• الجمعة 09 رمضان 1439هـ - 25 مايو 2018م

السرعة تتطور بمعدلات عالية

المهيري و«شداد».. ثنائية رائعة بتناغم الفارس والجواد

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 10 فبراير 2018

أبوظبي (الاتحاد)

من مفارقات بطولة كأس رئيس الدولة أن بطل النسخة الماضية سعيد محمد خليفة المهيري الذي حقق اللقب على صهوة الجواد «شداد»، حقق الفوز مرتين بهذا اللقب، والأمر نفسه للجواد «شداد»، في تناغم نادر بين الفارس والجواد، لكن فوز المهيري الأول كان على صهوة الجواد «مرعب»، فيما انتزع «شداد» اللقب الأول بقيادة الشيخ راشد بن دلموك آل مكتوم.

الفوز الثاني الذي حققه الفارس سعيد المهيري، باللقب، يضعه بين قلة من الفرسان الذين تمكنوا من تحقيق هذا الشرف، وأيضاً الجواد القوي «شداد»، استطاع وضع بصمته بتحقيق الفوز الثاني على التوالي باللقب الغالي. الفارس سعيد المهيري حقق لقب النسخة الماضية، بعد أن تمكن من قطع المسافة الإجمالية للسباق في زمن 6:20:51 ساعة، بمعدل سرعة بلغ 25.20 كلم في الساعة، وتلاه في المركز الثاني بعد منافسة شرسة خليفة علي الجهوري على صهوة «8 دقائق» لإسطبلات الوثبة، مسجلاً زمناً قدره 6:23:49 ساعة، وبمعدل سرعة بلغ 25.01 ساعة. ويحمل الفارس سعيد محمد المهيري، بطل نسخة 2015 الرقم القياسي في السرعة في مسافة 160 كلم، فقد قطع المسافة بزمن قدره 5:55:40 ساعة، وبمعدل سرعة بلغ 26.99 كلم/‏‏‏‏ساعة، وما زال هذا الرقم صامداً، وكانت السرعة في بدايات البطولة تتجاوز الساعات الثماني، وأخذت في التراجع إلى أن وصلت إلى هذه الأرقام القياسية.وقد تطورت السرعة من بطولة إلى أخرى خلال السنوات الماضية، فقد بدأت بأكثر من 7 ساعات، لتتراجع إلى 6 ساعات ثم إلى 5 ساعات، الأمر الذي يكشف عن تطور السباق خلال نسخه الـ 18.

الأرقام تتحدث

2000 عبد الله خميس 7:51:13 ساعة

2003 شريف محمد البلوشي 7:24:55 ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا