الرياضي

عبد الرزاق الجاسم: 10 مليارات درهم ميزانية الجزيرة طويلة المدى




حوار ــ أمين الدوبلي:

الحصول على معلومة موثقة في الأمور الدقيقة والحاسمة بالعمل الرياضي من المهام الصعبة دائماً، وخصوصاً إذا كانت مرتبطة بمبالغ مالية، أومشروعات مستقبلية ضخمة، أوتعاقدات مع لاعبين محترفين أجانب·· حتى إن الكشف عن قيمة عقد لاعب بالإمارات يعد أمراً استثنائياً، وليس القاعدة بما يتيح الفرصة للاجتهاد الذي يصيب أحياناً ويخطئ أحياناً أخرى، وفي محاولة للاقتراب أكثر من الحقائق المجردة بنادي الجزيرة لتقديم المعلومة موثقة على عهدة ''مهندس عمليات النادي'' فى المرحلة الحالية التقينا عبدالرزاق الجاسم المدير التنفيذي للنادي والقائم بعمل أمين السر أيضاً، وفتحنا معه كل الملفات التي لم يقترب منها أحد من قبلً في حوار استمر لمدة 3 ساعات، أكد في بدايته أنه الحوار الصحفي الاول في حياته، وأنه لن يكون تقليدياً في إخفاء المعلومات المهمة لقناعته بضرورة توافر الشفافية في العمل الرياضي·· ولهذا وجدناها فرصة فتطرقنا فيه للعديد من أمور الفريق الأول بالنادي، ولعلاقته بأعضاء مجلس الإدارة، وملامح خطة تطوير المنشآت، وأسرار جذب الرعاة الجدد·· وأمور أخرى كثيرة نوردها فيما يلي:


؟ ما المسافة بالضبط التي قطعها نادي الجزيرة حتى الآن في خطة التطوير الشاملة؟
؟؟ قطعنا 50 % من المسافة في الخطة متوسطة المدى للنادي، وكنا نتوقع 30 % فقط، إلا أن ما حدث من وضع إستراتيجية للعمل ونظام إداري محكم منذ تولينا المسؤولية جعل الأمور تسير بشكل أسرع مما كنا نتوقعه، ومع ذلك فإن ما تم حتى الآن لا يزيد في تقديري عن 10 % فقط من الخطة بعيدة المدى التي وضعها سمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء رئيس هيئة الشرف والرئيس الفخري للنادي، وسمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان وزير شؤون الرئاسة نائب رئيس هيئة الشرف ورئيس النادي·
؟ وما ملامح الخطة بعيدة المدى؟
؟؟ أهم ملامحها هي الخروج عن الإطار المحلي للإطار الإقليمي، بمعنى أن ينافس نادينا على صدارة أندية الخليج والعرب وآسيا، وأن تزداد أنشطة التسويق لتوفر كل الموارد المطلوبة لذلك، وأن يصل النادي لمرحلة التمويل الذاتي وعدم الاعتماد على الدولة في نسبة كبيرة من الميزانية·
؟ بماذا تفسر لنا إقبال الرعاة على نادي الجزيرة وهو ناد ليس بطلاً؟
؟؟ نادي الجزيرة يعمل بطريقة احترافية في التسويق، ولن أذيع سراً بالقول: إننا اعتمدنا أسلوباً جديداً في التسويق تجاوز أساليب كل الأندية الأخرى، لأننا توصلنا إلى أرضية مشتركة مع الرعاة لتبادل المصالح فيما هو أبعد من الدعاية لمنتجات شركات هؤلاء الرعاة، وأعد الجميع بأننا لن نتوقف عند هذا الحد، بل سنعلن قريباً عن مفاجآت برعاة جدد·
؟ وما ذا يميز الجزيرة عن بقية الأندية الأخرى؟
؟؟ نادي الجزيرة أصبح مؤسسة كبيرة لا تعمل فقط في المجال الرياضي، ولكنها دخلت في مجالات التطوير العقاري، والتسويق، والعلاقات الدولية، وشعار النادي أصبح له وزنه في عالم المال والأعمال·· كما أن مواد العرض لدينا تطورت بشكل ملحوظ بالخبرات المتراكمة، حيث كانت تعتمد على مجرد رسالة للرعاة ثم ننتظر الرد، ولكن الآن أصبحت لدينا برامج متكاملة نعطي من خلالها الراعي معلومات كافية عن أهدافنا، ووسائلنا وآلياتنا التي تتجاوز تحقيق بطولة رياضية إلى أهداف صحية واقتصادية وسياحة رياضية، وآخر راع التقيت به وسنوقع معه قريباً لم تتجاوز مدة مفاوضاتنا معه 50 دقيقة فقط قمنا فيها بجولة بالنادي وعرضنا عليه خططنا وبرامجنا في التطوير وأهدافنا فوافق على الفور على التعاون معنا وخلال ايام سنوقع العقد، وهنا أؤكد أنه لولا وجود ارضية مشتركة في تبادل المصالح ما توصلنا إلى أي اتفاقات·
؟ وما عوامل الجذب الأخرى من وجهة نظرك؟
؟؟ نادي الجزيرة في فترة وجيزة أصبح أقرب الأندية لإطلاق اسم نادي العاصمة عليه من خلال استضافته للعديد من الأحداث منها استضافة انتخابات المجلس الوطني، وبطولة الخليج للطائرة، ومعظم مباريات بطولة خليجي 18 لكرة القدم، وقبل ذلك عرضنا مباريات كأس العالم بالصالة المغطاة، ثم رسمنا اخيراً الخريطة البشرية ''في حب زايد''، وكلها أمور تزيد من ثقل شعار النادي مثلها مثل إحراز بطولة رياضية·· ورأيي أن قيمة الشعار لا يمكن أن تتوقف عند إحراز بطولة، ومن أجل ذلك فقد أنفقنا ما يزيد عن 5 ملايين درهم في حملة الوقاية من أمراض الكبد·· ونتائج ذلك جاءت فورية·
؟ وماذا تعني بالنتائج الفورية·· هل هي تسويقية أيضا؟
؟؟ نعم: فقد نجح النادي لأول مرة على مستوى أندية الشرق الأوسط في جذب رعاة أجانب من أوروبا، في وقت تتجه فيه بعض شركاتنا الوطنية لرعاية اندية اوروبية·· والمفاوضات أخذت 4 أشهر، وكانت أصعب مفاوضات خضناها في مجال التسويق، وتجاوزت مفاوضاتنا قضية الأنشطة الرياضية لتدخل مجالات الاستثمار والتنمية العمرانية والسياحة الرياضية وهنا التقت المصالح·
؟ وكيف تجد وقتاً لمتابعة شؤون الرياضة بالنادي والفريق الأول ومطالبه·· البعض يرى أن انشغالك في جوانب التسويق والمفاوضات التنظيم الإداري المؤسسي يأتي على حساب الرياضة؟
؟؟ نادي الجزيرة أصبح أكبر من أي مؤسسة تجارية حالياً، لأنك تعمل بالتجارة والتسويق والعقارات وبمبالغ تتجاوز ملياري درهم، وبالإضافة إلى ذلك مطلوب منك متابعة شؤون الرياضة والفريق الأول وقطاعات الكرة المختلفة·· ومع ذلك فإن الهيكل التنظيمي الإداري الذي وضعناه من البداية بشكل مؤسسي محترف هو الذي ينظم كل شيء، ولا يجعل هناك تضارباً·
؟ وما ملامح هذا الهيكل التنظيمي الإداري لقطاع الكرة على الأقل؟
؟؟ فيرسلاين هو مدير قطاع الفريق الأول وفريق 20 سنة، ولدينا مدير آخر لقطاع الناشئين في المراحل السنية من 14 إلى 18 سنة، وثالث لقطاع البراعم والأكاديميات، والمدير التنفيذي مع لجنة الكرة هما حلقة الوصل بينهم جميعاً، ولدينا برامج واضحة نتابع تطبيقها أولا بأول لنقيم اداء كل فريق في مرحلة سنية طبقا للخطة العامة·
؟ وكيف تتوصلون لاتخاذ القرارات في مجلس الإدارة·
؟؟ ترفع لي تقارير بشكل مستمر من القطاعات المختلفة ولجنة الكرة تتابع في الملاعب بنفسها، والنتائج يتم تقييمها على حساب الخطة العامة، وأهدافها وبحساب النتائج في هذا الموسم مع الموسم السابق نجد هناك تذبذباً بمعنى ان البداية والاختيار من البداية لم يكن موفقاً فى اختيار بعض الخامات·
؟ ولكن يتردد في المرحلة الأخيرة أن هناك خلافات بينك وبين مجلس إدارة النادي، وأنك تستحوذ على الكثير من صلاحيات مجلس إدارة النادى·· ما حقيقة هذا الكلام؟
؟؟ هذا الكلام سمعته·· و80 % منه إشاعات، وببساطة أي نظام جديد للإدارة له سلبياته وإيجابياته لابد من فترة زمنية للتعود عليه، وعندما توليت المسؤولية لم ابدأ على نفس النظام القائم، ولكنى وضعت نظاماً إدارياً قادراً على الوفاء بالمهمة التي ألقيت على على عاتقي بما يتوافق مع رؤية سمو الشيخ منصور بن زايد وزير شؤون الرئاسة الذي أراد الفصل بين الإدارة التنفيذية ومجلس الإدارة الذي يمثل الجهة الإشرافية على الإدارة التنفيذية·· وأنا أشكر سعة صدر مجلس إدارة النادي الحالي بكل أعضائه على تحملهم لي، لأنهم أدركوا أن النظام الذي أطبقه فى الإدارة هو نفس النظام الذي يطبقونه في إدارة شركاتهم ومعظمهم رجال اعمال·· ولولا التعاون بين مجلس الإدارة والجهاز التنفيذي بالنادي لما حققنا أي تقدم على أي مستوى·
توسعة ستاد محمد بن زايد
؟ ما ملامح مشروع توسعة إستاد محمد بن زايد ومتى سيبدأ العمل به؟
؟؟ بعد مباراة الإمارات والسعودية قام سمو الشيخ منصور بن زايد بزيارة للنادي لمدة ساعتين، وقام سموه بجولة معنا، ثم طرح تصوره بالتفاصيل ورغبته في توسعة المدرجات لاستيعاب 40 الف متفرج أمهلنا 15 شهراً للانتهاء من هذه المهمة·· وقد عينا خبيراً استشارياً عالمياً من أستراليا أمس سبق له أن أسس إستادات كبيرة في أستراليا والصين وماليزيا للبدء فى متابعة تنفيذ هذه المهمة·
مهمة أمين السر
؟ هل عدم وجود أمين سر بالنادي يزيد من أعباء مسؤوليتك؟
؟؟ نعم: لأنني اقوم بمهامه، وأنا حاليا المدير التنفيذي وأمين السر وكل المراسلات مع الاتحادات وتوقيع عقود الاحتراف أقوم بها وأمثل النادي رسمياً فيها·· ولك أن تعلم أننى عنما أتيت كانت الأمور ضبابية في 80 % من الأمور·
الدعم الحكومي
؟ هل تقلص الدعم الحكومي للنادي حالياً؟
؟؟ سابقاً كان 50 % وحالياً 30 %، ونستهدف ان تقل في الأعوام المقبلة إلى 20 %، ثم يعتمد النادي بشكل كامل على نفسه بعد 8 سنوات·
؟ وماذا عن أبراج العقارات بالنادي؟
؟؟ وقعنا مؤخراً عقداً مع شركة الحبتور لإقامة برجين سكنيين على مساحة كبيرة بالنادي من الجهة الغربية بتكلفة 135 مليون درهم، وسوف يبدأ العمل فوراً وينتهي خلال 16 شهراً، والمنتظر من هذا المشروع خلال أول عامين 40 مليون درهم، وسوف يغطي تكلفته الإجمالية بموارد مباشرة خلال7 أعوام·
أرضية الملعب
؟ ما حقيقة ماحدث لأرضية ملعب نادي الجزيرة؟
؟؟ لا يوجد مشروع بلا سلبيات·· وكانت هناك مشكلة في تنفيذ الأرضية، وكانت صلبة أكثر من اللازم وتصرفنا بسرعة قبل بطولة الخليج وقمنا بتهويتها وإعادة زراعتها حتى أدت الغرض، وفي هذا السياق غيرنا المقاول الذي كان مشرفاً على الملعب قبل بطولة الخليج بـ 40 يوما وأوقفنا عقد الشركة القديمة، والشركة الجديدة قامت بتصرف سريع حقق الهدف وأقيمت المباريات بلا مشاكل·· وحاليا يشعر بعض المشاهدين أن لون الأرضية أصفر، وهذا لحسن الحظ حسب رأي الخبراء يعني ان مشروع العلاج لسلبيات الأرضية نجح، وسيعود اللون الأخضر خلال أيام·
صفقة إليجا
؟ تم التعاقد مع تانا إليجا بمبلغ 500 ألف دولار حسب علمنا لمدة عام ولم يقدم اللاعب للنادي ما يقابل هذا المبلغ، ثم قررتم الاستغناء عنه فجأة · من المسؤول عن هذه الصفقة؟
؟؟ المبلغ الذي ذكرته 500 ألف غير دقيق، وحقيقة الأمر في المرحلة السابقة أن لجنة الكرة رأت أن الفريق في حاجة لمدافع جيد قبل مجيئ راشد عبدالرحمن، ولجنة الكرة مع المدير الفني أخرجوا توصية بالتعاقد مع تانا·· ولكن بعد قدوم راشد أصبح الفريق بحاجة إلى مهاجم ونحن غير محظوظين في هذه الصفقة·· والأرجح أنه سيتم الاستغناء عنه، لأنه عادة إذا اردت ان تجدد لأي لاعب او تعرضه للبيع لابد أن تخطره قبلها بـ 6 أشهر وهذا لم يحدث·
عقد قادر
؟ ما قيمة عقد محمد قادر؟
؟؟ ليس رخيصاً وليس غالياً إذا أدى دوره ويصل إلى 350 ألف دولار لنهاية الموسم·
؟ وماذا عن عقود مدربي فرق النادي التي لم تجدد بعد ؟
؟؟ 80 % من عقود مدربي الجزيرة تم تجديدها، لأننا راضون عن أدائهم، وعقودنا كلها توقع لمدة عامين، ولكن من حقنا إنهاؤها بعد عام إذا لم تأت النتائج كما هو متوقع لها·
؟ ما تكلفة الخطة طويلة الأجل لتطوير النادي؟
؟؟ تكلفة الخطة متوسطة المدى مليارا درهم، وتكلفة الخطة طويلة الأجل تزيد عن 10 مليارات، ولكن كله يتوقف على نجاح الخطة المتوسطة بالمعدلات الزمنية المطلوبة·
منظومة الاحتراف
؟ مجلس أبوظبي الرياضى بدأ بالإشارة إلى تطبيق منظومة الاحتراف الشامل في الإدارة واعتماد نظام الاتحاد الأوروبي في الإدارة، فماذا أعد نادي الجزيرة لهذا الموضوع؟
؟؟ الأسلوب الإداري المؤسسي الذي يطبقه الجزيره هو أحدث الاساليب القادرة على التكيف مع كل تطوير، ونحن فى الجزيرة أكثر ناد مستعد لتطوير نفسه والدخول في مرحلة الاحتراف الشامل، لأننا ندير بشكل احترافي·
؟ في ظل زيادة الأعباء عليك هل توافق على وجود مدير للنشاط الرياضي يتولى مسؤولية هذا العمل، أم أنك تجد ذلك من صلاحياتك الضرورية؟
؟؟ أرحب بتعيين مدير للنشاط الرياضي، لأنني بالفعل مشغول جدا، وكان مجلس الإدارة قد بدأ في البحث عن شخص يقوم بهذا الدور، وأنا على علم بذلك، ولكن المجلس حتى الآن لم يتوصل لهذا الشخص المطلوب·
ميزانية النادي
قال عبدالرزاق الجاسم: إن ميزاية النادي لهذ العام 60 مليون درهم، وإنه لأول مرة يتم يصل النادي إلى شهر أبريل بلا أزمات سيولة، وهذا بسبب السياسة المالية الواضحة والشفافة·
شقة سعيد جمعة
أكد عبدالرزاق الجاسم أنه فوجئ بما نشر عن الحارس سعيد جمعة في الصحف، لأن الحارس انقطع عن العمل بالنادي منذ فترة طويلة، وأن هذا الحارس كان يستفيد بتأجير شقة على حساب النادي لمدة أربع سنوات بعد انقطاعه عن العمل، وعندما اتينا لنحصر الأموال ونضع سياسة مالية طلبنا الالتقاء بسعيد جمعة، ولكنه لم يأتنا وبدلاً من أن يبحث مشكلته معنا توجه للصحافة، ونحن ليس لدينا أي خصومة معه·