• الأربعاء 05 جمادى الآخرة 1439هـ - 21 فبراير 2018م

موعد «خليجي 22» على طاولة أمناء السر

اتحادات تستفسر عن تجربة تكوين بطل الخليج

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 28 يناير 2013

دبي (الاتحاد) - طلبت عدة اتحادات خليجية الاطلاع على تجربة تكوين وإنشاء منتخبنا الأول لكرة القدم بطل الخليج، وذلك بعد النجاحات التي تحققت عبر الجيل الحالي من اللاعبين منذ تأسيسهم مع بداية 2006، كمنتخب للناشئين، وكيفية الاحتفاظ بنسيج نفس المنتخب لمراحل سنية مختلفة حتى بلغ مرحلتي الشباب والأولمبي وحالياً المنتخب الأول.

وأكد يوسف عبد الله الأمين العام لاتحاد الكرة أن أمناء السر بالاتحادات الخليجية وعدد من أعضاء مجالس إداراتها بدأو يستفسرون عن تاريخ تكوين المنتخب وكيفية الحفاظ عليه عاماً بعد آخر حتى بات هو الهيكل الأساسي للمنتخب الأول.

وشدد على أن اتحاد الكرة رحب بإفادة الاتحادات الخليجية بتجربته مع المنتخب بطل الخليج من باب التعاون بين الأشقاء، وقال: تجربة المنتخب لم تكن وليدة صدفة بل مرت بعدة مراحل مختلفة، وكان العنصر الأساسي فيها هو حفاظ مجلس إدارة الاتحاد على هيكل المنتخب نفسه.

وأضاف: ما تم من جانب الاتحادات الخليجية هو استفسارات ودية خلال اجتماعاتنا مع الأشقاء ورغم ذلك نحن رحبنا بإفادتهم في أي وقت، ونتوقع أن تكون هناك زيارات خلال الأسابيع القليلة المقبلة من مسؤولي اللجان الفنية لبعض الاتحادات الخليجية بهذا الخصوص.

وعلى جانب آخر، أكد يوسف هبدالله انه تم الانتهاء من كافة التصورات التي رفعتها الاتحادات الخليجية في الاجتماع العام وسنناقش العديد منها خلال الاجتماعات المقبلة لأمناء السر بهدف إقرار أبرز الملفات المطلوب حلها ومنها تكوين كيان مستقل يدير بطولات كأس الخليج.

وعن موقف الاتحادات من بطولة خليجي 22 بالبصرة والمزمع إقامتها في اوائل يناير 2015، وهو ما يتعارض مع تنظيم أمم آسيا أواخر يناير من نفس العام باستراليا، قال: بالفعل نحن نناقش الأن كيفية اختيار موعد مناسب لخليجي 22، وهناك تصوران الأول يقضي بتقديم موعد البطولة الخليجية لتقام سبتمبر أو أكتوبر 2014، على أقصى تقدير، وهناك بعض الاتحادات التي ترى إقامتها في ديسمبر حتى تكون محطة إعداد مهمة قبل انطلاق أمم آسيا.

وأضاف: هناك مقترح أيضاً يتحدث عن إقامة كأس الخليج بعد أمم آسيا بأيام قليلة، وهو ما يعني أواخر فبراير 2015، وسيتم دراسة سلبيات وإيجابيات كل مقترح ومن ثم إقرار موعد نهائي ولكن بعد انتظار قرار لجنة التفتيش التي ستقوم بزيارة للبصرة للاطلاع على مدى انتهاء الملاحظات التي ذكرت خلال تقريرها السابق والتي تعهد الجانب العراقي بالانتهاء منها.

وكشف عبد الله عن وجود نية لدى غالية الاتحادات الخليجية لإقامة خليجي 22 قبل وقت كاف من أمم آسيا قد يزيد عن الشهرين.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا