• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

ثنائي بوليوود الأكثر شهرة

«كارينا وأرجون كابور» في دبي لتصوير«KI AND KA»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 21 أكتوبر 2015

تامر عبدالحميد

دبي (الاتحاد)

تستضيف إمارة دبي ثنائي بوليوود الأكثر شهرة «كارينا كابور» وأرجون كابور لتصوير الجزء الأخير من فيلمهما «KI AND KA»، من إنتاج شركة HOPEPRODUCTIONSوإخراج R. Balki. ويحمل الفيلم طابعاً رومانسياً، وتدور قصته حول زوجين يحملان إيديولوجيات متناقضة. ويجسد أرجون دور الزوج المتحرر الذي يدعم بمحبة طموحات زوجته، بينما تجسد كارينا دور امرأة تطمح إلى تحقيق المزيد من النجاحات في مسيرتها المهنية. ومن المقرر أن يبصر الفيلم النور في العام المقبل.

وفي معرض حديثه عن مقومات إمارة دبي، قال المخرج: «أنا جداً فخور بما قدمته لجنة دبي للإنتاج التلفزيوني والسينمائي من دعم، ولا يسعني إلا أن أتقدم بجزيل الشكر لجميع الجهات التي أسهمت في تسهيل مهمتنا ، لقد كانت تجربة حالمة في دبي، هذه الوجهة الرائعة لتصوير الأفلام. كما أود أن أتوجه بالشكر لكل من شركة Icon Art productionلما قدمته من دعم إنتاجي، وشركة Events Brokersلدورها في تسويق الفيلم». وأضاف: «دبي هي حلم لأي مخرج لتصوير فيلمه، حيث تقدم الإمارة بمواقعها الرائعة والمتنوعة موقع تصوير كبيراً يرضي طموح أي مخرج. كما تتمتع دبي بأحدث البنى التحتية ومرافق الإنتاج المتطورة التي نجدها في المدن العالمية».

وقال جمال الشريف رئيس مجلس إدارة لجنة دبي للإنتاج التلفزيوني والسينمائي والمدير العام لمدينة دبي للاستديوهات: «نحن سعداء جداً بتصوير فيلم بوليوود جديد في دبي. لقد كان هذا العام رائعاً بالنسبة لنا مع كل الأفلام الضخمة والمتنوعة التي تم تصويرها هنا، KIANDKAهو إضافة كبيرة لمجموعة أفلام بوليوود التي تم تصويرها في دبي».

وأضاف: «اشتهرت دبي باحتضانها إنتاجات بوليوود على مر السنين. ونحن نتمتع بعلاقة تجارية طويلة الأمد مع الهند، وتشمل ذلك صناعة السينما القوية التي تعد واحدة من أقوى الصناعات في جميع أنحاء العالم».

واختتم الشريف: «هناك مزايا فريدة من نوعها تجذب بوليوود إلى دبي، بما في ذلك موقعها الاستراتيجي على مقربة من الهند، وسهولة عملية التصوير وفعاليتها، إضافة إلى المواقع المتنوعة».

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا