• السبت 04 ربيع الأول 1438هـ - 03 ديسمبر 2016م

راهنت على الكتيبة الأهلاوية وكسبت «الرهان»

الجماهير الإماراتية: التأهل مستحق

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 22 أكتوبر 2015

شمسة سيف (أبوظبي)

لم تتردد الجماهير الإماراتية في تلبية نداء الواجب، والوقوف بجانب ممثل الوطن في مهمته الآسيوية، ضمن إياب نصف نهائي دوري الأبطال أمام الهلال، وزحفت من كل «حدب وصوب»، إلى استاد راشد، وأعلنت دعمها الكامل، ومساندتها لـ«فرسان فزاع».

أدركت الجماهير الإماراتية بأن المواجهة المصيرية في عبور الهلال لم تكن محط اهتمام «القلعة الحمراء» فقط، بل جميع عشاق الكرة الإماراتية بمختلف انتماءاتهم، فالأهلي يمثل «الوطن»، ومؤازرته واجب على الجميع، وهذا ما لاحظناه من خلال مباراة أمس الأول، ووقوف الجمهور صفاً واحداً حتى وصل «ممثل الوطن» إلى «النهائي الحلم».

راهنت الجماهير الإماراتية على «الأحمر» في تجاوز «الأزرق» وبلوغ النهائي، وكسبت الرهان الذي جاء بعد ثقة تامة في رجال الأهلي وقتالهم حتى الدقيقة الأخيرة، ولم تشك الجماهير لحظة في «الكتيبة الحمراء» التي استحقت حصد بطاقة النهائي الآسيوي، وكان لجماهير الأهلي بشكل خاص والإماراتية عموماً دور كبير في وصول الأهلي إلى نهائي الأبطال، ولعبت المساندة دوراً واضحا في أداء ونتائج «الفرسان»، حيث قدم الفريق أفضل ما عنده في سبيل إسعاد الجماهير الإماراتية التي تنتظر اللقب القاري، مثلما فعل «الزعيم العيناوي» عام 2003.

وسيطرت السعادة الغامرة على الجماهير الإماراتية، وحملت مواقع التواصل الاجتماعي التهاني والتبريكات، وعاش الجميع فرحة وطن، وأكدوا أن الأهلي يستحق الوصول إلى النهائي، وأن الإنجاز مستحق بعد أن تخطى «الفرسان» الصعاب، من أجل كتابة تاريخ جديد في سجلات «الأحمر»، وهو محصلة عمل جبار من إدارة ومدرب ولاعبين، أوفوا بوعدهم، وأن «الأحمر» خير من يمثل الكرة الإماراتية في الوقت الراهن، والوقوف بجانبه في المرحلة القادمة أمر ضروري، حيث إن المهمة لم تنته بعد، ولن ترضى الجماهير إلا بحصد الذهب، وأن الدعم اللامحدود للأهلي مستمر في النهائي، بالالتفاف حول ممثل الوطن ومساندته لتقديم أفضل المستويات التي من شأنها أن تسهل من حسم اللقب في لقاء الذهاب بدبي.

مبروك الفرسان، بجدارة الأهلي وصل إلى النهائي، فوز دراماتيكي له طعم ثانٍ، مبروك للوطن، مبروك للإمارات. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا