الإمارات

التطوير الحكومي تستعرض برنامج خليفة للتميز لموظفي المالية



أمجد الحياري:
قال الدكتور علي بن عبود وكيل وزارة القطاع الحكومي إن برنامج الشيخ خليفة للتميز الحكومي يسعى ليكون المحرك الرئيسي وراء إحداث قفزة نوعية في أنظمة وأداء وخدمات ونتائج القطاع الحكومي بالدولة، من خلال العمل على رسم استراتيجيات طموحة وإطلاق مجموعة متنوعة من المبادرات التطويرية ووضع الخطط التنفيذية ومتابعة تطبيقها بفعالية من قبل الجهات الاتحادية، ومراقبة القياس الدوري لمدى تحقيق النتائج المستهدفة·
وأكد خلال ندوة تعريفية ببرنامج الشيخ خليفة للتميز الحكومي عقدتها ''الوزارة'' أمس للموظفين والمسؤولين الاتحاديين العاملين في وزارة المالية والصناعة في أبوظبي، أكد دور البرنامج في متابعة سير دورة التحسين المستمر في الأداء، وتعزيز ثقافة المعرفة والإبداع والتميز في الأداء الحكومي لدى كافة موظفي الخدمة المدنية بمستوياتهم المختلفة، وتعميق مفاهيم المسؤولية والولاء وترسيخ قيم العمل والنزاهة المؤسسية لديها·
وشدد بن عبود على أن وزارة تطوير القطاع الحكومي تبذل كافة الجهود اللازمة لنشر مفاهيم وأهداف برنامج الشيخ خليفة للتميز الحكومي لدى العاملين في الوزارات الاتحادية في كافة إمارات الدولة، والعمل على بناء ثقافة التميز لديهم من خلال عقد الندوات وورش العمل التفاعلية من أجل توفير أرقى الخدمات للمواطن وتحقيق رؤى صاحب السمو رئيس الدولة''حفظه الله'' في ضمان استدامة الرخاء والازدهار في الدولة·
وبين أن البرنامج يعمل على تحقيق عدة غايات وأهداف تسعى في مجملها الى الارتقاء بمستوى العمل الحكومي من خلال تجذير فكر وثقافة التميز والجودة في القطاع الحكومي وتعميق الوعي بمفاهيم وتطبيقات الجودة الشاملة، والارتقاء بأداء وخدمات القطاع الحكومي بالدولة، وتعزيز قدراته ونتائج أدائه وتطوير منهجياته وأساليب عمله بالتركيز على متلقي الخدمة وبما يفوق توقعاتهم·
ومن جهته ثمن سعادة يونس خوري وكيل وزارة المالية والصناعة في كلمة افتتح بها فعاليات الندوة توجيهات صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة ''حفظه الله'' وأخيه صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي ''رعاه الله'' لتعزيز قدرات وزارات الدولة مشيداً بدور وزارة تطوير القطاع الحكومي في تطوير الأداء المؤسسي بالوزارات·
وأكد خوري أن وزارة المالية والصناعة بصفتها المسؤولة عن تنفيذ السياسات المالية والصناعية المرتبطة بالتنمية الاقتصادية في الدولة تساهم بشكل رئيسي في تنفيذ رؤية الدولة في تحقيق أداء حكومي عالي الجودة من خلال جهودها لتطوير وتطبيق أحدث النظم المالية والتقنية في القطاع الحكومي، مشيراً إلى أن نجاح الوزارة في تطبيق نظام الإجراءات المالية الموحدة للحكومة الاتحادية من شأنه أن يسهم في إعمال مبدأ المساءلة ورفع مستوى الشفافية في إدارة الموارد المالية للحكومة الاتحادية، وهو أمر يصب مباشرة في اتجاه تحقيق الأهداف النبيلة والمبادئ الراقية التي تسعى إلى تكريسها جائزة الشيخ خليفة التي نفتخر جميعاً بوجودها· وحضر الندوة خالد البستاني وكيل الوزارة المساعد لشؤون الموارد والميزانية، ومصبح محمد السويدي وكيل الوزارة المساعد لشؤون نظم المعلومات والإدارة، وجاسم الشامسي وكيل الوزارة المساعد لشؤون الحسابات والرقابة، وكبار المسؤولين في وزارة المالية والصناعة·
مناقشات موسعة
شهدت الندوة مناقشات موسعة تضمنت استفسارات وابداء للرأي حيال مضمون وأهداف البرنامج·