الرياضي

اللبناني علامة بطل الرجال والكويتية أفراح تتصدر السيدات

 من منافسات بطولة فزاع لرماية الاسبورتنج (من المصدر)

من منافسات بطولة فزاع لرماية الاسبورتنج (من المصدر)

رضا سليم (دبي) - توج الرامي اللبناني مروان علامة بلقب النسخة الرابعة من بطولة فزاع لرماية الإسبورتنج التي تختتم اليوم بنادي الرماية بند الشبا، بعد تصدره لفردي الرجال برصيد 62 طبقاً، فيما أحتكم كل من الكويتي محمد نايف الديحاني وعبيد مصبح بن ضاوي من الإمارات إلى الطلقات الحاسمة لفض الارتباط بينهما بعد تساويهما على المركز الثاني برصيد 56 طبقاً ليفوز الرامي الكويتي الديحاني، فيما حل لاعبنا بن ضاوي في المركز الثالث.
وشهدت مسابقة الفردي دخول 5 رماة من الإمارات ضمن العشرة الأوائل، حيث أسفرت النتائج عن احتلال لاعبينا من المركز الثالث وحتى المركز السادس وهم عبد الله راشد الزحمي وأحمد بن مجرن اللذين تساوى رصيدهما 55 طبقا واحتلا المركز الرابع، فيما جاء نجم منتخبنا الوطني حمد بن مجرن وعلي راشد الزحمي والراميان الكويتيان الأولمبيان طلال الطرقي وفهيد الديحاني في المراكز من الخامس والسادس والسابع برصيد 54 طبقا وتساوى كل من الكويتيين سعود مجبل وفهد الديحاني على المركز العاشر برصيد 53 طبقاً.
ورصدت اللجنة المنظمة جوائز للفائزين بالمراكز الثلاثة الأولى ينال كل منهم سيارة فاخرة دفع رباعي، فيما ينال أصحاب المراكز من الرابع وحتى الحادي عشر على عشرة آلاف درهم.
أما على صعيد السيدات فقد احتلت الرامية الكويتية أفراح بن حسين المركز الأول برصيد 41 طبقا ونالت سيارة رنج روفر بفارق كبير عن مواطنتها شهد الحوال صاحبة المركز الثاني التي جمعت 28 طبقاً ونالت 50 ألف درهم، فيما حلت مواطنتهما الرامية فتوح بن حسين في المركز الثالث برصيد 26 طبقا ونالت 30 ألف درهم، فيما نالت الراميات أصحاب المراكز من الرابع وحتى الحادي عشر على خمسة آلاف درهم وهن نوال حسن الخلف ورصيدها 25 طبقا، نوره عيسى العلي وسارة الحوال ورصيدهما 24 طبقا وري باسيل ورصيدها 22 طبقا ثم خلود حسن الحلو ورصيدها 19 طبقا وإيمان البلوشي ورصيدها 17 طبقا ثم علياء مالك منذر وفاطمة محمد ورصيد كل منهما 11 طبقا. وتشهد البطولة اليوم ختام منافسات الفرق والتي يسدل بعدها الستار على البطولة ويتم تتويج أصحاب المراكز الأولى في الفردي والفرق. وأشاد الشيخ أحمد بن محمد بن حشر آل مكتوم رئيس اللجنة المنظمة لبطولة فزاع لرماية الإسبورتنج بالمستوى التنظيمي والفني لبطولة فردي الرجال والسيدات وهنأ اللبناني مروان علامة والكويتية أفراح بن حسين المتصدران لبطولة الفردي، كما هنأ جميع الرماة الذين دخلوا ضمن الأوائل في البطولة، وقال: اللجنة المنظمة عمدت إلى أن تكون المباراة الفاصلة بين عبيد بن ضاوي ونظيره الكويتي الديحاني من 70 طبقا حتى نوفر للراميين تكافؤ الفرص والحيدة والعدالة المطلقة
وأعرب عن أمله أن تكون المراكز الأولى من نصيب رماة الإمارات في النسخة المقبلة من البطولة بعد أن شهدت بطولة العام الحالي طفرة ملحوظة في المستوى الفني واكتسبوا خبرة كبيرة، مشيدا بجهود وتميز حكام البطولة الذين أظهروا براعة في أدائهم وتفوقوا على أنفسهم وكانوا عند حسن الظن بهم ومحل تقدير وإعجاب الجميع.
وعبر البطل المتوج اللبناني مروان علامة المقيم بالإمارات عن سعادته بالفوز موجها شكره لسمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي رئيس المجلس التنفيذي رئيس مجلس دبي الرياضي لدعمه ورعايته للبطولة وإتاحة الفرصة للرماة العرب بالمشاركة مع أقرانهم من رماة دول مجلس التعاون. وقال علامة: كنت أتوقع الفوز بالبطولة فقد حرمني طبق واحد في العام الماضي من الفوز بالبطولة وعدت هذا العام، وبذلت جهدا واضحا وحققت الفوز باللقب وذلك بفضل الدعم الذي حظي به من الشيخ أحمد بن محمد بن حشر آل مكتوم ومواظبة على التدريب يحقق الفوز مشيرا إلى أنه يسعى من الآن للدفاع وللمحافظة على اللقب الغالي ، كما سيشارك في بطولة الفرق مع مواطنيه مالك منذر وهيثم حجار .