صحيفة الاتحاد

كرة قدم

«البوندسليجا» يعود على وقع التهديدات الأمنية وشارات الحداد

برلين (أ ف ب)

يقص هامبورج وضيفه بروسيا دورتموند شريط المرحلة الـ 13 من الدوري الألماني، على وقع التهديدات الأمنية إثر اعتداءات باريس.
وألغت الشرطة الألمانية المباراة الدولية الودية بين منتخبي ألمانيا وهولندا التي كانت مقررة الثلاثاء الماضي في هانوفر «لحماية الجمهور» بحسب وزير الداخلية المحلي بوريس بيستوريوس بعد أنباء أشارت إلى تهديد بوجود متفجرات.
وكان من المقرر أن تحضر المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل المباراة مع عدد من الوزراء في حكومتها. وقد حاصرت الشرطة الألمانية أحد الأماكن خارج الملعب بعد الاشتباه بشيء ما قبل أن ترفع حالة الإنذار.
وجاء توقيت المباراة بعد 4 أيام من اعتداءات باريس التي طالت ملعب «استاد دو فرانس» في ضاحية سان دوني التي كانت تستقبل مواجهة فرنسا الودية مع ألمانيا (2-صفر). وأمضى لاعبو منتخب ألمانيا ليلة الجمعة الماضي في الملعب بدلاً من عودتهم إلى فندقهم الباريسي، بعد الاعتداءات التي ضربت العاصمة الفرنسية موقعة 129 قتيلاً.
ويصر مسؤولو الدوري الألماني أن مباريات الدرجتين الأولى والثانية ستقام في موعدها من دون أي تغييرات، وستكون مواجهة بايرن ميونيخ وضيفه شالكة أبرزها على ملعب الأول الذي يتسع لـ79 ألف متفرج في جلزنكيرشن.
وحث مسؤولو الشرطة الألمانية المشجعين على التخلي عن ممارساتهم الاعتيادية من خلال جلب المفرقعات النارية الصاخبة التي قد تثير الذعر لدى الجماهير في ظل مناخ متوتر.
وستسبق مباريات المرحلة دقيقة صمت احتراماً للضحايا الـ132 لاعتداءات باريس، وسيرتدي اللاعبون شارات سوداء على أيديهم حداداً.
وقال الرئيس التنفيذي لدورتموند هانس يواكيم فاتسكه «العرض يجب أن يستمر في المباراة الافتتاحية اليوم على ملعب «فولكسبارك شتاديون» الخاص بهامبورج، لا بديل عن ذلك. يجب أن نظهر الشجاعة ولا نسمح لأنفسنا أن نستسلم للخوف».
وأقر مدرب هانوفر برونو لاباديا أن مشاهد باريس وهانوفر أضافت عامل الخوف إلى مشهد كرة القدم الألمانية وقال «هذه أول مرة يقترب (الإرهاب) إلى هذه المسافة من كرة القدم. بالطبع هذا يؤرقنا، لكن هناك أهمية في خوض المباريات».
ويبحث دورتموند عن فوزه الخامس على التوالي أمام هانوفر الخامس عشر في الترتيب، ليقلص الفارق مع بايرن ميونيخ الذي يبتعد عنه بالصدارة بفارق 5 نقاط.
ويبدأ بايرن ميونيخ أسبوعاً حافلًا، قبل استضافة أولمبياكوس اليوناني الثلاثاء المقبل في دوري أبطال أوروبا، ثم مواجهة هيرتا برلين في ميونيخ السبت المقبل في البوندسليجا.
ويقدم فريق المدرب الإسباني جوسيب جوارديولا موسماً رائعاً ففاز 11 مرة من أصل 12 في الدوري، ولم يخسر حتى الآن سوى أمام أرسنال الإنجليزي في دوري الأبطال.
ويغيب عن الفريق البافاري لاعب وسطه الإسباني تياجو الكانتارا الذي أصيب مجدداً بالأربطة الوسطية لركبته اليمنى، والتي قطعها سابقاً 3 مرات في مسيرته ويتوقع ابتعاده عن الملاعب حتى 4 أسابيع.
ويتوقع أن يكون شالكة، خامس الترتيب عنيداً كما العادة على أرضه، لكن الفريق الأزرق الملكي لم يفز سوى مرة يتيمة في آخر 5 مباريات.
وعاد قائده بنديكت هوفيديس من إصابة في يده، ويقول إن أفضل طريقة للعودة إلى الانتصارات تكون «بتلاحم الفريق، نحن أقوياء دوما على أرضنا».
ويأمل فولفسبورج -وضيف الموسم الماضي وثالث الترتيب بمحو خسارته الصادمة على أرض ماينيز 2-صفر قبل أسبوعين، حيث طرد نجمه الشاب يوليان دراكسلر مبكراً، عندما يستقبل فيردر بريمن الرابع عشر. وفي باقي المباريات، يلعب غداً بوروسيا مونشنجلادباخ مع هانوفر، شتوتجارت مع أوجسبورج، إينتراخت فرانكفورت مع باير ليفركوزن، كولن مع ماينيز، ويلعب بعد غد هيرتا برلين مع هوفنهايم، إنجولشتات مع دارمشتات.