قرقاش : شعور العزلة «الطاغي» لن تفكه دبلوماسية «مكانك سرّ»

موقع اقتصادي بريطاني: تصدع الاقتصاد القطري وآفاق النمو على المحك

طرد قطر من مجلس أكبر مركز إسلامي في أوروبا

المطالبة بتدخل الأمم المتحدة لحماية المعارضة القطرية

عائلة القذافي تستعد لمقاضاة قطر أمام «الجنايات الدولية»

قطر سحبت 20 مليار دولار من صندوقها السيادي لاحتواء الأزمة

«سينسبري» أكبر استثمارات قطر في بريطانيا يعتزم إعادة الهيكلة لتقليل النفقات

كيف أفلت «الباريسي» من قانون «النزاهة والشفافية»؟!

النائب العام المصري يحيل «بي إن سبورت» ورئيسها للمحاكمة للمرة الثانية

«الهلال» تسلم مساعدات طبية متنوعة لمركز غسيل الكلى في شبوة

الغانم «ينكل» بإسرائيل في مؤتمر البرلمان الدولي

الاحتلال يعتمد بناء 1323 وحدة استيطانية

تظاهرات ضد «الشباب» الإرهابية بالصومال

البرلمان العربي يتصدى للتغلغل الإسرائيلي في أفريقيا

البرلمان المصري يعد قانوناً لمحاسبة أصحاب الفتاوى الشاذة

تونس تطيح بخلية إرهابية

دعوات لبارزاني بالاستقالة وبرلمان كردستان يعلق الانتخابات

البيشمركة تنسحب إلى خطوط يونيو 2014

واشنطن وباريس تجددان دعمهما وحدة العراق

وصول طائرة سعودية لبغداد للمرة الأولى منذ 27 عاماً

معارك عنيفة بين «قسد» و«داعش» في الحسكة

الإمارات تدين التفجير الإرهابي في أفغانستان

سيؤول وواشنطن وطوكيو تفضل الدبلوماسية لحل أزمة «بيونج يانج»

7 قتلى وجرحى بإطلاق نار في ميريلاند

تيلرسون: جيش ميانمار مسؤول عن أزمة الروهينجا

حرائق البرتغال تطيح وزيرة الداخلية

انفجار يلحق أضراراً بمركز شرطة في السويد

صور .. حريق ضخم يلتهم فندقا شهيرا بميانمار

عكاظ: تفاهم سعودي أميركي على إعادة إعمار الرقة

المبعوث الأميركي: حكومة الوحدة الفلسطينية يجب أن تعترف بإسرائيل وتنزع سلاح حماس

منظمة حظر التجارب النووية تطلق تدريبات «ردع» في الأردن

ماهر شملولي

عمان (وكالات)

انطلقت في منطقة البحر الميت أمس فعاليات (التمرين الميداني المتكامل 2014) الذي تجريه منظمة الحظر الشامل للتجارب النووية بهدف اختبار جاهزية فرقها ومعداتها من خلال محاكاة عملية تفتيش موقعي لتفجير نووي.

وقال الأمين التنفيذي لمنظمة معاهدة الحظر الشامل للتجارب النووية لاسينا زوربا في كلمة في مراسم الافتتاح الرسمي للتمرين إن الحدث الذي يقام على أرض مساحتها ألف كيلو متر في منطقة البحر الميت في غور الأردن «يشكل رادعا لمن يفكرون بإجراء تجارب نووية»، مضيفا أن التمرين «يثبت أنه لا أمل لمن سينتهكون في المستقبل الحظر المفروض على التجارب النووية». وأشار إلى أن التمرين يشكل زخما سياسيا جديدا خاصة للبلدان الثمانية التي لم توقع حتى الآن على اتفاقية الانضمام الكامل إلى معاهدة الحظر الشامل للتجارب النووية معربا عن أمله في أن يشكل التمرين دافعا لدول المنطقة لإقامة منطقة خالية من التجارب والأسلحة النووية.

ومن جانبه قال مدير قسم التفتيش الموقعي ومدير التمرين أوليغ روزكوف أن التمرين في الأردن سيثبت أن عمليات التفتيش الموقعي بموجب معاهدة الحظر الشامل للتجارب النووية تمثل رادعا فعالا ضد من يسعى في المستقبل لإجراء عمل يمثل انتهاكا لنصوص المعاهدة.

وأشار روزكوف إلى أن المنظمة ستستخدم مجموعة من التقنيات التي لم تستخدم من قبل في سياق الاختبارات الخاصة بالتفتيش الموقعي في الأردن بهدف رفع قدرات المنظمة إلى مستوى جديد.

وبدوره قال وزير الطاقة الأردني محمد حامد إن اختيار منطقة البحر الميت لإجراء التمرين تم بناء على الطبيعة الجغرافية للمنطقة التي تحاكي منطقة تفجير نووي، مؤكدا أهمية التمرين في إطار الجهود الدولية لنزع أسلحة الدمار الشامل.

ووفق المنظمين في الافتتاح الذي حضره الأمير فيصل بن الحسين مندوبا عن العاهل الأردني الملك عبدالله الثاني فان التمرين الذي بدأ بأنشطة تمهيدية في مقر المنظمة في النمسا في الثالث من نوفمبر الحالي يقام في منطقة البحر الميت في غور الأردن لمدة خمسة أسابيع هو الحدث الثاني الذي يستضيفه الأردن في إطار نظام التحقق بموجب معاهدة الحظر الشامل للتجارب النووية، حيث جرى تمرين سابق للتفتيش الموقعي بالأردن عام 2010.

ويعد التمرين الذي يقام في الأردن الأكثر تعقيدا في سلسلة التمارين التي أجرتها منظمة معاهدة الحظر الشامل للتجارب النووية حتى الوقت الحاضر واستغرق الإعداد له نحو أربع سنوات وخصص له 150 طنا من المعدات ويقام بمشاركة 200 خبير دولي.

وتحظر معاهدة الحظر الشامل للتجارب النووية إجراء تفجيرات نووية في أي مكان على سطح الأرض أو في باطنها أو تحت الماء أو في الغلاف الجوي.

مقالات ذات صلة