• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

تقرير: الاقتصادات العالمية ستفرض دقة عالية لاتخاذ القرارات

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 21 أكتوبر 2015

أشار تقرير شركة إي.دي.إس سيكيوريتيز الاسبوعي الذي يعده فريق العمل الاستراتيجي في الشركة، الى أن الواقع الاقتصادي العالمي بات يفرض دقة عالية حيال اتخاذ أية خطوات أو قرارات قد تنعكس سلباً على الأداء الاقتصادي والمالي في مختلف الاقتصادات العالمية نظراً لأهمية المرحلة التي يمر بها الاقتصاد العالمي ومن أجل الحفاظ على الاستقرار والتوازن بين الاقتصادات العالمية.

وبحسب التقرير، اتت الارقام الاقتصادية الأميركية الاسبوع الماضي بمزيد من الارقام السلبية وبشكل اسوأ من التوقعات، لكن الشيء الاهم من ذلك والمفاجئ ايضاً انه تم تعديل الارقام السابقة للشهر الماضي الى انخفاض بدلاً من ارتفاع وهذا هو حال كل الارقام التي تم الاعلان عنها أمس، وهو ما ادى الى انخفاض الدولار الأميركي امام جميع العملات العالمية مع انخفاض الاسواق الأميركية ايضا، بينما عادت اسواق السلع الى الارتفاع من جديد.

وبالاضافة الى ذلك ايضاً، فقد انخفض العائد على السندات الأميركية لأجل عشر سنوات الى ما دون مستويات 2% من جديد.

والان وبعد هذه الارقام، قرار رفع اسعار الفائدة في اكتوبر قد اصبح خارج اجندة الفيدرالي، بينما تتوقع الاسواق احتمال رفع اسعار الفائدة في ديسمبر بحوالي 20% فقط.

وارتفعت مبيعات التجزئة الأميركية على المستوى الشهري بواقع 0.1% في سبتمبر، بينما كانت التوقعات تشير الى ارتفاعها بواقع 0.2% على الاقل. كما تم تعديل ارقام شهر اغسطس الماضي الى (0%) اي دون نمو بدلاً من نموها بواقع 0.2% التي تم الاعلان عنها الشهر الماضي.

وانخفضت مبيعات التجزئة باستثناء السيارات على المستوى الشهري بأكثر من التوقعات، لتسجل اكبر انخفاض لها على المستوى الشهري منذ يناير الماضي، لتنخفض بواقع -0.3% في سبتمبر، بينما كانت التوقعات تشير الى انخفاضها بواقع -0.1% فقط. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا