الاقتصادي

«الدار العقارية» تضيف 1200 وحدة لسوق أبوظبي خلال 2017

جانب من الأعمال الإنشائية  بمشروع الهديل (الاتحاد)

جانب من الأعمال الإنشائية بمشروع الهديل (الاتحاد)

سيد الحجار(أبوظبي)

تنجز شركة الدار العقارية خلال العام الحالي 4 مشاريع هي قيد الإنشاء حالياً، توفر أكثر من 1200 وحدة سكنية وقطعة أرض، بواقع 780 شقة سكنية بمشروعي «أنسام» و«الهديل»، و431 قطعة أرض في «جزيرة الناريل» و«المريف».

وقال طلال الذيابي، الرئيس التنفيذي للتطوير في الشركة لـ «الاتحاد» إن «الدار» ملتزمة بإنجاز مشاريعها وفق الجدول الزمني المحدد، تمهيدا لتسليمها للمشترين، متوقعا إنجاز مشروعي «الهديل»، و«أنسام» خلال 6 أشهر.

ولفت إلى إنجاز نحو 83% من مشروع «أنسام»، الذي يضم شققاً سكنية في الجهة الغربية من جزيرة ياس، موضحا أن أعمال التظليل الزجاجي شارفت على الانتهاء، فيما يستمر التقدم في الأعمال الميكانيكية والكهربائية وأنظمة الصرف الصحي.

ويتألف «أنسام» من 4 مبانٍ تضم 547 وحدة سكنية مطلة على ملعب ياس لينكس للجولف، والواجهة البحرية لجزيرة ياس، وتم طرح المشروع عام 2014، حيث تم بيع كامل وحدات المشروع فور طرحها للبيع.

وأشار الذيابي إلى إنجاز أكثر من 80% من مشروع «الهديل» في منطقة شاطئ الراحة، موضحا أن الوحدات السكنية بالمشروع تخضع حالياً للمراحل النهائية من عملية التظليل الزجاجي، كما تتقدم عمليات تركيب الإضاءة والوحدات الداخلية بشكل جيد.

ويضم المجمع 233 وحدة سكنية، بما في ذلك استوديوهات وشقق مؤلفة من غرفة واحدة، وغرفتين، وثلاث غرف، وتم بيع المشروع بالكامل فور طرحه عام 2014.

وأضاف الذيابي، أن الأعمال الإنشائية بـ «الهديل» شارفت على الانتهاء، حيث يقع المشروع على الواجهة البحرية من شاطئ الراحة، بجانب المجمعات السكنية الفاخرة المتواجدة في منطقة البندر.

وأشار إلى اتجاه الشركة لزيادة أسعار الوحدات المتبقية في مشروعي «الهديل» و«أنسام»، إضافة إلى مشروع «ميرا» في جزيرة ياس، بنسبة 5%، موضحاً أن الشركة باعت نحو 90% من وحدات هذه المشاريع، فيما تحتفظ «الدار» بنحو 10% من وحدات كل مشروع.

وأضاف أن الشركة تعتمد سياسة الاحتفاظ بنسبة من الوحدات السكنية بكل مشروع، تقدر غالبا بـ 5%، حيث يتم طرحها للبيع وقت تسليم المشروع، لاسيما في ظل ارتفاع أسعار البيع للوحدات الجاهزة وقت التسليم، فضلاً عن دراسة إمكانية طرحها للإيجار ما يمثل إضافة إلى إيرادات الدخل المتكرر بالشركة.

وارتفع صافي الدخل التشغيلي للدار العقارية من الإيرادات المتكررة إلى 1.6 مليار درهم خلال العام الحالي، حيث تشمل هذه الإيرادات، المحفظة السكنية، إضافة إلى المكاتب، والفنادق، والمدارس، والمراكز التجارية، إذ بلغ معدل الإشغال في محفظة «الدار» من الوحدات السكنية (4800 وحدة) نحو 92%. وبحسب رصد لـ «الاتحاد» حول أسعار البيع في السوق الثانوي، تبدأ أسعار الاستوديوهات في مشروع «الهديل» من 850 ألف درهم، والغرفة من 1.2 مليون درهم، والغرفتين 1.85 مليون درهم، فيما تتوافر في «أنسام» استوديوهات بقيمة 800 ألف درهم، كما تبدأ أسعار الشقق ذات الغرفة الواحدة بالمشروع من 1.2 مليون درهم، والغرفتين من 1.65 مليون درهم.

وأشار الذيابي إلى إنجاز نحو 50% من مشروع جزيرة «الناريل» في منطقة البطين بأبوظبي، فضلا عن تقدم الأعمال في مشروع «المريف» بمنطقة خليفة.

وتتولى «الدار» إنجاز جميع أعمال البنية التحتية بالمشروعين من طرق وجسور وأعمال صرف صحي وكهرباء ومياه، فيما سيقوم العملاء ببناء الفلل والمساكن الخاصة بهم.

وخلال يوليو الماضي أعلنت «الدار» منح عقدين لشركة «الوطنية للمشاريع والتعمير» بقيمة 440 مليون درهم لإتمام العمليات الإنشائية في مشروعي جزيرة «الناريل» بمنطقة البطين، ومشروع «المريف» في مدينة خليفة. وأوضح الذيابي أن الأشهر الأخيرة شهدت تدشين أعمال البناء لمشروعي «الناريل» و«المريف»، واللذين يوفران أكثر من 430 قطعة أرض مخصصة للمواطنين، كما بدأت عمليات التخطيط لمرافق مشروع الناريل، حيث يتوقع الانتهاء من الأعمال خلال الربع الأخير من عام 2017.

وأضاف أنه تم تقديم جميع مخططات البنية التحتية للأعمال الإنشائية لمشروع المريف للحصول على الموافقة من الجهات المعنية، ومن المتوقع استكمال هذه الأعمال خلال الربع الأخير من 2017.

ويمتد مشروع جزيرة «الناريل» على جزيرتين مترابطتين بمنطقة البطين في أبوظبي تضمّان 148 قطعة أرض، فيما تجمع قطع الأراضي لمشروع «المريف» في منطقة «مدينة خليفة»، والتي يبلغ عددها 283 للمواطنين، بين تصاميم تراث الإمارات والمفاهيم العصرية والحديثة.

إنجاز 15% من مشروع «ميرا» في الريم

أبوظبي (الاتحاد)

أكد طلال الذيابي تقدم الأعمال الإنشائية في مشروع «ميرا» الذي تباشر الشركة تطويره في جزيرة الريم بأبوظبي، لافتاً إلى إنجاز نحو 15% من المشروع حتى الآن.

ويضم مشروع «ميرا» أكثر من 400 شقة عائلية، ويتألف المشروع من برجين من 26 طابقاً، وطرحت «الدار» المشروع عام 2015، باعتباره أول مشاريع الشركة المخصصة لذوي الدخل المتوسط، ليبلغ سعر بيع الشقة المؤلفة من غرفة واحدة 900 ألف درهم، ونحو 1.2 مليون درهم للشقة ذات الغرفتين، و1.6 مليون درهم للثلاث غرف. وأوضح الذيابي، أن الأعمال الإنشائية في «شمس ميرا» تسير وفق الجدول الزمني المحدد. وتم بيع أكثر من 90% من الوحدات السكنية في المشروع الذي استقطب العديد من العملاء.