الاقتصادي

«اتصالات» تفوز بجائزة سوق أبوظبي للأرباح الصافية

أبوظبي (الاتحاد) - تصدرت مؤسسة الإمارات للاتصالات «اتصالات» قائمةٍ تم إعدادها وفق مؤشر جديد تضم أهم 100 مؤسسة استثمارية حكومية مدرجة في سوق أبوظبي للأوراق المالية.
وبحسب بيان صحفي أمس، تم تكريم «اتصالات» مؤخراً لأدائها المتميز، وذلك في حفلٍ أقيم في جامعة أبوظبي.
وحلت «اتصالات» في المركز الأول من حيث القيمة السوقية والأرباح حيث بلغت أرباحها الصافية لعام 2011 نحو 5,8 مليار درهم لعام وبلغت القيمة السوقية 72 مليار درهم وفقاً للأرقام التي أعلنت عنها دائرة التنمية الاقتصادية - أبوظبي.
وقام عمر عبدالله وكيل دائرة التنمية الاقتصادية، وراشد البلوشي الرئيس التنفيذي لسوق أبوظبي للأوراق المالية بتسليم الشهادات والجوائز، بحضور فهد سعيد الرقباني المدير العام لمجلس أبوظبي للتنمية الاقتصادية، وعبدالواحد بن خالد الحميض وكيل وزارة العمل.
وقال علي الأحمد الرئيس التنفيذي للاتصال المؤسسي في «اتصالات»، إن «اتصالات» في غاية الفخر لتسلمها هذه الجائزة، وهذا التكريم الذي هو نتيجة للعمل الدؤوب والأساس الاقتصادي المتين الذي تستند إليه «اتصالات»، الذي لم يكن من الممكن تحقيقه لولا تركيزها جل اهتمامها على عملائها وعلى تقديم أفضل الخدمات لهم، ونتطلع قدماً لتحقيق المزيد من النجاحات التي تؤكد موقعنا الريادي بين شركات الاتصالات والمزيد من الإنجازات التي تسهم في تحقيق رؤية أبوظبي الاقتصادية 2030. وتابعاً أن «اتصالات» سوف تستمر بالعمل مع شركائها المحليين والإقليمين والعالميين كافة في المجالات كافة لتطوير أفضل الحلول التقنية وأحدثها، ونحن على ثقة بأننا سوف نسعى للاستفادة من بيئة العمل والفرص المتاحة من خلال استثمارنا في شبكة الألياف الضوئية وشبكة الجيل الجديد لاتصالات الهاتف المتحرك LTE بما يعود بالنفع على عملائنا. وشملت فئات الجوائز أعلى شركة مدرجة .في سوق الأوراق المالية وشركات الاستثمار الحكومي الرئيسية وأكبر منتج للغاز الطبيعي وأكبر شركة من حيث عدد الموظفين وأكبر شركة من حيث أعداد الموظفين من مواطني دولة الإمارات.