• الخميس 27 رمضان 1438هـ - 22 يونيو 2017م

الجولة الأولى تنطلق غداً

18 لاعباً يدشنون «الجائزة الكبرى» للشطرنج

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 17 فبراير 2017

رضا سليم (الاتحاد)

تتجه أنظار عشاق ومحبي لعبة الأذكياء في كل أنحاء العالم، في السابعة من مساء اليوم لمتابعة بطولة الجائزة الكبرى للشطرنج «الجراند بري» التي يستضيفها نادي الشارقة الثقافي للشطرنج بمقره للمرة الأولى في الإمارات والشرق الأوسط، تحت رعاية صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، وبالشراكة مع شركة «ورلد تشيس» والاتحادين الدولي والإماراتي للعبة وتستمر حتى 28 فبراير الجاري، بمشاركة أفضل 18 لاعبا مصنفا عالميا، وينضم لهم الأستاذ الدولي الكبير سالم عبد الرحمن وهي المرة الأولى التي يشارك فيها لاعب عربي وإماراتي في البطولة.

ووجهت إدارة النادي الدعوة لجميع القيادات الرياضية لحضور حفل الافتتاح، الذي يبدأ بكلمة الشيخ سعود بن عبدالعزيز المعلا رئيس النادي ورئيس اللجنة العليا المنظمة للبطولة، وبعدها يتم سحب قرعة الألوان سواء الأبيض أو الأسود للاعبين، وتبدأ بالمصنف الأول في البطولة الفرنسي مكسيم وبعدها أغنية وطنية للإمارات وأنشودة وطنية لطالبات مدرسة النخيلات ثم فقرات فنية أخرى.

وتبدأ الجولة الأولى من البطولة غدا في الثالثة عصرا، ويتنافس اللاعبون على جوائز مالية تقدر بـ 130 ألف يورو، ويحصل البطل على 20 ألف يورو، وتعد نسخة الشارقة هي الأولى في سلسلة الجائزة الكبرى، حيث تقام الحلقة الثانية في العاصمة الروسية موسكو خلال الفترة بين 11 و22 مايو، والثالثة في العاصمة السويسرية جنيف خلال الفترة بين 5 إلى 16 يوليو، في حين تستضيف مدينة بالما دي مايوركا الإسبانية الحلقة الرابعة والأخيرة من 15 إلى 26 نوفمبر المقبل.

تضم قائمة اللاعبين المشاركين في نسخة الشارقة، 18 لاعبا يتقدمهم الأستاذ الدولي الكبير الفرنسي مكسيم فاشيير لاجراف المصنف الأول في البطولة بـ 2796 نقطة، والأميركي هيكارو نكامورا المصنف الثاني في البطولة برصيد 1785 نقطة، والارميني ليفون أرونيان المصنف الثالث برصيد 2780 نقطة، والأوكراني بافيل اليانوف والصيني دينج ليرين والروسي الكسندر جريشوك والأذربيجاني شاهريار محمدياروف والروسي جاكوفينكو ديميتري، ومواطنه يان نيبومىياشي، والانجليزي أدامز مايكل والروسي توماشيفسكي والصيني لي تشاو، الروسي الكسندر رازانيستيف والإسباني فرانسيسكو فالخوبونس، والمجري ريتشارد رابورت والنرويجي جون لودفيك هامر، والصينية يفان هو وهي اللاعبة الوحيدة في البطولة، ولاعبنا سالم عبدالرحمن.

ويشارك في الحلقات الأربع للجائزة الكبرى 24 لاعبا إلا أن كل لاعب يشارك في 3 حلقات فقط، وتأهل اللاعبون للمنافسات إما بحكم تصنيفهم العالمي، أو عبر ترشيحهم من قبل شركة «ورلد تشيس» التابعة لشركة «آجون المحدودة»، شريك الاتحاد الدولي للشطرنج، في حين يترشح لاعب من قبل «رابطة محترفي الشطرنج». وقد وصل جميع اللاعبين المشاركين إلى البلاد على مدار اليومين الماضيين، ووصل مساء أمس كيرسان اليمجونوف رئيس الاتحاد الدولي مع عدد من أعضاء الاتحاد الدولي للشطرنج .

وأكد الشيخ سعود بن عبد العزيز المعلا رئيس نادي الشارقة الثقافي للشطرنج رئيس اللجنة العليا المنظمة للبطولة، أن جميع الأمور الخاصة بالتنظيم جاهزة لضربة البداية، وجميع اللجان أعلنت حالة الطوارئ بعد وصول اللاعبين والمسؤولين في الاتحاد الدولي، مؤكدا أن استضافة الشارقة للحدث الكبير يجعل أنظار العالم تتجه إلى الإمارات وإلى إمارة الشارقة بالتحديد لمتابعة البطولة التي تنقل إلى العالم في العديد من المواقع العالمية، وهو ما يجعلنا نفخر أننا نستضيف البطولة لأول مرة على مستوى الشرق الأوسط في دولة عربية في تأكيدعلى مكانة الإمارات لدى الاتحاد الدولي للشطرنج، وذلك بعد النجاح الكبير في تنظيم بطولة الجائزة الكبرى للسيدات عام 2014 وعدد من البطولات الآسيوية، فضلاً عن نجاح الدولة في استضافة العديد من الأحداث العالمية .

وأشار الشيخ سعود بن عبد العزيز المعلا أن نادي الشارقة الثقافي للشطرنج يعتبر من بين أكبر أندية الشطرنج في العالم، ويوفر كافة الكوادر الفنية والتحكيمية والتنظيمية، إلى جانب أدوات النقل الإلكتروني لجميع أنحاء العالم، الأمر الذي من شأنه أن يجعل من البطولة، حدثاً تاريخياً مميزاً للاعبي الشطرنج العالميين.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا