صحيفة الاتحاد

الرياضي

المحمود يعقد اجتماعاً تنسيقياً مع مديري القنوات الرياضية بالدولة

أمين الدوبلي (أبوظبي)

عقد سعادة محمد إبراهيم المحمود نائب رئيس الهيئة العامة لرعاية الشباب والرياضة، رئيس مجلس إدارة شركة أبوظبي للإعلام، العضو المنتدب، اجتماعاً تنسيقياً مع مديري القنوات الرياضية التليفزيونية بحضور عبدالهادي الشيخ المدير التنفيذي لدائرة تليفزيون أبوظبي، ويعقوب السعدي مدير قنوات أبوظبي الرياضية، وراشد أميري مدير قنوات دبي الرياضية، وراشد العوبد مدير قناة الشارقة الرياضية، للتنسيق من أجل مواكبة الحملة الترويجية لليوم الرياضي الوطني يوم 25 نوفمبر الجاري، بهدف تحفيز كل الجماهير من مختلف الطوائف والشرائح المجتمعية للمشاركة الإيجابية في هذا اليوم، وإخراجه بأفضل صورة.
وتم الاتفاق خلال الاجتماع على توحيد البث في هذا اليوم بين كل القنوات لنقل الفعاليات في كل إمارات الدولة، وإلقاء الضوء عليها بالشكل المناسب، من خلال نشر المراسلين في كل الإمارات، لتغطية الفعاليات المتزامنة في الوقت نفسه اعتباراً من الساعة الثامنة صباحاً، وحتى الثامنة مساء، ووجه المحمود الشكر لمديري القنوات الرياضية على تفهمهم لقيمة الحدث الكبير الذي يأتي تنفيذاً لمبادرة صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله.
وقال المحمود عضو اللجنة العليا المنظمة للحدث في نهاية الاجتماع، إن المؤسسات الإعلامية عودت الجميع في كل المناسبات الوطنية على التفاعل بقوة مع الأحداث، ودائما ما تبدع في نقلها وعرضها للجمهور بأفضل السبل، بما يحقق الهدف منها، وإن الاجتماع الذي عقد مع مديري القنوات الرياضية هو اجتماع تنسيقي تم التأكيد خلاله على أهمية الحدث الذي يقام لأول مرة على مستوى الدولة، وتشارك فيه كل الطوائف من المواطنين والمقيمين، الأطفال والكبار، والرجال والسيدات، في كل إمارة بمختلف إمارات الدولة، وأن الهدف هو إظهار الكم الكبير من الفعاليات والأحداث بالصورة التي تعكس تفاعل الجماهير معها، موضحا أن الإعلام شريك أساسي في إنجاح تلك الأحداث والمبادرات، ومن هذا المنطلق تم التأكيد مع مسؤولي القنوات الرياضية على هذه القيم والمعاني، والثقة كبيرة في أن يحتفل الشعب بأكمله بهذا الحدث الفريد، ويمارس فعاليات ممثلة سواء كانت رياضية أو ثقافية أو ترفيهية في الأماكن المخصصة لها بالساحات والأندية والمراكز المتفق عليها والمعتمدة من قبل اللجنة المنظمة العليا للحدث.

خطوط متوازية
وتابع المحمود: نعد الشارع الرياضي بتغطية متميزة لا تقل في كفاءتها عن كل التغطيات السابقة للأحداث الوطنية الأخرى، ونعلم أن التحدي كبير، وقد أبدى الجميع تفهمهم لأهمية الحدث، وقد انطلقت خطة الترويج منذ شهر ونصف، تعمل على عدد من الخطوط المتوازية، وانها في الأيام القليلة المقبلة سوف يشعر الجميع بتطور تلك الخطة للتفاعل مع رصد آخر الاستعدادات لتغطية هذا الحدث الرياضي الوطني الكبير، ولا سيما أننا نمر بأوقات وفعاليات وطنية كبيرة، نحرص على ان يكون اليوم الرياضي الوطني له مكانته الخاصة بين تلك المناسبات كلها.

تنسيق كامل
وعن آخر الترتيبات والتجهيزات لهذا اليوم، يقول المحمود إن هناك متابعة حثيثة من قبل سمو الشيخ أحمد بن محمد بن راشد آل مكتوم رئيس اللجنة الأولمبية الوطنية رئيس اللجنة العليا المنظمة، وتنسيقاً كاملاً بين اللجنة العليا والمجالس الرياضية، ومجالس التعليم، والهيئة العامة لرعاية الشباب والرياضة، والاتحادات والأندية والمراكز الشبابية، وأنه تم الاتفاق على نوعية الرياضات والمسابقات التي ستقام في هذا اليوم.

التآلف والانصهار
وأكد المحمود أن مبادرة صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم بتخصيص يوم رياضي وطني لمختلف الفئات المقيمة على أرض الدولة، أكبر دليل على اهتمام الإمارات بإرساء قيم المحبة، والتآلف بين الجميع، وأن اختيار الرياضة لتحقيق هذه الرؤية يعد أفضل سبيل لترسيخ مبدأ انصهار كل مكونات المجتمع في بوتقة واحدة، وتعايش أكثر من 200 جنسية على أرض الوطن في سلام وتآلف ومودة، مشيرا إلى أن المبادرة سوف تكون فرصة مثالية للحفاظ على صحة الفرد من الأمراض المعاصرة، من خلال إتاحة الفرصة لكل محب للرياضة أن يمارسها كأفراد ومجموعات.
وأكد المحمود أن اليوم الرياضي الوطني سوف يكون حدثا استثنائيا، برغم أن أجندة الفعاليات سوف تكون حافلة في تلك الفترة وربما في اليوم نفسه، وأن من أهم تلك الأحداث التي ستقام في نفس الفترة «أسبوع الابتكار»، وجائزة الاتحاد الكبرى للفورمولا 1، موضحا أن اختيار يوم 25 تحديدا راعى أن يقام في منتصف احتفالات الدولة بالعيد الوطني الـ 44، وأنه كان هناك تنسيق مع كافة المؤسسات والقطاعات والمدارس لضمان مشاركته.

الرياضة أفضل لغة
كما أكد المحمود أن الرياضة هي أفضل لغة يتم بها التواصل مع الجنسيات المختلفة التي تعيش على أرض الإمارات، لأنها لغة الجميع، ولا تحتاج إلى تعقيد في الوصول برسائلها إلى كل الفئات، وأن هذا اليوم سيقام بشكل سنوي كل عام، وأن اليوم الرياضي الاجتماعي الترفيهي لا يحتاج إلى جوائز للتشجيع، وأن كل أولياء الأمور في بيوتهم عليهم مسؤولية لتشجيع أبنائهم والنزول معهم لممارسة الرياضة في هذا اليوم.

الحدث هو البطل
وقال عبدالهادي الشيخ المدير التنفيذي لدائرة تليفزيون أبوظبي إن كل الحاضرين من ممثلي التليفزيونات اتفقوا على أن يكون الحدث هو البطل، بمعنى أن يتناسوا التميز الفردي، وأن يعملوا بروح الفريق لإبرازه في أفضل صورة، وأنه على ثقة من قدرة القنوات الرياضية على ابراز الحدث في الصورة التي يستحقها، خاصة انه سوف يتضمن على عدد هائل من الفعاليات في اماكن مختلفة بكل إمارات الدولة.

يعقوب السعدي:
تصور شامل للتغطية
أبوظبي(الاتحاد)

أكد يعقوب السعدي مدير قنوات أبوظبي الرياضية، أن الاجتماع جاء في التوقيت المناسب، مشيراً إلى أن التنسيق كان مطلوبا لإبرازه في أفضل صورة، وكل القنوات اتفقت على وضع كل إمكاناتها في خدمة اليوم الرياضي الوطني، وأنه تم التنسيق بين الجميع على أماكن التواجد بالنسبة لكل قناة، والفعاليات التي سوف تنقلها، والتوقيتات التي ستبث فيها بحيث يمنح لكل فعالية ما تستحقه، ويبرز كل نشاط بما يعكس للجميع تفاعل كل الشرائح مع الحدث الرياضي الوطني الكبير.
وقال يعقوب: إن مراسلينا سوف يكونوا في قلب الحدث، ونعتبر هذا اليوم تحد كبير، ونشكر محمد المحمود على ترتيب هذا الاجتماع الذي من شانه تنظيم وتنسيق العمل، فقد أصبح لدينا جميعا تصور شامل للتغطية، وسوف يقوم كل واحد منا بدوره فيه، وكما اتحدت كل القنوات في نقل العديد من الأحداث الوطنية الكبرى بتميز، سوف ننجح جميعا بتضافر الجهود في إبراز اليوم الرياضي الوطني بالصورة التي تلائم قيمته.

راشد أميري:
التميز والإبداع شعار الجميع
أبوظبي(الاتحاد)

أكد راشد أميري مدير قنوات دبي الرياضية أن اليوم الرياضي مناسبة مهمة للتوحد والتآلف، وإبراز صور الترابط والتعاضد بين كل فئات وطوائف المجتمع، والتأكيد على أن «البيت متوحد» كما قال صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، وأن تخصيص يوم رياضي للاحتفال بالمناسبات الوطنية يعكس مدى اهتمام الدولة وقادتها بالقطاع الرياضي، ويؤكد على ضرورة ممارستها من كل شرائح المجتمع.
وأكد أميري أن قنوات دبي الرياضية سوف تقوم بدورها في إبراز الحدث ومنحه ما يستحق من اهتمام مع زميلاتها من القنوات الأخرى سواء كانت أبوظبي الرياضية أو الشارقة الرياضية، وأن الجميع سوف يعمل تحت شعار واحد وهو التميز والإبداع في نقل الأحداث الوطنية.

راشد العوبد:
أكثر من 100 فعالية
أبوظبي ( الاتحاد)

أكد راشد العوبد مدير قناة الشارقة الرياضية أن ما لمسه من حرص لدى محمد إبراهيم المحمود ومديري القنوات الرياضية لإبراز اليوم الرياضي الوطني بصورة قوية، يبعث على الاطمئنان للنجاح في تحقيق رسالته، مشيراً إلى أن القنوات الرياضية سوف تكون على قدر التحدي، وأنها تراهن على التواجد في كل مكان يشارك في الفعاليات التي ستزيد عن 100 فعالية بهذا اليوم الوطني.
وقال العوبد: الرياضة الإماراتية محظوظة بدعم القيادة الرشيدة، والقنوات الرياضية هي المرأة العاكسة لكل الأنشطة والفعاليات، وتدرك أنها عليها مسؤولية مجتمعية كبرى لابد أن تقوم بها في إرساء قيم الترابط والمحبة والتلاحم، والتركيز على المبادرات الإيجابية التي تخدم الأسرة والمجتمع وتقود الجميع إلى أسلوب الحياة الصحي.

مشاركة واسعة لكل الشرائح والأعمار
أبوظبي(الاتحاد)

تمت مخاطبة المدارس والمؤسسات ومختلف الهيئات للتنسيق مع اللجنة العليا المنظمة في نوعية الفعاليات والأنشطة، وبرغم كون الحدث مفتوحاً لممارسة كل الألعاب إلا أنها سوف تكون جميعاً منظمة وتحت مظلة اللجنة العليا، وتشير التوقعات إلى أنه سوف تكون هناك مفاجأة في عدد المشاركين بهذا اليوم، خاصة أنه لن يقتصر على إمارة واحدة أو ملعب واحد، وستكون في كل الملاعب والساحات والصالات والقاعات، والمدارس لأنه يستهدف الوصول إلى كل العمال في أماكن وجودهم، وكل الطلاب في المدارس، لأنه ليس للرياضيين فقط، ولكن لكل الشرائح والأعمار
وأكدت اللجنة العليا المنظمة أنها لن تغفل مشاركة المرأة والطفل في هذا اليوم لأن المرأة جزء من المكون الرئيسي للمجتمع، وأن كل ما هو متاح للرجل سوف يكون متاحاً للمرأة في هذا اليوم كي تمارس الرياضة، وتشارك أفراد الأسرة بمختلف أعمارهم، حيث إنه تم التواصل مع الجمعيات والهيئات المعنية بأنشطة المرأة، وأنه تمت مطالبة المجالس الرياضية لتفعيل دور المرأة في هذا اليوم.