• السبت 27 ربيع الأول 1439هـ - 16 ديسمبر 2017م

"جلفوود" ينعش الصناعات الغذائية العربية وينقذ الأوروبية من الركود

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 24 فبراير 2007

دبي- مصطفى عبد العظيم:

أكد خبراء في مجال صناعة المنتجات والمعدات الغذائية أن الدورة الحالية لمعرض الخليج للأغذية ومعدات الفنادق ''جلفوود''2007 والتي اختتمت في دبي أمس الأول حققت نجاحات قياسية ومتعددة على كافة الأصعدة أهمها العدد الكبير من الصفقات والاتفاقيات التي تم توقعيها بالإضافة إلى تحريك المعرض لسوق الصناعات الغذائية العربية وإنقاذه للشركات الأوربية من شبح الركود الذي هيمن على منتجاتها خلال السنوات الماضية بسبب تراجع الطلب في السوق الأوروبي. وكشف المعرض- من خلال كثافة المشاركة والإقبال الفائق من التجار -مدى اتساع حجم سوق الغذاء في دول مجلس التعاون الخليجي التي تقدر وارداتها من المنتجات والمعدات الغذائية حاليا بنحو 8 مليارات دولار، يتوقع أن تتضاعف إلى 18 مليار دولار بحلول العام 2010 في ظل الارتفاع الكبير الذي تشهده مستويات الاستهلاك والزيادة الكبيرة في أعداد السكان بالإضافة إلى خطط مضاعفة الطاقة الفندقية خلال تلك الفترة.

وانعكست هذه التوقعات على حجم المشاركة في معرض جلفوود 2007 حيث تسابقت الشركات لاقتناص حصة كبيرة من ''كعكة الغذاء'' في المنطقة التي يتهافت عليها كثير من المصنعين خاصة ان البيانات تشير إلى أن دول مجلس التعاون الخليجي تستورد أكثر من 60 % احتياجاتها في سوق الغذاء و90% من المعدات الخاصة به.

بوابة مثلى

قال ديتر كنوسبي، مسؤول في اتحاد الصناعات الألمانية لمعدات الأغذية: إن بلاده وسعت تواجدها في المعرض خلال السنوات الثلاث الماضية للاستفادة من النمو القوي في السوق الخليجي بعد حالة التراجع الذي شهده السوق الأوربي في الطلب على المعدات الغذائية في كثير من الدول خاصة وان البلدان الأوربية كانت تستحوذ على النسبة الأكبر من الصادرات الألمانية في هذا المجال.

وأضاف أن الشركات الألمانية تراقب الأسواق العالمية بشكل دقيق وتبحث عن المناطق ذات النمو العالي والتي تأتي في صدارتها دولة الإمارات العربية المتحدة ومنطقة الخليج نظرا للطفرة الإنشائية التي تمر بها في كافة القطاعات، متوقعا أن يتراوح النمو في صادرات الشركات الألمانية المتخصصة في المعدات الغذائية إلى الإمارات بنسبة تتراوح بين 15 إلى 25% خلال السنوات المقبلة. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال