نيوتك

"الوراق" مكتبة التراث ومرجع الباحثين

أنشئت القرية الالكترونية، وهي مؤسسة غير ربحية في العام ،1999 ويمثل موقع ''الوراق'' على شبكة الإنترنت محور أعمالها كلها، ولا يزال يشهد المزيد من التطور وتحديث المعلومات، بما يتناسب وتراثنا العربي الأصيل·
الحديث عن التراث حديث له شجون مع معتصم زكار المدير التقني للموقع، إذ يقول: وصل عدد المشتركين في الموقع إلى أكثر من 200 ألف مشترك، وينضم إليه شهريا قرابة 6500 مشترك جديد· وبالنظر إلى طبيعته التخصصية، فهو يعد بوابة ثقافية، تتناول حيزا من الثقافية العربية، وتهدف إلى خدمة التراث''
الاشتراك في الموقع مجاني، أما شريحة المستخدمين كما يقول زكار، فهي كالتالي: 75 بالمائة ذوو خلفية أكاديمية، وطلاب أو أساتذة جامعيون، أو باحثون، و25 بالمائة هم زوار عاديون، ويشكل الطلاب نحو 12 بالمائة''
وإذا كان الموقع يجتذب الأكاديمين من شتى أنحاء العالم، ومن جامعات أجنبية بعينها، فإن البحث جار لفتح باب الزيارة لشريحة الفتيان ممن هم تحت سن الثامن عشرة، يقول زكار: هذه الشريحة تشغلنا ونبحث عن طريقة لعرض المعلومات لها، بطريقة مشوقة مستخدمين وسائط الملتميديا لهذا الغرض''
الوصول سهل
في جولة لنا في موقع الوراق www.alwaraq.net استوقفنا ذلك الشريط العلوي الذي يحتوي على مداخل الموقع الرئيسية التالية: المكتبة التراثية، وبما مجموعه ألف كتاب: وقد قسمت في فئات، هي: الأدب، والشعر والشعراء، واللغة ومعاجمها، والتاريخ، والحديث وعلومه، والتراجم، وعلوم القرآن ورجالاتها، والفقه والفقهاء، والجغرافيا، والرحلات، والفلسفة والتصوف، وغيرها· المدخل الثاني: المكتبة المحققة: وتضم مائة كتاب تم نشرها بالاتفاق مع الناشرين، وهي مقسمة في فئات: التراجم، والجغرافيا، والحديث وعلومه، واللغة ومعاجمها، وغيرها·
المدخل الثالث: البحث: حيث يمكن البحث عن المعلومات في الموقع حسب الفئات المختلفة، وحسب نوع البحث، وخياراته· ولتسهيل مهمة إدخال الكلمات الدليلية، يجد الباحث جدولا بأحرف الهجاء العربية، لاختيار الحروف بواسطة الفأرة بدلا من طباعتها، إذا أراد ذلك·
المدخل الرابع: صفحتي: وهي صفحة خاصة ينشئها المشترك في الموقع، وتتضمن بالإضافة إلى ملف اشتراكه، كتبه المفضلة، ومشاريعه، وملاحظاته الخاصة، ومواضيعه في مجالس النقاش··
أما المدخل الخامس، ويحمل اسم ''مجالس الوراق'' فهو منتديات ثقافية يشارك فيها الزوار، في المواضيع الثقافية المختلفة، التراثية منها والمعاصرة·
المدخل السادس ''مكتبة القرآن'': لا يضم هذا القسم سور القرآن الكريم مسلسلة فحسب، وإنما شرح لأسباب النزول أيضا، كما يمكن للزائر استخدام محرك البحث، للوصول إلى آية، أو كلمة·· وفي أي السور جاءت، وكم مرة تكررت، كما يمكنه قراءة السورة أو السور التي وردت فيها الكلمة أو الآية، كاملة· وتبرز الكلمة أو الكلمات، أو الآية الجاري البحث عنها، بلون مختلف·
الدخول إلى الصفحات الداخلية لموقع ''الوراق'' سهل ويسير أينما كنت على صفحته الرئيسية، وسواء من الشريط العلوي، أو من الشريط الجانبي الذي إلى يمينك· فمن خلال هذا الشريط، أو من خلال خانة البحث (إذهب)، تستطيع الدخول إلى أقسام المكتبة التراثية أيضا·
التحديث والتجديد
تحديث المعلومات جار في موقع ''الوراق'' كما هو باد في الصفحة الرئيسية· يقول معتصم زكار: هناك زاويتان، الأولى ''نوادر النصوص'': وتضمن مختارات من الثقافة العربية وهي تتغير يوميا، وتهدف إلى اجتذاب اهتمام وانتباه الزائر إلى أسماء كتب تراثية عربية· والثانية '' قصة كتاب'' وتتحدث عن كتاب بعينه بشكل عام، وتسلط الضوء على أعمال نادرة هي تراثية في معظمها''
أما عن خطة ''الوراق'' المستقبلية، فيحدثنا زكار عنها قائلا: هناك خدمتان نسعى لإدراجها في الموقع وهما: توفير خاصية البحث في النصوص والكتب، بواسطة الهاتف المحمول (الموبايل)، وبطريقة الملتيميديا (نص وصورة وصوت) المشوقة، والثانية إنشاء محتوى خاصة بالأعلام العرب''·
ولا ينسى زكار أن يحدثنا عن تطوير باب ''العلوم عند العرب'' لعرض تجارب العرب واكتشافاتهم، في الفلك والفيزياء والكيمياء والرياضيات، وغيرها، وما قدموه للحضارة البشرية· وقد أوكلت مهمة إعداد المواد المطلوبة المدعومة بتقنية الملتيميديا، إلى الأكاديمي المغربي محمد أبطوي، يتضمن أيضا مخطوطات لم تنشر سابقا·