الإمارات

جائزة خليفة تستضيف ممثلي الجوائز التربوية لدعم برامج النهوض بالتعليم

خلال اللقاء المشترك للجوائز التربوية بأبوظبي (تصوير مصطفى رضا)

خلال اللقاء المشترك للجوائز التربوية بأبوظبي (تصوير مصطفى رضا)

السيد سلامة (أبوظبي) - نظمت جائزة خليفة التربوية أمس لقاء بمقرها بأبوظبي بمشاركة جائزة حمدان بن راشد آل مكتوم للأداء التعليمي المتميز وجائزة الشارقة للتفوق والتميز التربوي، وذلك في مبادرة لتعزيز جهود التنسيق بين الجوائز التربوية في الدولة، وناقش المشاركون في اللقاء عدداً من الموضوعات التي تستهدف تعزيز التنسيق بين الجوائز الثلاث، فيما تطرحه من رؤى وبرامج للنهوض بالمسيرة التعليمية في الدولة. وحضر اللقاء كل من الدكتور عبدالله السويجي رئيس مجلس الشارقة للتعليم، وأمل العفيفي الأمين العام لجائزة خليفة التربوية، وعائشة سيف أمين عام مجلس الشارقة للتعليم أمين عام جائزة الشارقة للتفوق والتميز التربوي، ومحمد سالم الظاهري عضو مجلس أمناء جائزة خليفة التربوية المدير التنفيذي لقطاع العمليات المدرسية بمجلس أبوظبي للتعليم، وسليمان عبدالخالق الأنصاري المدير التنفيذي لجائزة حمدان بن راشد آل مكتوم للأداء التعليمي المتميز، وسعاد السويدي والدكتور خالد العبري وحميد إبراهيم والدكتور محمد عيسى قنديل أعضاء اللجنة التنفيذية بجائزة خليفة التربوية وعدد من المسؤولين في الأمانات العامة للجوائز الثلاث.
وفي بداية اللقاء رحبت أمل العفيفي بالمشاركين مؤكدة أهمية هذه المبادرة من جائزة خليفة التربوية، والتي تترجم توجيهات صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة حفظه الله، وأخيه صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، وإخوانهما أصحاب السمو أعضاء المجلس الأعلى حكام الإمارات، والفريق أول سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، في أن يكون التعليم في مقدمة أجندة الأولويات الوطنية وأن يمثل هذا القطاع قاطرة لمسيرة النهضة الحضارية التي تشهدها الدولة في جميع المجالات. وأشارت العفيفي إلى أن هذا اللقاء بما تضمنه من مناقشات لتبادل التجارب التطبيقية المتميزة، ودراسة آليات تعزيز التنسيق بين الجوائز الثلاث يجسد الرؤية الحكيمة للفريق أول سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة ومقولته السديدة (البيت متوحد)، ومن هنا يمكن للأمانات العامة لهذه الجوائز أن تطرح مبادرات مشتركة تسهم في رفد مؤسسات التنمية الوطنية في الدولة بكوادر مؤهلة من الطلاب والطالبات الذين تسلحوا بالعلم والمعرفة، وفق أرقى المعايير التي تواكب متطلبات اقتصاد ومجتمع المعرفة الذي تسعى الدولة نحو الوصول إليه.
وأوضحت أن هذا اللقاء يجسد أيضا الاهتمام الذي يوليه سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة رئيس مجلس أمناء جائزة خليفة التربوية، وحرص سموه على أن تمثل هذه الجائزة فيما تطرحه من مبادرات علمية وأكاديمية إضافة حيوية، لما يشهده قطاع التعليم بالدولة من رعاية واهتمام من قبل قيادتنا الرشيدة.
ومن جانبه، ثمن الدكتور عبدالله السويجي مبادرة جائزة خليفة التربوية لتنظيم هذا اللقاء،
وقال محمد سالم الظاهري: إن الجوائز الثلاث تقدم إسهامات حيوية في دعم مسيرة التعليم بالدولة وترسخ من دور التميز في الميدان التربوي .