الاقتصادي

توقعات بتثبيت الإنتاج في أوبك




عواصم-رويترز: يبدو أن الاتجاه داخل منظمة أوبك هو الإبقاء على سقف الإنتاج خلال اجتماع المنظمة المقرر عقده اليوم· إذ قال شكري غانم رئيس الوفد الليبي في اجتماع منظمة أوبك أمس: إنه لا يرى داعياً في الوقت الحالي لزيادة المعروض النفطي في الأسواق لكنه أضاف أنه بإمكان أوبك زيادة الانتاج في وقت لاحق من العام إذا اقتضى الأمر·
وجاء هذا التعليق رداً على سؤال من رويترز عما إذا كان الاحتمال قائماً ان ترفع أوبك الانتاج هذا العام·
وقال غانم: ''حتى الان لا يبدو أن هذا محتمل لكن بعد فصل الصيف إذا ظهرت حاجة فسوف نضخ المزيد من النفط·'' وقال غانم: إنه لا يشعر بالقلق من أن يؤثر أي تباطؤ في الاقتصاد الأميركي على الطلب على نفط المنظمة·
ورداً على سؤال آخر أكد من جديد وجهة نظره أنه لا داعي لتغيير انتاج أوبك في الاجتماع الوزاري الذي يعقد اليوم·
والرأي ذاته أيده مسؤول إيراني رفيع بقطاع النفط الذي قال: ''إن من المستبعد ان تخفض منظمة أوبك الانتاج في اجتماعها اليوم''·
وقال جواد يرجاني رئيس شؤون أوبك بوزارة النفط الإيرانية في تقرير نشر على موقع الوزارة على الإنترنت: ''في ضوء انخفاض احتياطيات الدول المستهلكة فإن إمكانية خفض انتاج أوبك مرة أخرى منخفضة جداً·''
وقال مندوب إندونيسيا الدائم لدى منظمة أوبك ميز الرحمن أمس: إن بلاده تفضل أن تبقي المنظمة على مستوى انتاج النفط دون تغيير في الاجتماع·
وقال لرويترز: ''نريد الإبقاء على مستوى الانتاج الحالي المتفق عليه·'' وتردد تصريحاته صدى تعليقات أدلى بها قبل أسبوعين بورنومو يوسجيانتورو وزير الطاقة الإندونيسي· وإندونيسيا هي ثاني أصغر منتجي النفط من أعضاء أوبك بعد قطر كما أنها مستورد صاف للنفط·
إلى ذلك ارتفعت أسعار النفط الخام في المعاملات الآجلة أمس قبل يوم من الاجتماع الذي يعقده وزراء أوبك ويتوقع أن يسفر عن إبقاء حجم الانتاج الحالي دون تغيير·
وأشار وزراء أوبك الذين توافدوا على فيينا لحضور الاجتماع الى أنهم يؤيدون عدم تغيير سقف الإنتاج واستمرار العمل بتخفيضات الإنتاج البالغة 1,7 مليون برميل يومياً·
واستقر سعر مزيج برنت فوق 61 دولاراً للبرميل رغم انخفاض سعر الخام الأميركي في أواخر معاملات سوق نايمكس الأميركية أول أمس تحت وطأة هبوط أسواق الأسهم الأميركية بسبب المشاكل التي تواجه قطاع الرهن العقاري·
وتوقع استطلاع لآراء المحللين أجرته رويترز أن تظهر بيانات المخزونات الأميركية التي تصدر غداً تراجع مخزون نواتج التقطير بواقع 2 مليون برميل والبنزين 2,4 مليون برميل·
ويتوقع أن ترتفع مخزونات النفط الخام بواقع 1,6 مليون برميل·
وأدت مشاكل بقطاع التكرير في الولايات المتحدة الى ارتفاع أسعار البنزين في المعاملات الآجلة·
وفي الساعة 0929 بتوقيت جرينتش ارتفع سعر مزيج برنت 30 سنتاً إلى 61,20 دولار للبرميل بينما زاد الخام الأميركي الخفيف 33 سنتاً الى 58,26 دولار للبرميل·
وتراجع سعر السولار (زيت الغاز) 4,75 دولار الى 533 دولاراً للطن·
من جهة آخرى قالت منظمة أوبك أمس: إن سعر سلة خامات نفط المنظمة انخفض الى 57,25 دولار للبرميل أول أمس من 57,27 دولار يوم الاثنين الماضي· وتضم سلة أوبك 11نوعاً من النفط الخام·
وهذه الخامات هي خام صحارى الجزائري وميناس الإندونيسي والإيراني الثقيل والبصرة الخفيف العراقي وخام التصدير الكويتي وخام السدر الليبي وخام بوني الخفيف النيجيري والخام البحري القطري والخام العربي الخفيف السعودي وخام مربان الإماراتي وخام بي·سي·اف 17 من فنزويلا·