الثلاثاء 7 ديسمبر 2021
أبوظبي الإمارات
مواقيت الصلاة
الإمارات
دائرة البلديات والنقل تعلن إصدار اشتراطات لعمليات المراسي
من العاصمة أبوظبي
الأربعاء 13 أكتوبر 17:24

أعلنت دائرة البلديات والنقل، اليوم إصدار لوائح خاصة بتنظيم عمليات المراسي في أبوظبي، تشتمل على ضوابط متوافقة مع أعلى معايير الصحة والسلامة والبيئة العالمية التي يتوجب على الأنشطة التجارية البحرية الالتزام بها ضمن إمارة أبوظبي.

وتشكل اشتراطات عمليات المراسي البحرية في إمارة أبوظبي والتي تم إعدادها بالتعاون مع أبوظبي البحرية و أصحاب العلاقة، والواردة ضمن القرار الإداري رقم (37) لعام 2021 الصادر عن دائرة البلديات والنقل، جزءاً من استراتيجية الدائرة المتكاملة في تطوير البنية التحتية لقطاع النقل البحري لضمان تقديم خدمات استثنائية لسكان إمارة أبوظبي والمستثمرين، بما يسهم في تعزيز وتسهيل إدارة الأصول البحرية وعملياتها في إمارة أبوظبي، ويساعد في دعم الرؤية الاستراتيجية طويلة الأمد والرامية إلى تعزيز مكانة أبوظبي، لتصبح من ضمن أول خمسة مراكز بحرية عالمياً بحلول عام 2030.

وتشرف «أبوظبي البحرية» على عمليات تنظيم المراسي، وتطبيق هذه اللوائح التي تشمل مجموعة من الشروط والأحكام الواجب مراعاتها من قبل جميع أصحاب العلاقة في مجالات السلامة والبيئة، والطوارئ، والاتصال، والفحص وصيانة المراسي، والأمن.

ويمكن للمتعاملين الاطلاع على اللائحة التنفيذية الجديدة الصادرة ع دائرة البلديات والنقل متوافرة على: HYPERLINK "http://www.dmt.gov.ae" www.dmt.gov.ae.

وأوضحت الدائرة أن الاشتراطات تشتمل على مجموعة من المعايير الرئيسية تتضمن إجراءات الاستجابة لحالات الطوارئ وخطط استمرارية الأعمال لحماية الشركات من المخاطر المحتملة، وإتاحة الفرصة لمواصلة العمليات بسرعة بعد حدوث أي طارئ، وتسهم في تسهيل تدفق المعلومات وتعزيز قنوات الاتصال باللغتين العربية والانجليزية بين أفراد الطواقم والمتعاملين والزوار والمتعاقدين وأصحاب العلاقة، وذلك من خلال وضع لوحات إرشادية ميدانية وتوظيف وسائل الاتصال الرقمي مثل البريد الإلكتروني والرسائل والمنشورات.

بالإضافة إلى ذلك، فقد نصت الاشتراطات على إلزامية تصديق عقود تأجير المراسي البحرية من قبل دائرة البلديات والنقل في موعد لا يتجاوز ستة أشهر من تاريخ صدورها، أو في وقت التجديد التالي للعقد، أيهما يأتي أولاً، وذلك بهدف تحديد الشروط والأحكام المعيارية الواجب على مالكي القوارب وإدارات المراسي تطبيقها والالتزام بها، والحد من الأسباب التي قد تؤدي إلى حدوث خلافات بين الأطراف، وتتسم خدمة التصديق الجديدة بسهولة الاستخدام وبتوفرها عبر بوابة إلكترونية، وبتوافقها مع قانون الإيجارات المعمول به في إمارة أبوظبي. ولإنفاذ وإدارة القواعد والإرشادات المتعلقة بالصحة والسلامة والبيئة ، ستقوم أبوظبي البحرية بإجراء عمليات تدقيق على السلامة والأمن وامتثال المراسي البحرية للاشتراطات الصادرة.

وأشار عبدالله الساهي، وكيل دائرة البلديات والنقل، إلى أن إصدار هذه الاشتراطات، يشكل محطة رئيسية تساهم في دعم الجهود الحكومية في التطوير المستمر للبنية التحتية وتعزيز مكانة أبوظبي الرائدة عالمياً كمركز ونقطة وصل بحرية بين الشرق والغرب.

وأضاف: «تعكس الاشتراطات استراتيجيتنا طويلة الأمد في دائرة البلديات والنقل في تطوير قطاع النقل البحري المستدام بما يساهم في النمو الاقتصاد غير النفطي في دولة الإمارات العربية المتحدة، وتعمل هذه اللوائح في الوقت نفسه على تحفيز نمو أعمال الأنشطة التجارية الخاصة بالفعاليات البحرية في إمارة أبوظبي.

كما أنها تساهم في ترسيخ الأسس التنظيمية الفعالة التي تعزز الاستخدام الآمن لمرافقنا البحرية، فضلاً عن غرس ثقافة الابتكار وتوظيف التقنيات الرقمية في القطاع ضمن رحلة الاستعداد للخمسين عاماً المقبلة».

وبدوره، أشار الكابتن سيف المهيري، مدير عام أبوظبي البحرية إلى الجهود الدؤوبة التي تبذلها أبوظبي البحرية لتشغيل المنظومة البحرية في إمارة أبوظبي في إطار مساعيها لبناء نموذج تشغيلي آمن وحيوي ومستدام للأنشطة البحرية تماشياً مع تطلعات ورؤية القيادة الرشيدة الرامية إلى تعزيز مكانة أبوظبي كمركز بحري عالمي يتمتع بأعلى مستويات الأمن والسلامة والاستدامة.

وأضاف الكابتن المهيري: «يساعد إصدار الدائرة لاشتراطات عمليات المراسي البحرية في تحسين تجربة جميع مستخدمي المراسي في إمارة أبوظبي، ويضمن الالتزام بأعلى المعايير الدولية المتعلقة بالأمن والسلامة».

الجدير بالذكر أنه تم تأسيس «أبوظبي البحرية» في شهر يوليو عام 2020، بموجب اتفاقية بين دائرة البلديات والنقل ومجموعة موانئ أبوظبي، إحدى الشركات التابعة لـ«القابضة» (ADQ)، التي تعد واحدة من أكبر الشركات القابضة على مستوى المنطقة، وتمتلك محفظة واسعة من المؤسسات الكبرى العاملة في قطاعات رئيسية ضمن الاقتصاد المتنوّع في إمارة أبوظبي.

المصدر: الاتحاد - أبوظبي
جميع الحقوق محفوظة لصحيفة الاتحاد 2021©