الاقتصادي

أبوظبي تتحول إلى وجهة سياحية عالمية


أكدت المؤسسات والشركات والهيئات الخاصة في إمارة أبوظبي العاملة في قطاع السياحة عزمها على المضي إلى جانب هيئة أبوظبي للسياحة في تطوير أعمال السياحة في الإمارة والتي تشهد طفرة سياحية وعقارية غير مسبوقة من خلال المشاركة في تعزيز بنيتها التحتية وجهود الترويج على المستويين الداخلي والخارجي حتى تكون شريكا رئيسيا للارتقاء بهذا القطاع الحيوي والمهم لاقتصاد أبوظبي·
جاء ذلك بمناسبة مشاركة هيئة ابوظبي للسياحة في معرض بورصة السفر العالمي ببرلين الذي تبدأ فعالياته اليوم (الأربعاء) ويعد اكبر سوق للسفر في العالم حيث يمثل ابوظبي في مركز برلين للمعارض جناحا ضخما يضم إلى جانب الهيئة 27 عارضا من الإمارة يمثلون القطاعات السياحية المختلفة·
وأجمع عدد من الشركات والمؤسسات السياحية ووكالات السفر والطيران في العاصمة ابوظبي على أن المرحلة المقبلة من تاريخ إمارة ابوظبي تشكل منعطفا مهما نحو التحول إلى السياحة العالمية قياسا لما تشهده الإمارة من مشاريع عملاقة ستأخذ معها أبوظبي إلى الريادة في صناعة السياحة العالمية والتي من أبرزها مشروع تطوير جزيرة السعديات احد أضخم مشاريع التطوير السياحي في المنطقة والعالم·
وأبدى ممثلو الشركات ووكالات السفر اهتمامهم الكبير في التواجد إلى جانب هيئة ابوظبي للسياحة في معارض وأسواق السفر على مستوى العالم تأكيدا منها على دورها كشريك رئيسي في عملية التطوير والبناء والتحديث لهذا القطاع الحيوي والهام·
ويضم جناح أبوظبي في بورصة برلين للسياحة خمس منصات رئيسية خصصت للمؤسسات الكبرى العارضة وهي شركة أبوظبي للمطارات وأبوظبي الوطنية للفنادق وشركة الدار ودانات للمنتجعات والفنادق وفندق قصر الإمارات والاتحاد للطيران إضافة إلى 22 مقصورة أخرى تضم عددا من ابرز الشركات العاملة في القطاع السياحي بالإمارة أو المرتبطة به·
وقال سعادة يورجن شتلتسر سفير جمهورية ألمانيا الاتحادية لدى الدولة'' بصفتي سفير ألمانيا فان أحد أهم أهدافي الترويج السياحي لألمانيا لدى مواطنى دولة الإمارات العربية المتحدة وجذب أكبر عدد من السياح الإماراتيين لزيارة ألمانيا ولكني أكون سعيدا جدا عندما يأتي سياح ألمان إلى الإمارات ما يشكل أهمية لتعزيز العلاقات الثنائية بين البلدين عن طريق تعريف الشعوب ببعضها·
وأشاد سعادته بما تشهده امارة ابوظبي حاليا من إنجازات وطفرة هائلة في نمو النشاط السياحي بفضل ما تقوم به هيئة أبوظبي للسياحة بإدارة حكيمة من معالي الشيخ سلطان بن طحنون آل نهيان رئيس مجلس إدارة الهيئة والتي تعتبر من أهم الأسباب التي تجعل أبوظبي غاية مفضلة على الخريطة الدولية لجذب السياح عالميا وليس فقط الألمان·
واعرب سعادة السفير الالماني عن سعادته بالمشاركة المتميزة والكبيرة لإمارة ابوظبي ممثلة بهيئة أبوظبي للسياحة في سوق السفر العالمي ببرلين متمنيا كل النجاح والتوفيق لهذه المشاركة·
وفي بيان صحفي لشركة ابوظبي للمطارات ذكرت مشاركتها في برلين تأتي ترجمة لأهداف ابوظبي في تطوير قطاع الطيران وخدماته من خلال إسناد هذا الدور للقطاع الخاص والاستفادة من الخبرات المحلية والعالمية في هذا الشأن مشيرة في هذا الاطار الى ان تعيين شركة مطار شانجي لتولي مهمة تشغيل مطار أبوظبي يعد خطوة استراتيجية نحو بناء قطاع طيران قوي يفي بأعلى المعايير العالمية· وقالت إنها ستعمل على عرض خططها الطموحة والاستراتيجية في توسعة مطار ابوظبي موضحة بانه تم تنفيذ برنامج طموح بهدف تحويل مطار أبوظبي الدولي إلى مطار عصري بمعايير القرن الحادي والعشرين حيث قطع هذا المشروع خطوات هامة وتمت توسعة وتحديث مبنى الركاب 1 وإنشاء مبنى ثان وقد أسهم المبنيان منذ اكتمالهما في سبتمبر 2005 في مضاعفة طاقة المطار إلى سبعة ملايين مسافر·
بدورها اكدت شركة ابوظبي الوطنية للفنادق حرصها على المشاركة في الارتقاء بمستوى الضيافة في امارة ابوظبي الى اعلى مستوياته بالاضافة الى المساهمة في زيادة السعة الفندقية بابوظبي من خلال تبني مشاريع عقارية عملاقة تنفذ حاليا عددا مهما منها ويوجد عدد اخر في طور التحضير·
وقال سعادة خليفة ناصر بن حويليل المنصوري رئيس مجلس ادارة الشركة ان ابوظبي للفنادق تحرص على المشاركة باستمرار في كافة الفعاليات والمعارض إلى جانب هيئة ابوظبي للسياحة على المستويين الداخلي والخارجي ايمانا منها بأهمية هذه الفعاليات في تمكين ابوظبي للتواجد بقوة في السوق السياحية العالمية·
واضاف ان النمو الكبير الذي تشهده أبوظبي حاليا في قطاع السياحة يعود بالدرجة الأولى إلى التوجيهات التي يؤكد عليها صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة ''حفظه الله'' والمتابعة المستمرة والدعم الكبير الذي يقدمه الفريق أول سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة والإشراف والتخطيط الجيد من قبل معالي الشيخ سلطان بن طحنون آل نهيان رئيس هيئة أبوظبي للسياحة·
من جهتها أكدت شركة الدار العقارية حرصها على ان تكون مشاركتها الاولى في بورصة السفر العالمي ببرلين تحت مظلة هيئة ابوظبي للسياحة فاعلة ونجاحة في المعارض والمناسبات الخارجية القادمة التي من شأنها ان تدعم عملية الترويج السياحي لامارة ابوظبي وتنجح في استقطاب المزيد من المستثمرين والسياح الى الامارة وذلك من خلال العروض المميزة التي تقدمها هيئة ابوظبي للسياحة ومن خلفها كافة الشركات والمؤسسات المعنية بهذا القطاع الحيوي· وقال احمد الصايغ رئيس مجلس ادارة الشركة ان مشاركة شركة الدار العقارية في سوق السفر العالمي ببرلين تأتي بهدف الترويج لمشاريعها الكبيرة التي تنفذها في ابوظبي وكذلك ابراز ما تشهده الإمارة من تطور ونقلة عمرانية وسياحية غير مسبوقة خلال الفترة المقبلة·
واعرب عن امله في ان تساهم الدار في ترجمة توجيهات الفريق أول سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة في خلق شراكة حقيقية وتكاملية بين القطاعين الخاص والحكومي من اجل الارتقاء والتطوير بالبنية التحتية لامارة ابوظبي بما يمكنها من أخذ الريادة في القطاع السياحي والاستثماري·
وتنفذ الدار العقارية عددا من المشاريع الحيوية والهامة في العاصمة ابوظبي ابرزها جزيرة ياس 2500 هكتار· ومشروع شاطئ الراحة والسوق المركزي في ابوظبي حيث يتضمن بمساحته البالغة 5 هكتارات في موقع بارز في قلب المدينة شققا فاخرة وتسهيلات عالمية المعايير للمكاتب ومطاعم وفنادق عالمية المواصفات ومحلات تجارية فخمة وسوقا تقليدية· ''وام''