• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

الأول من نوعه بالمنطقة

«تنظيم الاتصالات» تختار حلول «سيسكو» لمشروع البنية السحابية الذكية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 22 أكتوبر 2015

دبي (الاتحاد)

أعلنت «سيسكو» أنها ستنفذ بنيتها التحتية للشبكات لتشغيل الشبكة الإلكترونية الاتحادية ‏FedNet ‬لدى ‬الهيئة ‬العامة ‬لتنظيم ‬قطاع ‬الاتصالات، والتي ‬ستربط ‬الهيئات ‬الحكومية ‬الاتحادية ‬كافة ‬في ‬الإمارات ‬العربية ‬المتحدة. ‬وقد ‬منح ‬المشروع ‬إلى «‬سيسكو» ‬عبر ‬مزودي ‬الخدمات، عقب توقيع اتفاقية على هامش معرض جيتكس الذي يختتم أعماله اليوم في دبي. يذكر أن الشبكة الإلكترونية الاتحادية هي منصة حكومية آمنة توفر الاتصال الآمن والخدمات المشتركة لأكثر من 42 هيئة حكومية في دولة الإمارات، لتكون جزءاً أساسياً من مبادرة الحكومة الإمارات للخدمات عبر الأجهزة المتحركة، التي تهدف إلى إيجاد البنية التحتية الوطنية اللازمة لتوفير كافة الخدمات الحكومية في الدولة عبر منصات الأجهزة المتحركة. وبهذا فإن الشبكة الإلكترونية الاتحادية مهيأة تماماً لتوفير المرونة والسرعة التي تتمتع بها المؤسسات الخاصة من البنية السحابية العامة، دون التغاضي عن سياسات الأمن التي تفرضها الحكومة الاتحادية.

تعمل «سيسكو» على بناء مركز لعمليات الشبكات ومركز قيادة البنية السحابية لتشغيل البنية التحتية للشبكة الإلكترونية الاتحادية. وبعد تنفيذها، توفر الشبكة الإلكترونية الاتحادية خدمات الاتصال الآمنة كالتواصل بين الحكومات وخدمات الإنترنت والبريد الإلكتروني والصوت والفيديو الآمنة. كما ستكون الشبكة الإلكترونية الاتحادية أول منصة سحابية تقدم البنية التحتية كخدمة إلى هيئات الحكومة الاتحادية.

وقال سعيد بلهول، مدير عمليات الحكومة الإلكترونية لدى الهيئة العامة لتنظيم قطاع الاتصالات: «تركز حكومة دولة الإمارات العربية المتحدة على التحول الرقمي، وهو ما يجسّده مشروع الشبكة الإلكترونية الاتحادية. اخترنا البنية التحتية للشبكات من (سيسكو)؛ لأن حلولها التقنية ستمكن هيئات الحكومة الإماراتية من التعاون الآمن والفعال فيما بينها، وتحسين مستوى تقديم الخدمات. كما ستمكننا خبرة (سيسكو) الواسعة في المجال من الاستفادة من أفضل التطورات التقنية العصرية لخدمة المواطنين والمقيمين والزوار في دولة الإمارات».

وبدوره قال ربيع دبوسي، مدير عام «سيسكو الإمارات»: «تثني (سيسكو) على الرؤية الشمولية التي تنتهجها حكومة دولة الإمارات في مجال التحول الرقمي، بحيث يتم بالفعل تطبيقه على خدمات الحكومة والمواطنين، الذين يمثلون جوهر الابتكار ومحور المبادرات التي تسعى لتحقيق التغير التقني الملموس. على الدول والمدن والقطاعات والشركات في الشرق الأوسط أن تحقق التحول الرقمي لتتمكن من الاستفادة من الفرص غير المسبوقة التي توفرها الموجة المقبلة من الإنترنت - إنترنت الأشياء- وتحقق الحكومة الإماراتية بالفعل إنجازات ملموسة وتسير بخطى واسعة في الاتجاه الصحيح. نفخر ونتشرف باختيارنا من قبل الهيئة العامة لتنظيم قطاع الاتصالات كمزود لشبكتها الأساسية للمشروع، وفيما ندخل حقبة إنترنت الأشياء، حيث يتحقق مزيد من الترابط بين الأشخاص والعمليات والبيانات والأشياء عبر تواصل شبكي أكثر قيمة وأهمية من ذي قبل، مما يحسن ويدعم العروض التقنية للمؤسسات ذات الرؤية المستقبلية - ومنها الحكومة الإماراتية، وهو أحد أبرز أهداف (سيسكو)».

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا