• الثلاثاء 19 ربيع الآخر 1438هـ - 17 يناير 2017م

أقدم نصِّ أدبي في التاريخ (لوح الشريعة في تابوت العهد)

وصايا شروباك

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 22 أكتوبر 2015

(وصايا شروباك) هو النص الأدبي الأول في التاريخ، وهو نص سومري كتب في حدود 2600 ق.م، ويمثل نصاً في الحكمة أو في أدب الحكمة، وهو عبارة عن تعاليم الملك السومري شروباك (أو ملك مدينة شروباك) ابن الملك أوبارتوتو. وشروبالك هو الذي سينجب ابناً اسمه (زيو سيدرا)، وهذا الأخير هو بطل الطوفان السومري والذي يسمى مجازاً (نوح السومري) بينما هو أصل نوح. ومعروف أن حكاية نوح والطوفان هي إعادة صياغة عبرية متأخرة لحكاية زيوسيدرا السومري والطوفان، وبذلك يمكننا القول إنه نص أب زيوسيدرا بطل الطوفان، وغاية النصّ هي الحث على الاستقامة وغرس الفضيلة والحفاظ على تقاليد المجتمع آنذاك، ويبدأ بلازمة تتكرر وهي (في تلك الأيام) أو (في ما مضى). * تعني شروباك تعني بالسومرية (مكان معروف أن مدينة شروباك Shuruppak أو Shuruppag تعني بالسومرية (مكان الشفاء) أو (مكان التبرؤ) وتبعد حوالي 35 ميلاً جنوب نيبور (نفّر بالعربية) على ضفاف الفرات عند موقع حديث يسمى (تل فارة) في محافظة القادسية، وكانت هذه المدينة (شروباك) مخصصة لعبادة الإلهة (ننليل) وهي زوجة الإله السومري القومي (إنليل) إله الهواء، فهي إلهة الهواء أيضاً وهي إلهة الحبوب.

كانت مدينة شروباك آخر مدينة حلّت فيها الملوكية قبل الطوفان، ويبدو أن هذه المدينة حكم فيها ثلاثة ملوك هم (أوبارا &ndash توتو، شروباك، زيو سيدرا) رغم أن ثبت الملوك السومري يثبت ملكاً واحداً هو (أوبارا ـ توتو) وهذا الاسم معناه (فائق الحكمة) ويشير إلى أن مدينة شروباك هي مدينة الحكمة. ومن المرجح أن تكون قد عبدت إله الحكمة (توتو)، وهو في رأينا (توت) أو (طوط) الذي هو (تحوت) الذي انتقل مع حكمته إلى مصر وأصبح إله الحكمة والكتابة فيها، وهو ما نراه مؤيداً لوجهة نظرنا التي تقول بأن بدايات الكتابة والحكمة والحضارة انتقلت من سومر إلى مصر واستمرت هناك بعقول وأدوات مصرية، وبذلك تكون شروباك، دون مدن سومر، هي مدينة الحكمة قبل الطوفان. وبات من الواضح أن المدينة أخذت اسمها من اسم ملكها وحكيمها (شروباك)، وقد أصبحت مدينة شروباك مدينة لتخزين الحبوب، فهي مدينة الصوامع الغذائية في حدود 3000 ق.م حين غطت مساحتها حوالي 100 هكتار، وقد قضى عليها في هذه الفترة حريق كبير أحرق الكثير من رقمها الطينية وجدرانها التي من الطوب اللبني، وهو ما حافظ عليها في الوقت عينه للآلاف السنين. وقد ذكرت ملحمة الطوفان البابلية اسم (زيو سيدرا ) مع اسم (أترحاسس) كمرادفين لبطل الطوفان البابلي (أوتونابشتم) المذكور في ملحمة جلجامش، وهذا يعني أن أتراحاسس هو اسم آخر، ربما يكون أكدياً، لزيو سيدرا أما أتونابشتم فهو ترجمة بابلية لاسم زيو سيدرا السومري. ويدلّ اسم أترحاسس على الحكمة، فمعناه الحرفي (فائق الحس) أي (الحكيم) وكل هذه الصفات تدعم نص الحكمة الذي سنتحدث عنه، ولا بد أن نلفت الانتباه إلى أن معنى (فائق الحس) موجود أيضاً في اسم (أوبارا ـ توتو) لأن توتو تشير، كما أسلفنا، إلى الإله توتو أو تحوت إله الحكمة السومري الأصل وانتقل إلى مصر بنفس الاسم (تحوت) وهو ما يشجع على ترجيح فرضية الأصول السومرية للحضارة المصرية بالإضافة إلى الأدلة الكثيرة التي تحدثنا عنها في كتبنا حول هذا الموضوع. وسنضع ما تحدثنا به في هذا الجدول للحفاظ على الدقة في الأسماء: النص كما قلنا يحث على الفضيلة عن طريق أمور عملية مثل: يجب أن لا تضع حقلاً على طريق عام لأن الناس ستتلفه حين يمرون به، يجب أن لا تتلاعب بمشاعر فتاة متزوجة لأن النتائج ستكون خطيرة، والرأي العام بالقذف والشتيمة وغيرها. أقسام النص ينقسم النص إلى ثلاثة أقسام هي: 1. القسم الأول (من السطر 1-75): يبدأ كلّ قسمٍ من أقسام النص الثلاثة بلازمةٍ متكررةٍ توضح إعطاء شروباك لولده الوصايا، وكأن ذلك قد حصل على مراحل ثلاثة أو كأنه كتب على ثلاثة مراحل، لكن القسم الأول يروي الأمر بطريقةٍ حكائيةٍ قبل لازمة البداية المتكررة، فهو يذكّر بالأيام الخوالي التي مضت وهي تشبه بدايات الحكايات العربية التي أتت بعده بآلاف السنوات، فالترجمة الحرفية للنص تقول (فيما مضى.. في تلك الأيام العصيّة البعيدة.. الخ..)، وهي توازي الصياغة العربية الشهيرة (كان ياما كان.. في قديم الزمان..)، وتمتاز تعاليم القسمين الأول والثالث بوجود طاغٍ لأداة النهي (لا) التي تنهي عن فعل أعمالٍ كثيرةٍ توصل إلى الأذى، وأغلب هذه الوصايا تؤكد على التريث والدقة في صنع أمور الحياة والتعامل معها، وسنناقش في الفقرة القادمة علاقة هذه اللاءات بلاءات وصايا موسى التي نظنُّ أنها تأثرت كثيراً بوصايا شروباك. 2. القسم الثاني (من السطر 76-145): الأسلوب الذي يجري عليه هذا القسم مختلفٌ عن أسلوب القسمين الآخرين، ورغم نقصان بعض السطور، وهو ما يربك المعنى قليلاً، لكننا نستشفّ من السياق بأن هناك تحذيراتٍ أخرى تتعلق بشرب الجعةِ والإجحاف في تسديد أجور أسرّة القصب والخبز، وتحذيرات حول تجنب الطمع والحكمة في إدارة القصر والبيت والعمل، والتعامل الواقعي مع الحياة (السماءُ بعيدةٌ، الأرضُ هي الأثمن). 3. القسم الثالث (من السطر146- 280 ): وهي نوعٌ آخر من النواهي حول اقتناء الخدم والسفر والإصغاء للأخ الأكبر والأخت الكبرى، والحثّ على الزواج والتعامل الورع مع الآخرين وتمعن في النهي مع شرح طبيعته. تأثيرات الوصايا عند دراستنا الدقيقة لوصايا شروباك سنكتشف، دون عناء، أنها كانت المصدر الأساسيّ لتعاليم موسى في الكثير من جوانبها، ومعروفٌ أن شروباك عاش قبل الطوفان، حيث تذكر النصوص اسم أوتونابشتم (الاسم البابلي لزيوسيدرا)، وهو ابن شروباك بأنه كان آخر ملوك ما قبل الطوفان، أي بلغة (العهد القديم) قبل نوح، وهو زمن يقدّره المختصون بأنه في حدود 3000 ق.م، أما موسى فقد عاش في زمن يتراوح بين زمن الأسرة الثامنة عشرة (1550 ـ 1291) ق.م كحدٍّ أعلى أو الأسرة التاسعة عشرة كحدٍّ أدنى (1291 ـ 1185) ق.م، أي أن موسى عاش بعد شروباك بأكثر من 1500 سنة تقريباً. وخلال هذا الزمن الطويل ظلت وصايا شروباك هي أساس التعاليم والوصايا التي كانت أساس أدب الحكمة في مصر، وقد جرى تعديلها والإضافة عليها وحذف بعضها حسب الزمان والمكان اللذين وجدت فيهما، ومع ذلك فقد قمنا بوضع جدولٍ مقارنٍ يوضح بجلاءٍ، من خلال النصوص، الأثر الكبير لوصايا شروباك على وصايا موسى، وإذا كانت الوصايا الخاصة بالإله ويوم السبت عند موسى قد غابت عن وصايا شروباك فهو أمر طبيعيّ كنتيجةٍ لدعوة التوحيد وطقوس يوم السبت الخاصة بدعوته. وفيما يلي جدول المقارنة بين وصايا موسى ووصايا شروباك التي كانت جذوراً لها: ترجمة نص (وصايا شروباك) القسم الأول (من الأسطر 1- 75): «في ما مضى في تلك الأيام القصيّة البعيدة في تلك الليالي في تلك الليالي البعيدة في تلك السنوات في تلك السنوات النائية البعيدة في ذلك الزمان كان هناك حكيمٌ على الأرض يعرف كيف يتكلم بكلمات متقنة (كوروباج Curuppag) (أي شروباك) الذي أخذ وصاياه من والده (أوبارا ـ توتو) والذي أعطاها لولده (زي- أود- سورا) أو (زيوسدرا) ولدي دعني أعطِك الوصايا: يجب أن تنتبه، لا تهمل تعاليمي، لا تقاطعني وأنا أتكلم تعاليم رجل عجوز ثمينة لا بد من الامتثال لها! لا تقتنِ حماراً ينهق لأنه سيمزق الحجاب الحاجز خاصتك لا تُقمْ حقلاً على الطريق، لا ينبغي أن تحرث حقلاً يقع على طريقٍ لا تحفر في مكان عملك فإنها ستسبب الأذى لك ولغيرك لا تبنِ بيتك عند ساحة عامة لأن هناك حشدٌ من الناس لا تشهد على شخص (زوراً) لأنه سيملك حقاً عليك ولا تدع أحداً يتكفل بك لأن من سيتكلفك سيحتقرك لا تبحث عن أحدٍ لأن الطوفان سيعيده لك لا تخبر عن مكان المشاجرة لأنها ستجعلك شاهداً لا تكن في مشاجرة ولا تكن سبباً لها، قف جانباً منها ولا تتخذ طريقاً آخر لا تسرق، لا.... نفسك، لا تقتحم بيتاً، لا تحبّ مالاً اللص أسد ولكنه بعد أن يقبض عليه سيكون عبداً يا ولدي.. لا تسرق، لا تقطع نفسك بفأس لا تجعل الشاب أفضل رجل، لا... نفسك لا تتلاعب بامرأة شابة متزوجة فقد تكون النتائج خطيرة يا ولدي. لا تجلس لوحدك، في غرفة، مع امرأة متزوجة لا تفتعل مشاجرة، لا تخزِ نفسك لا تكذب.. لا تتباه، فكلامك سيؤخذ به، يجب أن لا تطيل في هذا الأمر.. هل ستتحمل النظرات؟ لا تأكل طعاماً مسروقاً مع أي شخص لا تغرق يدك في الدم بعد أن كنت تقسّم العظام أستفعلها لاستعادة الثور؟ أستفعلها لاستعادة الخروف؟ لا تُخطئ في الكلام، فقد يصبح هذا فخاً لك لا تبعثر أغنامك في مزارع مجهولة لا تستأجر ثوراً لغيرك ... آمنة تعني رحلة آمنة لا تسافر في الليل حيث يخفى الخير والشر لا تشتر.... فهي ستستمر إلى نهاية اليوم فقط لا تمارس الجنس مع خادمتك، لأنها ستستخدمه طُعماً لك لا تلعن بقوةٍ لأنه سيرتد عليك لا ترفع مياه لا تصل إليها لأنها ستُنهك قواك لا تُبعد من استدنت منه لأنه سيصبح عدواً لك لا تؤسس بيتاً مع شخص متغطرس لأنه سيجعل حياتك مثل حياة خادمة ولن تكون قادراً على الانتقال لأي مأوى وسيصرخ بك «هل تذهب هناك؟ هل نذهب هناك؟» لا تتراجع عن سياج قصب الحديقة... سيقولون لك: أعده.. أعدهُ لا تأوِ غريباً من أ جل الطعام.. لا تُبعد فكرة المشاجرة (معه) لا تستخدم العنف يا ولدي.. لا تغتصب ابنة رجل ما، المحكمة ستعرف بذلك لا تُبعد الرجل القوي، لا تحطم الجدار الخارجي، لا تجعله يكون معادياً للمدينة. لا تكن مع المفتري الذي تتحرك عيونه كمغزل خجول، لا تدع نواياه تؤثر عليك. لا تتفاخر في الحانات كمخادع، سيثقون بكلامك لا تقفز حين تصل إلى مرحلة الرجولة.. مع يدك، المحارب فريد من نوعه فهو يعادل الكثيرين، أوتو (إله الشمس) فريد من نوعه، هو لوحده يعادل الكثيرين، في حياتك كن دائماً بجانب المحارب، في حياتك كن دائماً بجانب أوتو.

أعطى شروباك هذه الوصايا لولده، شروباك ابن أوبارا ـ توتو، أعطى هذه الوصايا لولده (زيو سيدرا). القسم الثاني (من الأسطر76-145): في المرة الثانية أعطى شروباك بن أوبارا - توتو الوصايا لولده زيوسدرا: ولدي.. دعني أعطِك هذه الوصايا: يجب أن تنتبه، زيوسدرا، دعني أعطِك كلمةً يجب أن تنتبه، لا تهمل وصاياي، لا تقاطعني وأنا أتكلم تعاليم رجلٍ عجوزٍ ثمينة لا بد من الامتثال لها: الفم الذي يشرب الجعة، صغيري، الفم الذي يشرب الجعة... ننكاسي (خمسة أسطر غير واضحة) ... لن يسدد تابعكم حقها لكم، أسرّة القصب... يمكن أن يخفيها (؟؟؟) المفتري القصر مثل النهر العظيم، وسطه ثيران تنطح وما يتدفق فيه لا يكفي لملئه وما يتدفق منه لا يمكن إيقافه. عندما يكون هناك ما يمكن إعطاؤه من الخبز فمن السهل القول «سأعطيه لك، ولكن وقت إعطائه قد يكون أبعد من السماء، وإذا ذهبت نحو الرجل الذي يقول (سأعطيه لك) فإنه سيقول لك (لا أستطيع أن أعطيه لك لأن الخبز قد نفد)». ما أملكه يمكن مضاعفته، ولكن لاشيء يعادل القليل الذي أملكه. الفم الناعم يرتّل الكلمات، الفم القاسي يؤدي إلى المحاكم، الفم الحلو يجمع الأعشاب الحلوة. الثرثار يُملأ فمه بسلّة خبز، المتغطرس يملأ السلة الفارغة ويمكن أن يملأ فمه بالتفاخر. الذي يدبغ الجلود، يُدبغ جلده في نهاية المطاف القويّ يستطيع الهرب من يد أيٍّ كان الأحمق يفقد شيئاً حين ينام ويقول (لا تربطني)، ويتوسل (دعني أعيش) الحكمة قدر المراسيم، الوقح في مكانٍ آخر يقول: أنا أستحق الإعجاب. الزوجة الضعيفة تستحوذ دائماً (عن طريق) القدر. إذا استأجرت عاملاً سوف يشاركك بحمل السلّة وسيأكل معك من السلّة ذاتها وسيُنهي معك السلة ذاتها، ثم سيعمل بهدوء معك ويقول لك (أريد العيش بشيء آخر)، إنه سوف يخدم في القصر. تقول لولدك أن يأتي إلى البيت، تقول لابنتك أن تذهب إلى جهات النساء. لا تصدر الحكم وأنت تشرب الخمر لا تقلق، منزعجاً، حول ما تفقده من البيت السماء بعيدة، الأرض هي الأثمن، ولكن بها وبالسماء يمكنك أن تضاعف بضائعك، وكل البلاد الغريبة تتنفس تحتها زمن الحصاد، هو الزمن الذي لا يقدر بثمن، اجمع مثل فتاةٍ خادمة، كُل مثل ملكةٍ، يا ولدي، لكي تجمع مثل فتاةٍ خادمةٍ وتأكل مثل ملكةٍ، وهذا ما يجب أن يكون الشتّام يؤذي الجلد فقط، العيون الجشعة تقتل الكذّاب حين يصرخ تصل الدموع إلى ثيابه، المشورة للأشرار (؟؟؟) التحدث بغرور مثل ورم الخراج، مثل العب الذي يجعل المعدة مريضة (سطر واحد غير واضح) كلمات صلاتي تجلب الوفرة، الصلاة ماءٌ باردٌ يبرد القلب، الشتائم والكلام الغبي هو الذي يجلب انتباه الآخرين. القسم الثالث (السطور 146- 280) في المرحلة الثالثة أعطى شروباك بن أوبارا- توتو الوصايا لولده زيوسدرا: ولدي، دعني أعطِك هذه الوصايا، يجب أن تنتبه، زيوسدرا، دعني أعطِك كلمة، يجب أن تنتبه، لا تهمل وصاياي، لا تقاطعني وأنا أتكلم معك، وصاياي ثمينة من رجل عجوز لا بد من الامتثال لها: لا تنهب ابن الفلاح، فقد شيّد لك السدود والخنادق لا تشتر عاهرة، هي الفم الذي يعض لا تشترِ الخادمة التي تلد في البيت، هي العشب الذي يجعل المعدة تمرض. لا تشترِ الرجلَ الحرَّ، سينزوي عند الجدار لا تشترِ خادمةَ القصرِ، سترسبُ في قعر البرميل اجلب عبداً من الجبال أو من مكانٍ أجنبيّ يا ولدي، سيصبّ لك الماءَ عند شروق الشمسِ وسيمضي قبلكَ (للعملِ؟) لا عائلةَ له لكي يذهب إليها لا مدينةَ له لكي يذهب إليها حتى لا يطرق باب الدارِ لا يمكنهُ الدخول لا يمكنه أن...، لا يمكنُ أن يتحدّاكَ. ولدي، لا ترحل صوبَ الشرقِ، والذي يستطلعُ المعلومات لك يجب أن لا... أسماءُ الأماكن وضعت فوق بعضها، يجب أن لا تتراكم الجبالُ فوق بعضها ضفةُ الخلاصِ رطبةٌ، يمكن أن تعتريها زلةٌ واحدةٌ (وينتهي كلُّ شيء) الأخُ الأكبرُ، حقيقةً، كالأبِ. الأختُ الكبرى، حقيقةً، كالأم ولذلكَ أصغِ إلى أخيكَ الأكبر كأنهُ والدكَ وأصغِ إلى أختكَ الكبرى كأنها أمك ولا تعمل بعينيك فقط، لن تضاعف ثروتكَ باستخدام فمِكَ فقط. الشخص المهمل هو أنقاض عائلتهِ (؟؟) الحاجة إلى الطعام تجعلُك تصعدُ الجبال، وتجلبُ الخونة والأجانب. في حين أن الحاجة إلى الطعام تجعل أناساً آخرين يهبطون من الجبال. مدينةٌ صغيرةٌ تجهّز (؟؟) ملكها مع العجب مدينةٌ كبيرةٌ تحفر (؟؟) بيتٌ يتآمر (الرجل الثري) مجهّزٌ جيداً، الفقير ينقل جميع أنواع الأمراض للرجل الثري الرجل المتزوج مجهّزٌ تجهيزاً جيداً، الرجل غير المتزوج يجعل سريره كومةَ قش الذي يرغبُ بتدمير البيت يمضي قدماً في تدميرهِ الذي يرغبُ في إعلاء شأن البيت يمضي قدماً في إعلائهِ تطويقكَ لعنق ثورٍ ضخمِ يمكّنكَ من عبور النهر، بمضيّكَ جنبَ رجالِ مدينتكَ، يا ولدي، يمكنكَ أن تصعد عالياً. حين تجلبُ فتاة الرقيقِ من التلال، فهي ستجلب معها، على حدٍّ سواء، الخير والشر. الخير في اليدين، والشرّ في القلب، فلا تدع مافي القلب يذهب نحو الشرِّ ويكون معه، الشرُّ هو مخزنُ غرفة... (سطران غير واضحين) هل سيبتلعُ النهرُ قاربَ الشرِّ! هل يتجولُ ساقي الماء في الصحراء! القلب المحبّ يُبقي الأُسرةَ، القلب الحاقد يدمّرُ الأُسرة. لكي تمتلك السلطةَ، ولكي تملك ما تريد، تدرّع بقوة الآلهة. يجب أن تبدأ بالاحترام، يجب أن تكون متواضعاً قبل أن تكون قوياً. ولدي، يجب، بعد ذلك، أن تعيش وتبقى (لكي تكون) ضد الأشرار. لا ينبغي اختيار الزوجةِ أثناء حفلةٍ، داخلها وهمٌ وخارجها وهمٌ. الذهب الذي عليها مستعارٌ، اللازورد الذي عليها مستعارٌ (حذف في السطر). المجوهرات التي عليها مستعارةٌ، ثوبها مستعارٌ، الكتّان الذي تلبسهُ مستعارٌ، مع.. لاشيء (؟؟) قابلٌ للمقارنةِ. لا ينبغي شراء الثور الـ...، لا ينبغي شراء الثور ذي الحلقة (في رقبته)، هناك حفرةٌ في مكان الماشيةِ. المرأة الموثوق بها تليقُ بالمنزل الجيد. لا ينبغي شراء حمارٍ في وقت الحصاد، فهو سيأكلُ (الحصاد) مع حمارٍ آخر. الحمار المطوّق بحلقةٍ معلقةٍ رقبتهُ مثل الرجل المطوّق بحلقةٍ.. ولدي... المرأة بممتلكاتها الخاصةِ تدمر المنزل الرجل السكّير يُغرقُ الحقل. المرأةُ السارقةُ مثل السلّم (...) تطيرُ من بيتِ لبيتِ مثل الذبابةِ هي ـ حمار... في الشارع. ترضعُ طفلها في الشارعِ توخزُ نفسها وتبكي حاملةً المغزلَ الذي وخز يدها هي تدخلُ في كلِّ بيتٍ وتكون في كلِّ الشوارع هي ترددُ كلمة (أخرج) وتنظر حولها عبر كل الحواجز هي تكون عند كلّ مشاجرةِ (سطران غير واضحين) ولدي، الذي قلبُهُ حاقدٌ.. (أربعة سطور غير واضحة) القلبُ الذي يفيضُ فرحاً، يا ولدي.. لا بد أن تكون كريماً دائماً، يا ولدي، لا تخدم الأشياءَ، الأشياءُ يجب أن تخدمكَ. ينبغي أن لا.. الحبوبُ.. كثيرةٌ. لا ينبغي أن تسيء إلى النعجةِ وإلاّ فإنها ستلدُ نعجةً أنثى، لا ينبغي أن ترمي مصباح الأرض في صدر المال (؟؟)، وإلاّ فإنها ستلدُ ابناً. لا ينبغي اختطاف الزوجةِ ولا جعلها تصرخ، المكان الذي تختطفُ فيه الزوجة.. دعونا نجرِ في دوائر ونقول «يا لقدمي.. يا لعنقي» دعونا في قوىً متوحّدةٍ نصنعْ قوساً عظيماً. لا ينبغي أن تقتل... إنه الطفل الذي ولد.. لا ينبغي أن تقتل... يجب أن لا تربطهُ.. الممرضات ـ الرطبات في أجنحة النساء يحددن مصير سادتهن. لا تتكلم بغطرسةٍ مع أمكَ وتجعلها تكرهك، يجب أن لا تشكك في كلامها وفي إلهها الخاص. الأمُ مثل أوتو تلدُ الرجلَ. الأبُ كأنه إله يجعله مشرقاً. الأبُ مثل إله كلماته موثوقٌ بها. تعاليمُ الأبِ يجب الأخذ بها. المدينةُ بلا ضواحٍ لا مركز لها. ولدي، الحقلُ الذي أسفل السدود، سواء كان رطباً أو جافاً، مصدر رزقٍ. الأمر الذي لا يمكن تصوره (؟؟) خسراننا لشيءٍ إلى الأبد. ... دلمون. أن تجد ما فُقد فهذا سيئٌ للكلب، لكنهُ متعب للرجل المكان المجهول مخيفٌ أن تجد ما فُقد فهذا مخجلٌ للكلب، على طريقٍ غير مألوفٍ في حافة الجبال آلهةٌ تأكل الإنسان هي لا تبني بيوتاً.. كما يفعلُ الإنسان هي لا تبني مدناً.. كما يفعلُ الإنسان (سطر واحد غير واضح) الراعي توقف عن البحث وعرج وأعاد الخراف الفلاحُ توقف عن حراثةِ الحقلِ.. (سطر واحد غير واضح) هديةٌ من بضع كلماتٍ ترقّقُ العقلَ، حين تدخل القصرَ، هي بلسم العقل.. هديةٌ من بضع كلماتٍ.. النجوم. هذه هي التعاليم التي تلقاها كروباج (شروباك) بن أوبارا - توتو تكون للإلهة التي أكملت الألواح الكبيرة، نصاباً لعذراء، حيث شروباك بن أوبارا- توتو أعطى تعاليمهُ. شروباك تعني بالسومرية (مكان الشفاء) أو (مكان التبرؤ) وتبعد حوالي 35 ميلاً جنوب نيبور (نفّر بالعربية) مملكة الألواح الطينية سومر، هي حضارة قديمة في جنوب بلاد الرافدين وقد عرف تاريخها من شظايا الألواح الطينية المدونة بالكتابة المسمارية. وظهر اسم سومر في بداية الألفية الثالثة ق.م. في فترة ظهور الحيثيين لكن بداية السومريين كانت في الألفية السادسة ق.م. حيث استقر شعب العبيديين بجنوب العراق وكونوا المدن السومرية الرئيسية كأور ونيبور ولارسا ولجاش وكولاب وكيش وإيزين وإريدو واداب (مدينة). وتطلق سومر على الأراضي التي أطلق عليها بعد 2000 ق.م. اسم بلاد بابل. وقد عد بعض الباحثين السومريين من الأقوام الذين هاجروا من شمال العراق إلى جنوبه، معترفين بأصولهم الجبلية. ولكن هذا الرأي يتنافى مع ما ذكره السومريون أنفسهم عن أصلهم كما ورد في أحد الألواح الطينية السومرية، وهو أنهم تركوا موطناً في أرض جبلية يمكن الوصول إليها بحراً. وبعد هجرتهم حلوا في الجنوب عند مصبي دجلة والفرات نحو العام 3200 ق.م، وهناك أسسوا مدناً هي ممالك مستقلة أشهرها: أور، أوروك، أوما، وغيرها. وخلال القرون التي تلت الهجرة السومرية نمت الدولة وتطورت في الفنون والعمارة والعلوم. الكتابة المسمارية الكتابة المسمارية هي نوع من الكتابة تنقش فوق ألواح الطين والحجر والشمع والمعادن، وغيرها. وهذه الكتابة كانت متداولة لدى الشعوب القديمة بجنوب غرب آسيا. أولى هذه المخطوطات اللوحية ترجع لسنة 3000 ق.م. وهذه الكتابة تسبق ظهور الأبجدية منذ 1500 سنة. وظلت هذه الكتابة سائدة حتى القرن الأول ميلادي. وهذه الكتابات ظهرت أولًا جنوب وادي الرافدين بالعراق لدى السومريين للتعبير بها عن اللغة السومرية، وكانت ملائمة لكتابة اللغة الأكادية، والتي كان يتكلمها البابليون والآشوريون. ويوجد حوالي 130000 لوح طيني من بلاد الرافدين في المتحف البريطاني. وكانت الكتابة المسمارية لها قواعدها في سنة 3000 ق.م.إبان العصر السومري، حيث انتشر استعمالها. فدون السومريون بها السجلات الرسمية وأعمال وتاريخ الملوك والأمراء والشؤون الحياتية العامة كالمعاملات التجارية والأحوال الشخصية والمراسلات والآداب والأساطير والنصوص المسمارية القديمة والشؤون الدينية والعبادات. أول من فكر في فك رموز الكتابة المسمارية هو العالم الألماني «كارستن نيبو»، وتعتبر رحلة نيبور التي قام بها في الشرق الأوسط هي أول رحلة أوروبية في مجال الآثار في العصر الحديث، وكانت سنة 1761.

مملكة الألواح الطينية ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

ما رأيك في استغلال المنابر الدينية في الشأن السياسي؟

مقبول
مرفوض
لا أعرف