الدفاع الجوي السعودي يعترض صاروخاً حوثياً باتجاه جازان

السفير السعودي في واشنطن يؤكد دعم المملكة لجهود الحل السياسي

الإمارات تؤكد دعمها القوي لجهود الحل السياسي

توزيع مساعدات غذائية إماراتية في وادي حضرموت

المعارضة القطرية لزوجة تميم: بأي حق يُمنع المواطن القطري من فريضة الحج؟

«ذا هيل»: تحقيقات «إف بي آي» تثبت تورط قطر في قرصنة رسائل صديق ترامب

الإعلام الغربي: «الفيفا» يغامر بخسائر اقتصادية فادحة بمونديال قطر 2022

شهادات في الكونجرس تربط بين إرهاب الإخوان ودعاية قطر

المملكة: اكتمال استعدادات القطاع الصحي لموسم الحج

توقيع اتفاقية شراكة سعودية إسبانية لبناء 5 سفن حربية

الاتحاد البرلماني العربي يعقد دورته الاستثنائية في القاهرة غداً

المجبري يغادر «الوفاق»: حكومة السراج رهينة بيد الميليشيات المسلحة

إنقاذ 156 مهاجراً شرقي طرابلس

المغرب: سقوط شبكة تزوِّر مستندات للهجرة غير القانونية نحو أوروبا

رئيس جنوب السودان يعلن استعداده لقبول اتفاق السلام

شيخ الأزهر: واجبنا تحرير الأديان من قبضة الإرهاب

تقرير أميركي يحذر من عراق «هش» تتنازعه «المافيات والعصابات»

تقرير أممي: 80 ولادة أسبوعياً في مخيم الزعتري

«استسلام» المعارضة في القنيطرة والأسد يستعيد الحدود مع الجولان

الصدر: تلبية مطالب المحتجين أولى من مباحثات تشكيل الحكومة

أنباء عن اتفاق بين الأكراد ودمشق بشأن إنتاج النفط والغاز

استشهاد فلسطيني بقصف إسرائيلي على غزة

إسرائيل تقر مشروع قانون «الدولة القومية اليهودية» العنصري

الأرجنتين تجمّد أصول منظمة إرهابية تموّل «حزب الله»

سفير إثيوبي في أسمرة وقوات إريترية تنسحب من الحدود

أفغانستان: 120 قتيلاً باقتتال «داعش» و«طالبان»

تظاهرات حاشدة في عموم إسبانيا للمطالبة بالحوار بشأن كتالونيا

مدريد، برشلونة (وكالات)

تجمع الآلاف في شوارع مدريد وبرشلونة أمس، في وقت تستعد فيه كتالونيا لإعلان الانفصال، وارتدى كثيرون ثياباً بيضاء ودعوا لإجراء محادثات لنزع فتيل أسوأ أزمة سياسية تشهدها إسبانيا منذ عقود. ولسكان منطقة كتالونيا الراقية بشمال شرق إسبانيا لغة وثقافة مختلفة، وهم يطالبون منذ فترة طويلة بأن يكون لهم وضع متفرد عن بقية البلاد، وأجروا يوم الأحد الماضي استفتاء على الانفصال عن إسبانيا، وهو تصويت حظرته المحكمة الدستورية.

وتقول سلطات كتالونيا، إن معظم من أدلوا بأصواتهم أيدوا الانفصال وهو أمر تقول مدريد، إنه غير قانوني بموجب دستور البلاد لعام 1978. وأدت هذه الأزمة السياسية إلى انقسام في البلاد ودفعت البنوك والشركات لنقل مقارها خارج كتالونيا كما هزت ثقة الأسواق في الاقتصاد الإسباني ودفعت المفوضية الأوروبية إلى الدعوة لأن يجد زعماء كتالونيا وإسبانيا حلًا سياسياً.

وتجمع آلاف يرتدون الأبيض ويحملون لافتات تدعو إلى السلام والحوار بين الزعماء في احتجاجات سلمية عبر 50 مدينة إسبانية وتفرقت بشكل كامل بعد ظهر أمس.

وفي برشلونة هتف المتظاهرون «فلنتحاور» في كتالونيا في حين حمل كثيرون لافتات تنتقد الزعماء السياسيين لعدم توصلهم لحل دبلوماسي لهذا المأزق.

وقال خوسيه مانويل جارسيا (61 عاماً) وهو اقتصادي حضر الاحتجاج إن «هذا يؤدي إلى تمزق في النسيج الاجتماعي في كتالونيا ولا بد من حل هذا من خلال الحوار وليس عن طريق الأفعال الانفرادية مطلقاً.

«أشعر بقلق شديد.. سينتهي هذا بشكل سيء وسيخسر الجميع إذا لم يُجر حوار».

وفي حين يقول زعيم كتالونيا كارلس بودجمون، إنه مستعد لأي وساطة، يصر رئيس الوزراء ماريانو راخوي على أن تكف المنطقة أولاً عن السعي للانفصال.

في الوقت نفسه، تجمع آلاف في مدريد بالتوازي مع مسيرة‭ ‬«فلنتحاور» تحت العلم الإسباني الضخم ملوحين بأعلام وهم يغنون ويهتفون «تعيش إسبانيا وتعيش كتالونيا». تسببت الأزمة في شعور شركاء إسبانيا في الاتحاد الأوروبي بقلق وناقشت المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل أمس الأمر مع جان كلود يونكر رئيس المفوضية الأوروبية حسبما صرح مسؤول بالاتحاد الأوروبي.

ويتزايد القلق الأوروبي من الأثر السلبي الذي قد تتركه الأزمة على الاقتصاد الإسباني، رابع أكبر اقتصاد في منطقة اليورو، واحتمال امتداده لدول أخرى.

وامتزج التأييد لراخوي الذي عبر عنه الأوروبيون في تصريحات علنية بقلق تم التعبير عنه في أحاديث خاصة من أن الطريقة التي استخدمتها الشرطة لمنع الكتالونيين من التصويت في الاستفتاء على الاستقلال.

وتشعر بعض دول الاتحاد الأوروبي بقلق من احتمال أن يشعل الحديث عن استقلال كتالونيا نزعات انفصالية في مناطق أخرى من أوروبا.

مقالات ذات صلة