صحيفة الاتحاد

الرياضي

بطولة العالم لمحترفي البليارد تنطلق اليوم


سيد عثمان:

تنطلق في الثامنة مساء اليوم منافسات بطولة العالم الثالثة داماس لمحترفي البلياردو التي ينظمها مطار الفجيرة الدولي ودائرة الصناعة والاقتصاد برعاية الشيخ صالح بن محمد الشرقي رئيس دائرة الصناعة والاقتصاد، ويشرف عليها الاتحاد الدولي واتحاد الإمارات بمشاركة 64 لاعباً من 30 دولة وتستمر حتى 8 مارس المقبل بقاعة البستان بالفجيرة·
وعقدت اللجنة العليا المنظمة مؤتمراً صحفياً بفندق السيجي أمس شهده مستر إيان أندرسون رئيس الاتحاد الدولي للبياردو وجوردان دوجلاس رئيس الاتحاد الإنجليزي رئيس اللجنة الفنية لبطولة الشرق الأوسط التي اختتمت فعالياتها أمس بالفجيرة وأحمد ابراهيم المروج العالمي مدير بطولة العالم والمهندس محمد قاسم عضو اللجنة المنظمة وممثل بلدية الفجيرة·
وأعلن مستر إيان أندرسون ان بطولة العالم للمحترفين بالفجيرة تأتي الآن على قمة البطولات على أجندة الاتحاد الدولي خاصة وانها بعد النجاح الذي تحقق على مدى العامين الماضيين بإقبال كبير من عمالقة اللعبة بمختلف القارات والذين يخوضون تصفيات شرسة ببلدانهم وقاراتهم لأجل الفوز بمقعد من بين 64 مقعداً بالبطولة·
وأضاف إيان أندرسون انه باسم الاتحاد الدولي يقدم أسمى آيات الشكر لصاحب السمو الشيخ حمد بن محمد الشرقي حاكم الفجيرة والشيخ صالح بن محمد الشرقي لدعمهما الكبير للبطولة والحرص على نجاحها وإخراجها في أروع صورة، مشيراً الى أنه بعد هذا النجاح ستدرس اللجنة التنفيذية للاتحاد الدولي والتي ستنعقد على هامش البطولة رفع سقف مقاعد البطولة الى 96 مقعداً لمواكبة الإقبال الكبير من مختلف نجوم العالم وإعطاء حصة إضافية للإمارات وبحث تأهل 7 فلبينيين من بين عشرة لبطولة العالم عبر بطولة الشرق الأوسط بالفجيرة وهي ظاهرةغير صحية وتسببت في تقليص فرص الصعود أمام نجوم البلدان العربية مع العلم ان الاتحاد الدولي كان هدفه من إقامة البطولة بالفجيرة إتاحة الفرصة لأكبر عدد من اللاعبين الإماراتيين والعرب للتأهل لبطولة العالم، ولكن وجود عدد من المحترفين الفلبينيين بدول الخليج ومنها الإمارات ساهم في هذه الظاهرة وهو الأمر الذي سنعمل على إيجاد حل مناسب له·
مصر وقطر للمرة الأولى
وأكد أحمد ابراهيم ان اللجنة المنظمة بذلت جهوداً مكثفة على مدى شهور لأجل إنجاح البطولة التي سيشارك بها لأول مرة مصر وقطر وجواتيمالا وفنزويلا وبلجيكا بجانب 25 دولة أخرى يأتي من بينها ألمانيا وأميركا والفلبين وتايوان والسعودية والكويت وكندا وهولندا والسويد وفنلندا والنرويج وأستراليا ونيوزيلندا وماليزيا وباكستان وجنوب أفريقيا·
وأشار أحمد ابراهيم الى أن الاتحاد الدولي أخذ بعين الاعتبار اقتراحات اللجنة المنظمة واتحاد الإمارات لرفع سقف مشاركة أبناء الإمارات وذلك من منطلق مساعي الاتحاد الدولي لنشر اللعبة، حيث أعرب مستر إيان أندرسون عن سعادته بوجود قاعدة كبيرة للعبة في البلدان العربية، ففي الكويت مثلاً يوجد 800 ناد وصالة للبلياردو وفي مدينة دبي بالإمارات 150 صالة وهو شيء طيب ولكن يبقى بجانب وجود الكم أن يتم الارتقاء بالكيف عبر مثل هذه البطولات بالاحتكاك القوي الذي سيثمر نتائج طيبة مثلما حدث ببطولة العالم العام الماضي عندما تأهل السعودي نايف الجعويني لدور الثمانية والأردني جلال السريسي لدور الـ ·16
وأشار أحمد ابراهيم انه تم تقسيم المشاركين بالبطولة وعددهم 64 لاعباً الى 8 مجموعات سيتأهل منهم لدور الـ 32 عدد 4 لاعبين من كل مجموعة وسيعقد اجتماع تنويري للاعبين عقب حفل الافتتاح اليوم·
وسيشهد يوم الجمعة 32 مباراة، موجهاً شكره لمجوهرات داماس وجميع الرعاة لدعمهم البطولة والحرص على تشريف الدولة·
وأشار المهندس محمد قاسم ممثل بلدية الفجيرة ان البلدية بتوجيهات المهندس راشد حمدان مدير عام البلدية سخرت كل إمكانياتها لأجل نجاح البطولة وذلك من منطلق مساهمتها الفعالة في العديد من الفعاليات للزوارق مشيراً الى أن حفل الافتتاح سيكون مميزاً هذا العام وسيقدم لوحة رائعة عن تطور الإمارات عامة والفجيرة خاصة·
ومن جانبه أكد خليفة مسعود عضو اللجنة المنظمة ان صالة البستان التي ستستضيف البطولة جاهزة تماماً لاستضافة هذا الحدث العالمي حيث تم تجهيزها على أعلى مستوى مع تيسيرات لرجال الإعلام وتليفزيونات العالم التي ستنقل الحدث بجانب القنوات الرياضية الإماراتية·
هذا وتبلغ قيمة الجوائز نصف مليون درهم· وأبدى رئيس الاتحاد الدولي إيان أندرسون إعجابه بالشركات الوطنية الإماراتية وفي مقدمتها داماس الراعي الماسي الذي يدعم البطولة للعام الثاني وبذلك نجحت شركة وطنية عربية في سحب البساط من تحت أقدام العديد من الشركات العالمية، مؤكداً أن زيادة مقاعد البطولة الأعوام القادمة سيتطلب تخصيص جوائز أكبر حيث أن كل من يتأهل لنهائي العالم يحصل على مكافأة مالية بخلاف الجوائز لفرسان المقدمة والفائز باللقب·
ويأتي في مقدمة المتنافسين على اللقب شاي ووه حامل اللقب الذي يلقب بالمعجزة لفوزه بالبطولة العام الماضي وعمره 17 عاماً وايفرن باتارايس الفائز بعدد 15 بطولة عالم للمحترفين وفرانسسكو باستمونتي بطل الماسترز 2001 وترومان هامان والياس ليلي وساندر توت وديفيد الكايد·
وفي تقريره عن بطولة الشرق الأوسط بالفجيرة التي أشرف على فعالياتها أعلن جوردان دوجلاس رئيس الاتحاد الإنجليزي ان البطولة اشترك بها 120 لاعباً وتأهل منها 7 فلبينيين والانجليزي ايبلتون والباكستاني عارف خان والكويتي ناصر المجيبل الذي خطف المقعد العاشر باليوم الأخير وفاز الفلبيني جوفن آلبا الفلبيني بلقب بطل أبطال الشرق الأوسط وذلك خلال البطولة التي أقيمت بين الأبطال العشرة لبطولة الشرق الأوسط الذين تأهلوا لنهائيات بطولة العالم·