الرياضي

لاتسيو ويوفنتوس في صراع نصف نهائي الكأس

يوفنتوس يسعى لتجاوز لاتسيو بعد تعادله مع جنوة على صعيد الدوري (أ ف ب)

يوفنتوس يسعى لتجاوز لاتسيو بعد تعادله مع جنوة على صعيد الدوري (أ ف ب)

روما (أ ف ب) - يخوض لاتسيو ويوفنتوس إياب الدور نصف النهائي من مسابقة كأس إيطاليا لكرة القدم اليوم وهما يسعيان لتعويض زلة المرحلة الأخيرة من الدوري المحلي. وسقط لاتسيو بشكل مفاجئ أمام ضيفه كييفو صفر-1 السبت الماضي، فتراجع ثلاث نقاط عن نابولي الثاني، وخسر يوفنتوس حامل لقب الدوري والمتصدر في فخ التعادل أمام جنوه 1-1 ليتقلص الفارق مع الفريق الجنوبي إلى ثلاث نقاط فقط.
وبقي باب التأهل إلى نهائي الكأس مفتوحا في مواجهتي دور الأربعة، لان يوفنتوس اكتفى الثلاثاء الماضي بالتعادل مع لاتسيو 1-1 على ملعب الأول “يوفنتوس أرينا”، كما فاز روما على إنتر ميلان 2-1 في المباراة الثانية.
وبدا يوفنتوس الذي خسر نهائي النسخة الماضية أمام نابولي حين مني بهزيمته الوحيدة للموسم أن كان في الدوري أو الكأس، في طريقه لحسم اللقاء لمصلحته بعد أن وضعه المدافع المعار إليه من اتالانتا فيديريكو بيلوسو في المقدمة بكرة رأسية (63). ثم حصل فريق “السيدة العجوز” على عدد كبير من الفرص لكنه عجز عن ترجمتها إلى أهداف فدفع الثمن، إذ تلقت شباكه هدفاً قاتلاً قبل أربع دقائق على النهاية اثر ركلة ركنية من الجهة اليسرى وصلت إلى ستيفانو ماوري على القائم البعيد فتابعها في الشباك (86).
وقال ماوري بعد تسجيله هدف التعادل: “قبل المباراة كنا نأمل بتحقيق التعادل وحصلنا عليه، بلوغ النهائي لا يزال ممكنا، نعرف أننا نملك فريقاً كبيراً، لكننا نريد تأكيد ذلك بالفوز في إياب نصف النهائي وبلوغ المباراة النهائية”.
يذكر أن يوفنتوس يحمل الرقم القياسي بعدد القاب المسابقة (9) مشاركة مع روما، فيما توج لاتسيو بخمسة ألقاب (آخرها عام 2009) والنتر بسبعة ألقاب (آخرها عام 2011). وتعاقد يوفنتوس مع المهاجم الفرنسي المخضرم نيكولا أنيلكا (33 عاما) لمدة خمسة اشهر مقابل 600 ألف يورو، كما ذكرت الصحف المحلية، ليصبح لاعب شنغهاي شنهوا الصيني ثاني لاعب من طراز رفيع ينضم إلى صفوف “السيدة العجوز” بعد الإسباني فرناندو ليورنتي من أتلتيك بلباو الباسكي الذي سينضم إلى الفريق في يوليو المقبل.
ويملك العملاق الإيطالي أربعة مهاجمين في الوقت الحاضر هم المونتينيجري ميركو فوسينيتش وسيباستيان جوفينكو وفابيو كوالياريلا واليساندرو ماتري. ونفى المدير التنفيذي في النادي بيبي ماروتا أن يستقدم يوفنتوس الأرجنتيني ليساندرو لوبيز مهاجم ليون الفرنسي: “ليساندرو لاعب جيد لكن ليون قدم عرضا لا يناسبنا، يجب أن نبقى هادئين وعقلانيين في سوق الانتقالات”. أما مباراة الإياب الثانية بين روما وإنتر ميلان (2-1 ذهابا) فستقام في 17 أبريل المقبل، فيما يقام النهائي على الملعب الأولمبي في روما في 26 مايو المقبل.
من جانب آخر، شدد نابولي الخناق على يوفنتوس المتصدر وقلص الفارق بينهما إلى 3 نقاط بفوزه الثمين على مضيفه بارما 2-1 أمس الأول في المرحلة الثانية والعشرين من الدوري الإيطالي. ويدين نابولي بفوزه إلى هدافه والدوري حتى الآن الدولي الأوروجوياني أدينسون كافاني الذي سجل هدف الفوز في الدقيقة 85 رافعا رصيده إلى 18 هدفا في صدارة لائحة الهدافين.
وفشل الإنتر في استغلال عاملي الأرض والجمهور لتحقيق فوز يقربه من يوفنتوس واكتفى بالتعادل مع ضيفه تورينو 2-2.
وقاد المهاجم الدولي ستيفان الشعراوي فريقه ميلان إلى فوز ثمين على مضيفه أتالانتا بهدف وحيد سجله في الدقيقة 29 رافعا رصيده إلى 15 هدفا منفرداً بالمركز الثاني على لائحة الهدافين. وارتقى ميلان إلى المركز الخامس برصيد 34 نقطة مستغلا خسارة فيورنتينا الخامس سابقا أمام مضيفه كاتانيا 1-2. وفشل روما في تحقيق الفوز للأسبوع الرابع على التوالي وذلك بعدما اكتفى بالتعادل أمام مضيفه بولونيا 3-3، ورفع روما رصيده إلى 34 نقطة وتراجع إلى المركز الثامن، فيما اصبح رصيد بولونيا 22 نقطة في المركز الخامس عشر. وصعد أودينيزي إلى المركز التاسع بفوزه الصعب على ضيفه سيينا بهدف وحيد سجله لويس موريال في الدقيقة 36. ورفع اودينيزي رصيده إلى 33 نقطة مقابل 14 لسيينا صاحب المركز الأخير. واكرم سمبدوريا وفادة ضيفه بيسكارا بفوز ساحق بسداسية نظيفة، وتعادل كالياري مع باليرمو بهدف للبرازيلي ثياجو (90) مقابل هدف للسلوفيني إيليتش (30). ورفع كالياري رصيده إلى 21 نقطة في المركز السادس عشر، وباليرمو إلى 17 نقطة في المركز التاسع عشر قبل الأخير.