الإمارات

بلدية دبي تنفذ حملة على الفنادق وعيادات الأسنان

آمنه الكتبي (دبي)

أكد حافظ غلوم رئيس قسم الرقابة الصحية بإدارة الصحة والسلامة العامة في بلدية دبي أن البلدية أطلقت حملة تفتيشية الشهر الماضي للتأكد من سلامة المياه من بكتيريا الليجيونيلا شملت 628 فندقاً و487 عيادة أسنان.
وقال: إن الفريق قام بالتأكد من إرسال نتائج فحص عينات المياه إلى موقع البلدية الإلكتروني، لتسجيل ضمان سلامة المياه المستخدمة في المنشأة.
وأوضح لـ «الاتحاد» بأن الفريق يجمع عينات من مياه أحواض السباحة، لإرسالها إلى أحد المختبرات المعتمدة من قبل البلدية، بهدف التأكد من أن بكتيريا الليجيونيلا الموجودة فيها لا تتعدى النسبة المحددة، مشيراً إلى أن الإجراء ذاته يطبق على أنظمة التكييف التي تعمل على التبريد بالمياه، وتشمل مهام الفريق فحص مياه الخزانات ومياه الأحواض.
وبالنسبة للحملات التفتيشية الدورية للفنادق أكد أن الفريق يقوم بالتأكد من وجود منقذ خاص حتى موعد إغلاق المسبح حفاظاً على حياة مرتاديه، إضافة إلى التحقق من إخضاع أنظمة التبريد والتهوية في الفندق، لعمليات صيانة وتنظيف دورية.
وأَضاف: تتضمن الجولات التفتيشية الأندية الصحية والسبا، ومراكز التجميل داخل الفندق، بهدف الوقوف على مدى التزامها باشتراطات الصحة والسلامة لبلدية دبي، وضبط الممارسات المخالفة، فضلاً عن وجود رخصة لممارسة مثل هذه الأنشطة.
وقال: إن بلدية دبي تنفذ حملة شاملة لتقييم المجمعات السكنية المخصصة للعمال في الإمارة بهدف ضمان الالتزام بالشروط الصحية والمعيشية الواجب توفرها في مساكن العمال واتخاذ الإجراءات اللازمة ضد مخالفي القوانين الصادرة في هذا الشأن.
وذكر أنه تم مخالفة 100 مجمع لسكن العمال في الشهر الماضي وبلغت قيمة الغرامات 328 ألف فيما تصدرت المخالفات عدم النظافة والصيانة والتكدس العمالي في مسكن واحد.
وكشف عن أن البلدية ستنفذ حملات مسائية مفاجئة للصالونات النسائية بشكل دوري لضمان الصحة والسلامة العامة، موضحاً أنه تم مخالفة 123 صالون في الشهر الماضي بمنطقة بر دبي وديرة وبلغت قيمة الغرامات 109 ألف درهم.
و قال: إن الحملة تتركز على توعية أصحاب الصالونات النسائية بالتدابير الصحية اللازمة للعمل بدءاً بمنع تكرار استخدام الأدوات والمعدات بين الأشخاص وتوعية الجمهور باستخدام الأدوات والمعدات ذات الاستخدام للمرة الواحدة فقط وأن تتم عمليات التنظيف والتطهير للأدوات والمعدات واستخدام المطهرات المصرح بها فقط بالتركيزات المناسبة والنظافة داخل المنشأة واستخدام الألبسة الواقية للعاملين وتوفير البطاقات الصحية المهنية لجميع العاملين ومنع استخدام الأدوات المحظورة والتي قد تعمل على نقل الأمراض المعدية.