عربي ودولي

انفصاليون يتظاهرون في عدن للفت «نظر» المجتمع الدولي

صنعاء (الاتحاد) - تظاهر آلاف من أنصار «الحراك الجنوبي» الانفصالي، أمس الأحد، في مدينة عدن اليمنية (جنوب)، بالتزامن مع زيارة قام بها وفد من مجلس الأمن الدولي إلى صنعاء. وحملت التظاهرة التي أقيمت في ساحة «العروض» بعدن شعار «نحن أصحاب القرار». وقال ناشط في «الحراك الجنوبي» لـ(الاتحاد) إن التظاهرة هدفت إلى «لفت أنظار دول مجلس الأمن الدولي إلى مطالب الشعب الجنوبي باستعادة دولته»، حسب قوله.
ويتزعم «الحراك الجنوبي» الاحتجاجات الانفصالية في جنوب اليمن منذ اندلاعها في مارس 2007. ورفع المتظاهرون أعلام دولة ما كان يعرف بـ»جمهورية اليمن الديمقراطية الشعبية»، التي كانت تحكم الجنوب اليمني حتى اندماجه مع الشمال في مايو 1990. وتزامنت التظاهرة مع إقدام مسلحين انفصاليين في مناطق على الشريط الحدودي السابق بين شمال وجنوب اليمن، على استحداث نقاط تفتيش، ورفع أعلام شطرية. ويرفض مجلس التعاون الخليجي ومجلس الأمن الدولي اللذان يشرفان على عملية انتقالية في اليمن منذ أكثر من عام، خيار الانفصال لحل «القضية الجنوبية» التي ستكون أبرز قضايا مؤتمر الحوار الوطني الشامل، المزمع إطلاقه في صنعاء قريباً.