كرة قدم

«العنابي» يكتسح «الملك» بـ «الخمسة»

محمد سيد أحمد (أبوظبي)

أكتسح الوحدة ضيفه الشارقة 5 - 1 مساء أمس، بـ «الجولة 19» لدوري الخليج العربي، ليستعيد المركز الخامس الذي تراجع عنه بالجولة الماضية، بعد أن رفع رصيده إلى 28 نقطة، بينما احتفظ «الملك» بالمركز العاشر وله 17 نقطة، وبهذا الفوز استعاد «العنابي» نغمة الانتصارات، بعد أن غابت منه في الجولات الأربع الماضية «3 خسائر وتعادل»، بينما يواصل «النحل» الصيام عن تحقيق أي فوز للجولة التاسعة على التوالي.
وصمد الشارقة في الشوط الأول الذي انتهى بتقدم الوحدة بهدفين لهدف، لينهار في الشوط الثاني ويستقبل 3 أهداف أخرى عمقت من جراحه، جاءت أهداف «أصحاب السعادة»، عن طريق تيجالي ومحمد راشد «هدفين» وجوجاك وسلطان الغافري، بينما سجل هدف الشارقة الوحيد، الياباني ماسودا.
شهدت الدقائق الأولى محاولات متكررة للشارقة على مرمى الوحدة، أخطرها الضربة الثابتة التي نفذها ريفاس، أبعدها الدفاع إلى ركنية، وعرضية الحسن صالح، نجح راشد علي في السيطرة عليها، وعلى عكس سير اللعب، قطع سلطان الغافري الكرة في وسط الملعب، ومررها إلى تيجالي سددها قوية محرزاً الهدف الأول للوحدة في الدقيقة العاشرة، وأعقب الهدف تسديدة لسلطان الغافري بعيدة عن المرمى.
وأضاع محمد راشد مهاجم الوحدة فرصة من انفراد بحارس «الملك»، وسدد بجوار القائم في الدقيقة 18، ولعب جوجاك عرضية بـ «المقاس» على رأس محمد راشد الذي تعامل معها من دون تركيز، ليهدر فرصة إحراز الهدف الثاني لـ «العنابي»، قبل أن ينجح الياباني ماسودا في إدراك التعادل للشارقة بهدف من عرضية ريفاس في الدقيقة 24 وهو الأول للاعب في دوري الخليج العربي.
ونال ماسودا الإنذار الأول بعد دخول متهور على محمد عبد الباسط، نتج عنه إصابة في كتف الأخير، وقبل استئناف اللعب حدثت مشادة بين فايز جمعة وتيجالي، ونال اللاعبان البطاقة الصفراء.
ومن ضربة ثابتة، نفذها حمدان الكمالي، هيأها سالم سلطان برأسه إلى محمد راشد الذي أضاف الهدف الثاني لـ «العنابي» في الدقيقة 43، وكاد الشارقة أن يعود من جديد، بعد كرة أرسلها وليد أحمد لم تجد المتابعة في المشهد الأخير من الشوط الأول.
وقبل بداية الشوط الثاني، أجرى بيسيرو مدرب الشارقة تغييره الأول، بسحب فايز جمعة، والدفع بعمر جمعة، وبعد تمريرة رائعة من جوجاك لعب شانج ريم عرضية قابلها محمد راشد داخل المرمى محرزاً هدفه الشخصي الثاني والثالث لـ «العنابي» في الدقيقة 47، وأرتكب حمد إبراهيم خطأ عندما أبعد الكرة بيده على مشارف منطقة الجزاء أضاف منه جوجاك الهدف الرابع للوحدة في الدقيقة 51.
أجرى الوحدة تغييرين دفعة واحدة، بدخول إسماعيل مطر وفالديفيا بدلاً من تيجالي وجوجاك، لعدم أجهاد مفاتيح اللعب في الفريق الذي تنتظره مواجهة مهمة مع الريان القطري يوم الثلاثاء المقبل، في دوري أبطال آسيا، وهدأ اللعب وغابت الخطورة على المرميين، مع أفضلية واضحة للوحدة في الاستحواذ.
وأضاف سلطان الغافري الهدف الخامس للوحدة، بعد متابعة الكرة المرتدة من الدفاع في الدقيقة 78، وأضاع الوحدة أكثر من فرصة في الدقائق الأخيرة، ليكتفي بالخماسية مجدداً فوزه الكبير على الشارقة الأول 7 - 1 في الدور الأول.