجة إلى 14-10 في الدقيقة 23، ويتعرض طارق شاهين للإصابة ويخرج من الملعب، قبل دقيقتين من نهاية الشوط الأول، ويسجل كليم ويقلص الفارق إلى هدفين 15-13، وهو ما انتهت عليه نتيجة الشوط الأول.
مع بداية الشوط الثاني يسجل كليم ويقلص النتيجة إلى هدف 15-14، ويعود طارق شاهين ويسجل أول أهداف الملك في الشوط الثاني وتتحول المباراة إلى هجمات متتالية ويحرز عبدالله أحمد ليحافظ على فارق الهدف، ويخرج حسن محمد دقيقتين لعرقلة الهدوي، ويسجل أحمد عبدالله ويرفع الفارق إلى هدفين.
يعود صاحب الأرض للتألق من جديد ويوسع الفارق إلى 3 أهداف، ويحصل محمد الوحشي على البطاقة الحمراء للخشونة والاحتكاك مع الهدوي بعد مرور 6 دقائق، ويعود الهدوي للتسديدات النارية ويرفع الفارق إلى 4 أهداف.
يطلب عقاب الوقت المستقطع الأول له في الشوط الثاني بعد مرور 8 دقائق، وتصل النتيجة إلى 20-16 بعد 10 دقائق، ويسجل أحمد سعيد ويعيد الفارق إلى 3 أهداف، 20-17، ويحرز عبدالله أحمد ويعود الفارق إلى هدفين، وهو ما دفع حيواني مدرب الشارقة لطلب وقت مستقطع، في الدقيقة 12، ويخطف سعد مفتاح الكرة من لاعبي الشارقة ويسجل هدفاً، ويقلص النتيجة إلى 20-19، ويحقق عبدالله أحمد أول تعادل للجوارح 20-20 في منتصف الشوط، ويستمر التعادل 21-21، و23-23.
يعود الملك من جديد ويتقدم 26-23 بأهداف شاهين وضاحي والهدوي، وتشتعل المواجهة في آخر 5 دقائق، وتنتهي بفارق هدف، 29-28.
أدار اللقاء الحكم الدولي محمد النعيمي ومعه الحكم القاري إسماعيل سالم وعلى الطاولة ياسر النقبي وعلي العجمي والمراقب محمد نادر.

فوز الجزيرة والوصل
دبي (الاتحاد)

نجح فريق الجزيرة في تحقيق الفوز على فريق «دي أي اتش سي» بنتيجة 30-24 في المباراة التي أقيمت بينهما أمس الأول بصالة نادي الجزيرة، وحقق الفريق الجزراوي الفوز الثاني على التوالي ويسجل العلامة الكاملة في أول مباراتين في الدوري، وانتهى الشوط الأول بالتعادل 12-12، في الوقت الذي خسر فريق «دي أي اتش سي» للمرة الثانية على التوالي، ولم يجمع سوى نقطتين من خسارتين.
أدار اللقاء فاضل غلوم ومحمد جمعة وعلى الطاولة نبيل عبدالله وعبيد عيسى، وراقبها أحمد حسن.
من ناحية أخرى، حقق فريق الوصل فوزاً عريضاً على فريق اتحاد كلباء 37-28 في المباراة التي أقيمت بينها على صالة الأخير، والمثير أن الشوط الأول انتهى بتقدم كلباء بهدفين 16-14، ويرفع الوصل رصيده إلى 5 نقاط من تعادل وفوز بينما حصل فريق كلباء على نقطتين من خسارتين.
أدار اللقاء عادل غلوم وياقوت خاطر وعلى الطاولة محمد ناصر وربيع خميس.