الإمارات

اكتشاف 4 حالات تلاعب في برنامج «عناية»

دبي (الاتحاد) - كشف الدكتور حيدر اليوسف مدير إدارة التمويل الصحي في هيئة الصحة عن اكتشاف أربع حالات تلاعب قام بها مزودو خدمات صحية ومستفيدون من برنامج «عناية» للتأمين الصحي، تضمنت التزوير في معلومات ومستندات صحية، وارتكبت بعض المخالفات بالاتفاق بين المريض والطبيب. وقال الدكتور اليوسف، في تصريحات على هامش معرض الصحة العربي، إن التلاعبات شملت تقديم مستندات من قبل بعض المستشفيات شملت التنويم في غرف العناية المركزة أكثر من اللازم، وعدم تقاضي النسبة المستحقة على العملاء وهي 20%، إضافة إلى مبالغات في عملية التحاليل والأشعة وغيرها.
ولفت إلى أن الإجراءات المتخذة بحق مرتكبي تلك المخالفات تشمل فصل الطبيب من المؤسسة الصحية واستبعاد المؤسسة نفسها في حالة وجود دور لها فيما حدث، وتحويل الطبيب إلى لجنة الرقابة بالهيئة للتحقيق وشطبه إذا ثبتت إدانته.
وأشار إلى أن برنامج عناية المعمول به منذ عام 2008 يغطي حوالي 100 ألف من المواطنين والمقيمين «موظفو حكومة دبي وعائلاتهم».
وأكد الدكتور اليوسف بدء تطبيق المرحلة الثانية من مشروع المطالبات الإلكترونية للتأمين الصحي بعد الانتهاء من تطبيق المرحلة الأولى التي بدأت خلال شهر يونيو الماضي.
ونوه بأن 95 % من مطالبات التامين الصحي تتم حاليا بطريقة إلكترونية لتحديد الأولويات، وكذلك رقابة الخدمات المقدمة عبر التأمين الصحي.
وأوضح أن المشروع يتيح الفرصة لمراقبة الأخطاء الطبية، وتوفير درجة عالية من الرقابة للمنظومة التأمينية للحد من إمكانية التلاعب وسوء الاستخدام للموارد المالية وسوء استخدام الأدوية من قبل المنشآت الصحية.