الإمارات

تعليمية أبوظبي تجري مقابلات مرشحي التدريس اليوم



السيد سلامة:
في مبادرة تربوية هي الأولى من نوعها على مستوى الدولة منذ إنشاء وزارة التربية والتعليم وضمن إستراتيجية الوزارة للتخلص من ''المركزية'' ومنح الصلاحيات للمناطق التعليمية تنطلق اليوم، في منطقة أبوظبي التعليمية، عملية المقابلات الشخصية للمرشحين لوظائف التدريس للعام الدراسي المقبل 2007/ 2008 م· وأكد معالي الدكتور حنيف حسن وزير التربية والتعليم أهمية هذه المبادرة التي تشكل نقطة تحول جذرية في تاريخ الوزارة من حيث منح الصلاحيات والتخلص من المركزية العتيقة، بالإضافة إلى اختصار الجهد والوقت والقضاء على ''البيروقراطية'' التي كانت تصاحب عملية اختيار المرشحين لهذه الوظائف من خلال ديواني الوزارة في أبوظبي ودبي·
وأشار معاليه إلى أن الوزارة وهي تأخذ هذا القرار الحيوي إنما تدشن بذلك مرحلة للتخلص من ''المركزية'' التي عانى منها الميدان التربوي طويلاً واستنزفت كثيراً من جهد ووقت الوزارة فاليوم ومن خلال المقابلات التي تتم محلياً تتحول الوزارة إلى دورها الأساسي في رقابة الجودة وضمان حسن الأداء من خلال تخويل صلاحيات واسعة للمناطق التعليمية يتم بموجبها إنجاز عدد من المهام الجوهرية التي كانت قاصرة على الوزارة ومنها تعيين الموظفين سواءً من أعضاء الهيئة التدريسية أو الإداريين العاملين في المدارس·
وأكد معاليه ثقة الوزارة في القائمين على لجان المقابلات، حيث تم إعدادهم في المناطق التعليمية لتولي هذه المهمة الحيوية، كما نظمت لهم دورات تدريبية حول فن المقابلة وآلية تطبيق المعايير التي تتطلبها الوزارة والمناطق التعليمية في المرشح لوظيفة معلم·
ترسيخ الجودة
من جانبه أكد سعادة محمد سالم الظاهري مدير منطقة أبوظبي التعليمية استعداد المنطقة لإنجاز هذه المهمة التي تمثل إحدى حلقات منح الصلاحيات الإداريــة والتربوية للمناطق التعليمية بل وتعزز من قدرة المناطـق التعليمية ودورهـــا في ترســيخ معــايير الجودة في الميدان التربوي، فالمناطق عندما تكون مسؤولة عن اختيار المعلمين فإن هذا يتطلب منها التزاماً أكثر بالمعايير التي تحددها الوزارة لضمان جـــودة الذيــــن يتم اختيـــارهــم من المرشــحين وأن تكــون عمليــة الاختيــار وفقـــاً للمعـــايير العالمية والمهنية التي تأخذ بها المؤسسات التربوية العريقة في العالم·
وأوضح الظاهري أن منطقة أبوظبي التعليمية أتمت استعداداتها لإجراء المقابلات الشخصية التي تنطلق اليوم تمهيداً لتعيين العدد المطلوب من المواطنين والمواطنات المرشحين للعمل في سلك التدريس بمختلف المراحل التعليمية بمدارس المنطقة لسد احتياجات العام الدراسي المقبل·
ضوابط دقيقة عند المقابلة
أكد الظاهري ضرورة التزام أعضاء لجان المقابلات بالصدقية في التقييم عند تصنيف المعلمين وفق المرحلة التي تناسب كل واحد منهم على أن تعطى درجة التقييم بعد التأكد من المؤهلات والشهادات المقدمة، ولا يجوز إعطاء أي درجة دون التأكد من ذلك، كما يحق لرئيس اللجنة أو مدير المنطقة تعديل الدرجة بعد انتهاء المقابلة في حال تقديم المرشح ما يثبت ذلك، على أن يتم إطلاع إدارة تخطيط الموارد البشرية على التعديل والشهادة المقدمة المستحقة له·