دنيا

كيت بلانشيت تعاني الخجل الاجتماعي

ترجمة: عزة يوسف

رغم أنها فازت بجائزة «الأوسكار» مرتين، ولعبت عشرات الشخصيات في هوليوود، إلا أن كيت بلانشيت اعترفت، وفق ما أورده موقع «dailymail»؛ بأنها لم تتحل دوماً بالثقة بالنفس.
وقالت، في تصريحات لمجلة «ذا غارديان»، إن التمثيل ساعدها في التغلب على الحرج الاجتماعي، الذي كانت تشعر به، حيث إنها تعلمت أثناء العمل لدى وكيل اختيار الممثلين أن التمثيل يتعلق «بالشعور بالراحة والاسترخاء».
وأضافت النجمة الأسترالية أنها اعتادت السير في الغرفة من دون أن تعرف ما الذي يجب أن تقوله وما المواضيع التي يمكنها أن تتحدث بها مع من حولها.
وعندما سئلت عما يعتقد زوجها الكاتب المسرحي أندرو أبتون، أنه أكبر تغيير حدث لها على مدار العقدين الماضيين، وهي فترة زواجهما، أجابت: «أعتقد أنه سيقول إنني أصبحت أفضل في وظيفتي، لأنني تعلمت تغيير طريقتي».
وقالت، إنها عملت في بداية حياتها قارئة نصوص لدى وكيل ممثلين، حيث كان من المفترض أن تراقب أداء الممثلين.
واعترفت بلانشيت بأن العمل مع المخرج الشهير وودي ألن في دورها، الذي حصلت فيه على الأوسكار الثاني لها «الياسمين الأزرق»، اختبر قدرتها على العمل باسترخاء وراحة.