• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

احتفالاً باليوم العالمي 2015

حملة لإعادة تدوير المصابيح الموفرة للطاقة في دبي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 22 أكتوبر 2015

دبي (الاتحاد)

دبي (الاتحاد)

تطلق اليوم إدارة البيئة في بلدية دبي حملة إعادة تدوير المصابيح الموفرة للطاقة، وذلك تزامناً مع اليوم العالمي للطاقة 2015، وتهدف إلى جمع المصابيح المستهلكة ليتم إعادة تدويرها بصورة صديقة للبيئة.وصرح المهندس حسين ناصر لوتاه مدير عام بلدية دبي بأن البلدية تسعى لتعزيز تقدم الإمارة نحو التنمية المستدامة، وذلك تماشياً مع رؤية الإمارات 2021، التي أطلقها صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، وأضاف: «تأكيداً لعزم الدائرة بالمضي قدماً نحو تبني المبادرات البيئية كافة والتي تنعكس بالإيجاب على المجتمع، ومن هذا المنطلق وتزامناً مع اليوم العالمي للطاقة بتاريخ 22 أكتوبر، الذي اعتمده سموه ليكون هذا اليوم من كل عام مناسبة تذكر بأهمية الطاقة ودورها في الحياة لما لها من أثر مهم وكبير، وجاءت حملة إعادة تدوير المصابيح لتعكس المنظور العالمي في مجال الاستدامة والتحديات الحالية والمستقبلية التي تواجه قطاع الاقتصاد الأخضر».وأكدت المهندسة علياء الهرمودي مدير إدارة البيئة بأن دور الجهات المختصة والمجتمع تجاه المحافظة على البيئة في تقليل الطاقة أوجب على الجميع استخدام المصابيح الموفرة للطاقة، فكان لا بد من إيجاد حل بشأن مسألة إعادة تدوير المصابيح بطريقة صحيحة ومناسبة، بهدف الحد من الآثار الخطرة للنفايات على الصحة والبيئة، انطلق التعاون مع شركة Lamps4U التي تعتبر من الشركات المرخصة في الإمارة والمعتمدة من قبل بلدية دبي.

وستشهد الحملة في مرحلتها الأولى توفير عدد 5000 كيس صنع خصيصاً من أجل تجميع، تخزين ونقل المصابيح المستهلكة التي تحتوي على مادة الزئبق، وهي عبارة عن أكياس صنعت من رقائق معدنية لاحتواء مادة الزئبق السامة والتي تصنف كمواد خطرة، ويمكن للكيس أن يستوعب بحد أقصى على عدد (4) مصابيح مستهلكة من نوع 13 واط أو عدد (3) مصابيح مستهلكة من نوع 23 واط، حيث يقوم مكثف الغاز الموجود داخل الكيس بحجز الزئبق المتسرب من المصابيح المكسورة، ويمنع بذلك تعرض الأفراد لبخار مادة الزئبق المتسربة، ومن ثم يتم تجميع الأكياس في حاويات مخصصة، التي يتم إرسالها فيما بعد إلى مصنع الشركة المذكورة، حيث يتم وضع المصابيح في أجهزة إعادة التدوير لتقوم الأخيرة بفصل كافة المكونات وعزل مادة الزئبق، ليتم عملية إعادة تدويرها دون صدور أية انبعاثات أو ملوثات تؤثر على البيئة،

وأشارت تسنيم الفلاسي رئيس قسم التوعية البيئية بإدارة البيئة أن بلدية دبي تحتفل سنوياً مع العالم بمناسبة اليوم العالمي للطاقة، الذي يصادف 22 أكتوبر من كل عام، وتهدف هذه المناسبة العالمية إلى ضمان توفير طاقة مستدامة وآمنة ونظيفة تنعم بها الشعوب.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض