الاقتصادي

الذهب يستقر وسط جني أرباح والبلاديوم يصعد لمستوى قياسي

لندن (رويترز)

استقرت أسعار الذهب، أمس، بعدما سجلت أعلى مستوى في ثلاثة شهور ونصف الشهر في الجلسة السابقة، مع إقبال المستثمرين على جني الأرباح في ظل مخاوف بشأن رفع أسعار الفائدة الأميركية، بينما صعد البلاديوم لأعلى مستوياته على الإطلاق بفعل شح المعروض والمراهنة على نمو الطلب.
وانخفض الدولار لأدنى مستوى في ثلاثة أشهر ونصف الشهر مقابل اليورو وسط تفاؤل بشأن اقتصاد منطقة اليورو، لكن الذهب، الذي يتحرك عادة في اتجاه معاكس للعملة الأمريكية، لم يستفد من ضعف الدولار في ضوء المكاسب التي حققها في الآونة الأخيرة.
وبحلول الساعة 1107 بتوقيت جرينتش ارتفع الذهب في المعاملات الفورية 0.1 بالمئة إلى 1313.68 دولار للأوقية (الأونصة)، وتراجع الذهب في العقود الأمريكية الآجلة 0.3 بالمئة إلى 1314.80 دولار للأوقية.
وسجل الذهب في المعاملات الفورية أعلى مستوى منذ 15 سبتمبر أيلول عند 1321.33 دولار للأوقية أول أمس، لكنه تراجع بعدها مع تعافي الدولار بعدما عزز محضر اجتماع لجنة السياسات النقدية بمجلس الاحتياطي الاتحادي (البنك المركزي الأمريكي) التوقعات بزيادات جديدة في سعر الفائدة الأمريكية، كما تلقى الدولار دعما الأربعاء الماضي، من بيانات قوية عن الصناعات التحويلية والبناء.
ويتأثر الذهب كثيرا بارتفاع أسعار الفائدة الأمريكية لأنه يزيد من تكلفة الفرص البديلة لحائزي المعدن الأصفر الذي لا يدر عائداً، بينما يعزز الدولار المقوم به المعدن.
ومن بين المعادن النفيسة الأخرى، صعد البلاديوم 1.3 بالمئة إلى 1097.10 دولار للأوقية بعدما لامس أعلى مستوى على الإطلاق عند 1099.50 دولار للأوقية متجاوزا المستوى القياسي المرتفع الذي سجله يوم الثلاثاء.