ألوان

الدراجات الهوائية.. أسلوب حياة

متعة الانطلاق فوق دراجة هوائية في ياس (الصور من المصدر)

متعة الانطلاق فوق دراجة هوائية في ياس (الصور من المصدر)

نسرين درزي (أبوظبي)

رياضة الدراجات الهوائية التي تتمتع بشعبية متنامية على مستوى الدولة، تنشط هذه الأيام في حلبة مرسى ياس، حيث يعمد «ياس سايكلز» المزود الرائد للدراجات الهوائية ومعداتها في أبوظبي، إلى تطوير هذه الرياضة من خلال تقديم أفضل الأدوات والمعدات اللازمة.
قال جوني ماكاريس، الرئيس التنفيذي لدى «ياس سايكلز»: «إن رياضة الدراجات الهوائية اكتسبت شعبية هائلة خلال السنوات القليلة الماضية، وأصبحت تجتذب المزيد من الناس». وذكر أن محبّي هذه الرياضة ينشدون دوماً الحصول على دراجات عالية الجودة وذات أداء استثنائي وموثوق سواءً كانوا يفضلون الاستمتاع بركوب الدراجات في أوقات فراغهم خلال عطلة نهاية الأسبوع أو يواظبون يومياً على ممارسة هذه الرياضة. وتحدث عن أهمية التعاون فيما بين المركز وشركة بيريللي التي توفر أداءً استثنائياً ومعتمداً لتفاصيل الدراجات الهوائية، بما فيها الإطارات المتينة، مؤكدا أن التعاون على تقديم خدمات رياضية بجودة عالمية يعد إنجازاً سياحياً للبلاد، ويقدم منافع كثيرة لمجتمع عشاق الدراجات الهوائية داخل الدولة.

لياقة بدنية
وأورد يوهان مولنمايكر، الرئيس العالمي لشركة بيريللي، أنه على مدى أكثر من 100 عام تم تطوير مجموعة واسعة من الإطارات المبتكرة والحائزة جوائز مرموقة. وقال: «إن هذه الإطارات توفر أداءً استثنائياً للدراجات الهوائية، مما يلبي احتياجات هذه الرياضة التي تتسع شعبيتها يوماً بين يوم بين الجيل الجديد على مستوى منطقة الشرق الأوسط والعالم.
وأشار إلى أن الأداء عالي الكفاءة الذي تتمتع به رياضة الدراجات الهوائية في الإمارات أصبح بغرض التسلية أو الحفاظ على اللياقة البدنية أو المنافسة في السباقات، معتبراً أن «ياس سايكلز» يقدم كل التسهيلات المطلوبة في هذا المجال لإنجاح هذه الرياضة الأكثر شعبية في العاصمة أبوظبي.

أسلوب حياة
وتحدث عشاق رياضة الدراجات الهوائية عن ولعهم بالذهاب إلى حلبة مرسى ياس، وتنظيم الفعاليات الجماعية التي تضعهم في أجواء تنافسية مريحة، حيث ذكر رائد الأحبابي أنه بدأ حديثاً بالمواظبة على هذه الرياضة بعدما كان يصطحب أبناءه إلى جزيرة ياس مرة في الأسبوع ويراقبهم. ومع الوقت شعر بدافع لخوض التجربة من باب التسلية حتى تحولت إلى عادة وأسلوب حياة يريحه على تفريغ الطاقة السلبية.
وقالت نورة الحوسني، إن أجمل مشروع تقوم به مع صديقاتها القيام بجولات رياضية على الدراجات الهوائية كلما تسنى الأمر وخلال الفعاليات الخاصة بالنساء، والتي تنظم باستمرار على جزيرة ياس.
وأشار أنس محمود إلى أن قيادة الدراجات الهوائية المتخصصة تحلو بوجود فريق من الدراجين الذين ينزلون سوياً إلى الأرصفة المجهزة لهذه الرياضة، وهذا ما توفره جزيرة ياس تحديداً التي تحتضن مسارات مخصصة لمختلف أنواع الرياضات، بما فيها الدراجات الهوائية.
وذكرت عبير القاضي أنها تخرج أسبوعياً إلى جزيرة ياس مع زوجها وأبنائها في جولة على الدراجات الهوائية للاستفادة من الطقس المعتدل، واعتبرت أن هذا النوع من الأنشطة يريح أفراد الأسرة ولاسيما أنها تكون في الهواء الطلق، وتساعد على استكشاف مرافق جديدة قد تكون فرصة للترفيه فيما بعد.