الاقتصادي

«الياه سات» تعرض كاميرا للاتصال المباشر بين حقول النفط والأقمار الصناعية

رشا طبيلة (أبوظبي)

كشفت شركة الياه سات خلال مشاركتها في اليوم الثاني من معرض أديبيك» أمس، عن منتج جديد لخدمة قطاع النفط عن طريق الأقمار الصناعية والمتمثل بكاميرا ذكية تتيح النقل المباشر للاتصالات عبر الصوت والصورة من خلال الأقمار الصناعية بين العاملين في حقول النفط والمختصين في مقرات الشركات الرئيسية، بحسب سليمان آل علي مدير إدارة تطوير الأعمال في «الياه سات». وقال آل علي لـ «الاتحاد»، على هامش معرض ومؤتمر «أديبك»، إن تلك الكاميرا تتيح الاتصال المباشر بين العاملين في حقول النفط والمتخصصين، حيث إنه في حال حصول أي طارئ أو تحديات تقنية أو ميكانيكية أو صحية يقوم العامل بالاتصال بالمختص في المقر الرئيسي للشركة المسؤولة ببث حي ومباشر ليقوم بدوره بإعطائه التوجيهات والحلول والتشخيص.
وبين أن الكاميرا تتيح للعامل في حقول النفط تحديد مكان العطل أو الإصابة عبر قلم إلكتروني حتى يستطيع المختص بتشخيص المشكلة بشكل فوري.
وأوضح آل علي أن تلك الكاميرا تخفض التكاليف على الشركات المتخصصة وتقلل من الوقت والجهد في توفير الحلول للتحديات التي يواججها العاملون في حقول النفط. وبين آل علي أنه تجري مناقشات حالية مع شركات نفط في الدولة ممن أبدوا اهتماما بالمنتج، متوقعاً أن يتم استخدامه فعلياً في السوق بالدولة في فترة قريبة مقبلة.
وحول دور الياه سات في قطاع النفط والغاز، قال آل علي: إن الياه سات تقدم جميع أنواع الاتصالات لقطاع النفط وحقول النفط البرية والبحرية عبر أقمارها الصناعية، حيث تغطي حالياً عبر أقمارها 14 دولة حالياً، مشيراً إلى أن الخدمات التي تقدمها الياه سات لقطاع النفط هي إنترنت سريع وخدمات اتصالات صوتية ومرئية وخدمات ربط بين المواقع والمراكز الرئيسية.
وبيَّن أن خدمات الاتصالات لقطاع النفط في الدول التي تغطيها الشركة خارج الدولة مقتصرة بشكل أساسي على خدمات الإنترنت السريع «الياه كليك» في حين أنها تقدم كافة خدمات الاتصالات داخل الدولة.
وقال إنه يتم عرض جهاز لالتقاط إشارات القمر الصناعي وهو بمثابة اللواقط الاعتيادية التقليدية ولمن تم تصميمه بمواصفات وشكل ملائم للبيئة البحرية، لافتا إلى أنه يتتبع القمر أوتوماتيكياً. وأكد آل علي أن ما يعزز من خدمات الشركة لقطاع النفط أن خدمات الياه سات تتركز في المناطق النائية، حيث إن حقول النفط عادة ما تكون في المناطق النائية.
وبيَّن أن القمر الصناعي الثالث سيزيد من تغطية الياه سات إلى مناطق ودول جديدة، وذلك لمواكبة ارتفاع الطلب على خدمات الياه سات.
وتعد الياه سات، المملوكة بالكامل لشركة مبادلة للتنمية، أول شركة في الشرق الأوسط وإفريقيا تقدم خدمات متعددة الأغراض عبر الأقمار الصناعية وتتضمن خدماتها «الياه كليك»، والتي توفر خدمة الإنترنت الفضائية للأفراد والمؤسسات، إضافة إلى جانب خدمات الإنترنت النقال، «والياه سيرفس» توفر خدمة الاتصالات الفضائية المتكاملة ومتعددة الأغراض، و«الياه لينك»، توفر حلولاً لربط بروتوكول الإنترنت وقدرات للتشبيك المؤسسي وقدرات لاستعادة المعلومات، إضافة إلى «الياه لايف»، والتي توفر خدمات البث التلفزيوني الفضائي عالي الوضوح لمزودي قنوات البث المجانية والمدفوعة، مباشرة إلى منازل المشاهدين، بالشراكة ما بين الياه سات وشركة SES إحدى أبرز شركات البث الفضائي في العالم.
وتم إطلاق القمر الصناعي الأول Y1A من شركة الياه سات بنجاح في إبريل 2011، ثم تبعه الإطلاق الناجح للقمر الصناعي الثاني Y1B في إبريل 2012، وسيتم إطلاق القمر الصناعي الثالث الياه 3 نهاية العام المقبل، وسيوفر تغطية أوسع لحزمة Ka-band في القارة الإفريقية، وللمرة الأولى تصل تغطية الياه سات إلى البرازيل.