الرياضي

الاتحاد يقتنص نقطة من الظفرة



إيهاب الرفاعي:

اقتنص فريق الاتحاد نقطة غالية من الظفرة في عقر داره بعد التعادل السلبي في مباراتهما أمس ورغم ذلك يحتفظ الظفرة بالصدارة بفارق الأهداف عن الاتحاد·
أدار المباراة الحكم الدولي خالد الدوخي وساعده محمد الجلاف وسعيد الحوطي والحكم الرابع علي حسن وراقبها يونس حسن·
جاءت المباراة قوية ومثيرة وتليق بفريقي الصدارة بدوري الدرجة الثانية رغم خلوها من الأهداف·
بدأ الشوط الأول بقوة من الفريقين حاول فيها الظفرة المبادرة بالتهديف إلا أن الحائط الدفاعي المنيع الذي فرضه الاتحاد حال دون ذلك ·· وفي الدقيقة انطلق أحمد عبدالله من الناحية اليمنى ولعب كرة عرضية متقنة داخل المنطقة لتصل إلى علي سعيد الذي لم ينجح في التعامل معها ويضيع هدفا مؤكدا· ويرد رومالدو بتسديدة قوية يتصدى لها دفاع الظفرة·
ويزداد ضغط الظفرة على مرمى الاتحاد ولكن دون خطورة حيث عمد الاتحاد إلى تأمين دفاعه من خلال إغلاق منطقة المناورات وفرض الرقابة اللصيقة على كريم كركار الذي تحرك يميناً ويساراً في محاولة للهروب من دفاع الاتحاد الذي اعتمد على الهجمات المرتدة التي كادت أن تشكل خطورة حقيقية لو وجدت المساندة الكافية من خط الوسط الذي اعتمد على تأمين الجانب الدفاعي على حساب الهجوم مما أعطى الفرصة لهجوم الظفرة للضغط على مرمى الاتحاد·
وكانت للتحركات الخطرة التي تميز بها كريم كركار أثرها في تشكيل بعض الخطورة مما دفع جاسم محمد إلى عرقلته ويحصل على إنذار·
وفي دربكة أمام منطقة الظفرة سنحت أخطر فرص الاتحاد عندما تباطأ الدفاع في إبعاد الكرة ليضطر الحارس حسين علي إلى التصدي لها بيده خارج حدود منطقة الجزاء ليحتسب الحكم خالد الدوخي ضربة حرة مباشرة ويحصل الحارس على إنذار ويتصدى لكرة ماجد عبدالله الذي لعبها ضعيفة أمسكها الحارس بسهولة·
ويرد كريم كركار بتسديدة قوية ترتد من يد الحارس محمد عبدالله ولا تجد المتابعة الجيدة وتضيع فرصة ذهبية لإحراز هدف لينتهي الشوط الأول بالتعادل السلبي بين الفريقين·
ومع بداية الشوط الثاني يحاول الظفرة ضرب دفاع الاتحاد من الأطراف عن طريق التمريرات العرضية التي لم تجد من يتعامل معها داخل منطقة الجزاء ولعب كركار عرضية تمر بين مدافعي الاتحاد ومهاجمي الظفرة دون أن يتعامل معها أحد تعقبها هجمة خطرة للاتحاد عندما انفرد رومالدو بالحارس حسين علي ولكنه لعب الكرة ضعيفة تمر بجوار القائم الأيمن·
ويستمر اللعب سجالاً بين الفريقين اللذين يتبادلان الهجمات ولكن بلا خطورة حقيقية على المرمى بعد أن نجح دفاع الفريقين في إغلاق المنطقة ويحاول خالد السويهلي إحراز الهدف الأول للاتحاد من كرة رأسية ولكنها تذهب ضعيفة· ويرد الظفرة بهجمة قوية عن طريق سالم عنان الذي سددها قوية ترتد من يد الحارس الذي انقض عليها مرة أخرى قبل أن يودعها علي ابراهيم المرمى·
ووجد خالد السويهلي نفسه وجهاً لوجه بالحارس فيودعها خارج المرمى بدلاً من تسجيل هدف مؤكد· ويرد كركار بتسديدة قوية حولها الحارس لركنية ويحاول مدرب الظفرة لطفي رحيم تنشيط خط الهجوم من خلال إشراك عبيد يوسف بدلاً من علي ابراهيم وكذلك عمر عبدالله بدلاً من مهند سالم الذي حل في مركز خالد يوسف مع إعطاء الفرصة لخالد يوسف للتقدم للأمام وهو ما أعطى بالفعل الفرصة لتنشيط خط هجوم الظفرة الذي كثف من هجماته، وبعد أقل من عشر دقائق من نزوله خرج عبيد يوسف من المباراة بعد إصابته في القدم ليحل بدلاً منه حسن عبدالله في تغيير اضطراري· ويزداد هطول الأمطار في الشوط الثاني مما أدى الى عدم القدرة في السيطرة على الكرة والسقوط على الأرض·
وكاد أحمد عبدالله أن يدرك الفوز في الدقيقة الأخيرة عندما استغل مرتدة كركار فيسدد كرة قوية تمر بجوار القائم ولم تفلح محاولات الفريقين في الوقت المحتسب بدل الضائع في إحراز أهداف لتنتهي المباراة بالتعادل السلبي·