الرياضي

الأهلي يقترب من المنطقة الدافئة


محمد حمصي:


تقدم الأهلي إلى منطقة الأمان رافعاً رصيده إلى 21 نقطة بعد فوزه أمس بملعبه على الإمارات بهدفين نظيفين أحرزهما مدافعاه محمد قاسم وبدر ياقوت في الدقيقتين 46 و48 من الشوط الثاني بعدما انتهى الشوط الأول بالتعادل السلبي·
جاءت المباراة فاترة في معظم فتراتها استطاع فيها الأهلي أن يترجم الفرص بشكل جيد وأن يكرر نفس نتيجة الدور الأول متقدماً نحو المنطقة الدافئة وتاركاً الإمارات يصارع من أجل البقاء·
البداية ضعيفة من الفريقين مع الأفضلية للأهلي في الناحية الهجومية، لكن دون خطورة تذكر على المرمى، ويبقى هذا الوضع حتى الدقيقة 19 عندما رفع عبيد خليفة ظهير أيسر الأهلي إلى فيصل خليل داخل منطقة الجزاء، لكن حارس الإمارات عبدالله حسن ينقض على الكرة قبل (رأس) فيصل منقذاً مرماه من هدف أكيد، وبعد أربع دقائق يصاب لاعب الإمارات محمد أبوالصفارد، ويحل مكانه منصور حسين، ثم تبدأ الخطورة الحقيقية بعد دقيقة واحدة عندما سدد محمود قاسم لاعب الأهلي كرة (صاروخية) بجانب القائم الأيسر أيقظت الجمهور الذي أصابه الملل من جراء تواضع المستوى وغياب الناحية الفنية المطلوب·
ويرد المهاجم الإيراني رسول خطيبي في الدقيقة (26) عندما دخل منطقة الجزاء ورفع إلى عادل درويش، لكن لم يلحق بالكرة·
ويكرر خطيبي المشهد في الدقيقة ،33 لكنه فضل هذه المرة الاعتماد على مهاراته واختراق الدفاع الأهلاوي وقد نجح في ذلك، لكنه تسرع في تسديد الكرة بجانب القائم الأيسر، والمرمى مكشوف أمامه، وهي أخطر فرصة شهدها هذا الشوط، وتضيع فرصة مماثلة من فيصل خليل مهاجم الأهلي من داخل منطقة الجزاء عندما تلقى الكرة من علي حسين ولعبها برأسه بعيداً عن الخشبات الثلاث·
وكاد خطيبي يخطف هدفاً للإمارات في الدقيقة الأخيرة، لكن الكرة الرأسية مرت بجانب القائم الأيسر لينتهي الشوط الأول بالتعادل السلبي·
لعب الأهلي هذا الشوط بتشكيلة ضمت: عبدالله موسى في حراسة المرمى، ومحمد قاسم، وبدر ياقوت، ومحمود قاسم، وعبيد خليفة، وحسن علي إبراهيم، وسالم خميس، وكاسترو، وعلي حسين، ومحمد سرور، وفيصل خليل·
فيما لعب الإمارات هذا الشوط بتشكيلة مكونة من: عبدالله حسن في حراسة المرمى، وعبدالله مال الله، وسالم الخابوري، وجاسم موسى، وعلي ربيع، وخميس سالم، وحميد سعيد حميد، وعادل درويش، وعمر عبدالمحسن، ومحمد الصفارد (منصور حسين)، والمهاجم الايراني رسول خطيبي، وغاب عن المباراة بسبب الاصابة اللاعبان الإيرانيان: فرهاد مجيدي، ورضا عنايتي·
منذ بداية الشوط بدأت خطورة الأهلي تظهر بوضوح فبعد دقيقة واحدة افتتح المدافع محمد قاسم والعائد بعد غيابه عن المباراتين السابقتين الأهداف عندما استثمر الركلة الركنية التي نفذها حسن علي ابراهيم وحولها في الزاوية اليمنى·
ولم تمض دقيقتان الا وكان الهدف الثاني وبنفس الصورة لكن هذه المرة عن طريق المدافع بدر ياقوت الذي استغل تمريرة حسن علي ابراهيم وخطف الكرة برأسه بالمرمى معززاً الهدف الأول وتشهد الدقيقة (12) أول بطاقة صفراء كانت من نصيب لاعب الأهلي عبيد خليفة بسبب الخشونة·
وبعد أربع دقائق يسدد محمد سرور كرة قوية من خارج المربع يتصدى لها حارس الإمارات وفي الدقيقة (23) يجري مدرب الإمارات التغيير الثاني ويدفع باللاعب خميس إسماعيل بدلاً من عادل درويش·
وبعد أربع دقائق يدخل محمد سرور مهاجم الأهلي المربع ويسقط أرضاً نتيجة لتدخل الدفاع لكن الحكم الدولي محمد عبدالكريم يقابله بالبطاقة الصفراء لقناعته بأن اللاعب أراد ان يخدعه للحصول على ركلة جزاء علماً بأن سرور أصيب وخرج للعلاج ثم عاد للملعب·
ويجري الأهلي أول تغيير في الدقيقة (30) فينزل جاسم أكبر بدلاً من سالم خميس يتبعه بعد ست دقائق عادل صقر بدلاً من محمد سرور ويهدر عادل فرصة أكيدة بعد دقيقتين من دخوله الملعب وهو منفرد بالمرمى حيث لم يستثمر التمريرة (المقشرة) التي هيأها له فيصل خليل·
ويتكرر المشهد بعد أقل من دقيقة من نفس اللاعب وهو لوحده داخل منطقة الجزاء·
وبعد الفرصة يدفع مدرب الأهلي باللاعب عبدالرحمن خلفان بدلاً من الأرجنتيني كاسترو وهو التغيير الأخير لاصحاب الأرض·
وقبل النهاية بأربع دقائق سدد حسن علي ابراهيم الورقة الأهلاوية الرابحة كرة صاروخية صدها حارس الإمارات بصعوبة يتبعه عادل بكرة مماثلة من جانب القائم الأيمن·
بهذه النتيجة يرفع الأهلي رصيده إلى 21 نقطة وينفرد بالمركز السادس لوحده في انتظار نتيجة المباراة المؤجلة بين العين الذي كان سيشارك معه قبل هذه الجولة والوحدة يوم 15 أبريل الحالي بينما توقف رصيد الإمارات عند 13 نقطة والمركز قبل الأخير·