عربي ودولي

الاحتلال يواصل التخريب والاعتقالات في نابلس


غزة - علاء المشهراوي والوكالات:
وقعت اشتباكات مسلحة صباح أمس في مدينة نابلس بشمال الضفة الغربية، بين مقاومين فلسطينيين وجنود جيش الاحتلال الإسرائيلي، ما أسفر عن إصابة ناشط فلسطيني على الأقل بجروح·
وقالت أجهزة الإغاثة الإسرائيلية: ''إن مستوطناً كان يركب سيارته في الضفة الغربية أصيب أمس، بجـــــروح إثر تعرضه لرصاص أطلق من سيارة أخرى''·
وفي الوقت نفسه، حذر ضباط إسرائيليون كبار في فرقة غزة العسكرية، من قيام المقاومة بتنفيذ عملية على الأقل عبر عشرة أنفاق تقوم فصائل المقاومة بحفرها حالياً باتجاه الأراضي المحتلة، وقال ضباط خلال زيارة وزير الحرب عمير بيرتس ورئيس الأركان جابي اشكنازي لمقر قيادة الفرقة المسؤولة عن قطاع غزة: ''إن تنفيذ العملية بات مسألة وقت''· وطالب الضباط بتدمير تلك الأنفاق عبر القيام بعملية توغل بمحاذاة الجدار الإلكتروني المحيط بقطاع غزة، محذرين من تعاظم قوة ''حماس'' وتنامي مخزونها من الوسائل القتالية، ومن ضمنها الصواريخ المضادة للدبابات وأطنان من المواد المتفجرة·
وذكرت الإذاعة الإسرائيلية نقلاً عن مصادر عسكرية في الجيش الإسرائيلي أن نشطاء فلسطينـــــيين فجروا عبوات ناسفة وأطلقــــــــــوا النار على جنود الجيش الإسرائيلي في نابلس، مضيفة أن الجنود ردوا بإطلاق النار وأصابوا ''عدداً'' منهم·
وقالت مصادر فلسطينية وإسرائيلية متطابقة: ''إن قوات عسكرية كبيرة تدعمها الآليات والعربات المصفحة وعشرات الجنود واصلت أمس، لليوم الثاني على التوالي، عمليات الاعتقال والتخريب الواسعة في مدينة نابلس بدعوى البحث عن مطلوبين فلسطينيين·
وقال شهود عيان: ''إن قوة عسكرية إسرائيلية حاصرت صباح أمس، بسيارات ''الجيب'' والعربات المصفحة أحد المباني في المدينة، وقام الجنود بمناداة من فيها عبر مكبرات الصوت طالبين منهم الخروج رافعين أيديهم فوق رؤوسهم وتسليم أنفسهم·وأضاف شـهود العيان أن سكان المبـنى خرجوا منه، بينما طالب الجنود عدداً من المطلوبين يحتمــــــون داخل المبنى بتسليم أنفسهم، وقالت المصادر العسكرية الإسرائيلية: ''إنه كان في المبنى ثلاثة مطلوبين من عناصر حركة الجهاد الإسلامي تم إلقاء القبض عليهم''· وأسفر الاجتياح الإسرائيلي لنابلس عن شلل في الحياة الاقتصادية والتعليمية وأكدت مصادر أمنية فلسطينية أن أكثر من 40 فلسطينياً اعتقلوا حتى يوم أمس·
وقالت الإذاعة الإسرائيلية: ''إن قوات الجيش الإسرائيلي اعتقلت الليلة قبل الماضية وصباح أمس 19 فلسطينياً في أنحاء متفرقة من الضفة الغربية''، وأضافت الإذاعة أن المعتقلين نشطاء في حركة ''فتح'' والجبهة الشعبية لتحرير فلسطين و''الجهاد الإسلامي'' كانوا يخططون لتنفيذ عمليات ضد أهداف إسرائيلية·وأفادت مصادر فلسطينية عن إصابة خمسة مواطنين واعتقال 3 آخرون في مخيم الفارعة شمال شرق نابلس الذي اقتحمته قوات الاحتلال صباح أمس، وفرضت قوات الاحتلال حظراً للتجول على المخيم وطالبت السكان بعدم الخروج من منازلهم، تحت طائلة إطلاق النار عليهم·