• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

بمشاركة ورعاية «الاتحاد»

«فوربس الشرق الأوسط» تتوج رواد الأعمال الأكثر إبداعاً في الإمارات لعام 2015

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 21 أكتوبر 2015

مصطفى عبدالعظيم

مصطفى عبد العظيم (دبي) كشفت مجلة (فوربس الشرق الأوسط) عن النسخة الأولى من قائمة (روّاد الأعمال الأكثر إبداعاً في الإمارات 2015) والذين تم اختيارهم من بين أكثر من 300 رائد أعمال في الإمارات، وذلك خلال حفل تكريم الفائزين الذي أقامته المجلة في دبي مساء أمس الأول برعاية جريدة «الاتحاد». وضمت القائمة هذا العام تصنيفين جديدين لفئة رواد الأعمال الإماراتيين وفئة ورواد الأعمال غير الإماراتيين من أصحاب المشاريع الناشئة في الإمارات، من اختاروا دولة الإمارات مقرا لأعمالهم، والذين نجحوا جميعاً في استثمار الفرص الواعدة، واستحدثت أفكاراً مبدعة في العديد من القطاعات، وتحويلها إلى مشاريع وعلامات تجارية فعالة على أرض الواقع. وكشفت قائمة (رواد الأعمال الأكثر إبداعاً في الإمارات) في إصدارها الأول أن الدولة تذخر بجيل متميز من الشباب الذين قرروا طرق أبواب المستقبل، والمضي قدماً في استحداث أفكار مبدعة، والدخول إلى أسواق أخرى غير مألوفة بالنسبة إلى الاستثمار المعهود في المنطقة العربية التي غالباً ما يحصر البعض فيها أوجه الاستثمار بمجالات العقارات والأسهم والتجزئة والنقل وغيرها من القطاعات. وبدأ حفل توزيع جائزة فوربس الشرق الأوسط لرواد الأعمال الأكثر إبداعاً في الإمارات بكلمة رئيسية ألقاها المدير التنفيذي للتحرير والنشر ورئيس تحرير جريدة (الاتحاد)، محمد الحمادي، الذي قام مع عبد الباسط الجناحي، المدير التنفيذي لمؤسسة محمد بن راشد لتنمية المشاريع الصغيرة والمتوسطة، بتوزيع الجوائز على المكرمين تقديراً لإنجازاتهم في ريادة الأعمال، وذلك بحضور رئيسة تحرير مجلة (فوربس الشرق الأوسط) خلود العميان، ونخبة من رواد الأعمال في المنطقة. وأكد الحمادي في كلمته، دعم جريدة «الاتحاد» المتواصل لرواد الأعمال في دولة الإمارات، ثقة منها بأن نجاح هؤلاء الرواد هو نجاح للوطن، مشيرا إلى أن جريدة «الاتحاد» لم تتردد لحظة في أن تكون شريكاً لمجلة فوربس الشرق الأوسط في مبادراتها لتكريم رواد الأعمال الأكثر إبداعاً في دولة الإمارات. وأشاد بمبادرة فوربس الشرق الأوسط والتي اعتبرها إضافة مهمة لتحفيز رواد الأعمال الشباب في دول الإمارات، مشيراً إلى أن أهم ما يميز هذه الجائزة أنها جاءت في عام الابتكار، العام الذي أعلن عنه صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة، حفظه الله، الذي دعانا جميعاً لأن نعمل فيه ليكون عاماً للتميز والإبداع والابتكار. وأكد رئيس تحرير صحيفة «الاتحاد» أن حكومة دولة الإمارات لا تدخر جهداً في دعم ريادة الأعمال وفقا للرؤية الرشيدة لصاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، هذه الرؤية التي جعلت من الإمارات وجهة رئيسية لجذب الاستثمارات وحاضنة عالمية للأعمال. وأشار إلى أن تكريم الفائزين بجائزة فوربس لرواد الأعمال الأكثر إبداعاً في دولة الإمارات، هو تتويج وتأكيد على تميز وريادة دولة الإمارات التي تسعى دائماً للريادة وللرقم واحد ولأن تكون وطن السعادة، مشيرا إلى أن وجود هذه المجموعة من رواد الأعمال الإماراتيين ومن الجنسيات الأخرى المقيمين في دولة الإمارات، تعد خطوة متميزة تؤكد أن دولة الإمارات لديها القدرات والإمكانيات الكبيرة لاحتضان كل الأفكار والإبداعات سواء الوطنية أو تلك الموجودة في المنطقة العربية أو حتى في العالم. ووجه الحمادي حديثه لرواد الأعمال الفائزين بالجائزة، حيث أكد لهم أن الريادة هي معنى أكثر ما هي مبنى وهي قيمة أكثر ما هي ربح وخسارة، مشيرا إلى أنه على الرغم من أهمية هذه الجائزة التي تعد بمثابة نقطة تحول في مسيرتهم المهنية، إلا أنه يجب أن يضعوا نصب أعينهم ثلاثة أمور مهمة للحفاظ على الريادة وتجعلهم متميزين ومختلفين عن الآخرين، وهي امتلاك طموح النجاح في الأعمال والاهتمام بالإنسان والأوطان معاً. وأضاف أنه على الرغم من أهمية التجارة ونشاط الأعمال وحساب الربح والخسارة، إلا أن الريادة والتميز يستوجبان أن يكون رواد الأعمال ناجحين في أعمالهم مهتمين بالإنسان وبالأوطان، لهذا يجب عليهم التأكد من أنهم يسيرون على الطريق الصحيح، فالاهتمام بالأعمال يجب ألا ينسيهم العنصر البشري والوطن، والتأكيد على أن كل ما يقوم به رائد الأعمال يخدم البشرية ويخدم الإنسان ويخدم الوطن الذي هو الهدف الأساسي لأي نجاح، فنجاح أي فرد هو نجاح للوطن. من جانبه قال عبد الباسط الجناحي، المدير التنفيذي لمؤسسة محمد بن راشد لتنمية المشاريع الصغيرة والمتوسطة: «يسعدنا المشاركة في هذا الحدث المهم، ونفتخر بأن نكون مساهما رئيسيا وفعالا في مجال تعزيز مستقبل رواد الأعمال، وسرد قصص نجاحهم التي تترجم مفهوم وثقافة ريادة الأعمال المحفزة لاستراتيجية التنمية الاقتصادية بإمارة دبي، والتي يقودها صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء، حاكم دبي «رعاه الله». وأكد أنه وتماشياً مع سياسة التميز في ريادة الأعمال، قامت مؤسسة محمد بن راشد لتنمية المشاريع الصغيرة والمتوسطة بدعم أكثر من 17,500 من رواد المشاريع، وساهمت في تسهيل إطلاق ما يزيد على 2800 من الشركات الصغيرة والمتوسطة منذ إنشائها في العام 2002. وأضاف أن هذه النتائج تأتي لتؤكد الدور الريادي للمؤسسة في تحقيق أحلام وطموحات الكفاءات الإماراتية من جهة، وترسيخ مكانة دبي كمركز لإطلاق وتنمية مفاهيم الأعمال المبتكرة والذكية من جهة أخرى». بدورها قالت رئيس تحرير مجلة (فوربس الشرق الأوسط) والمدير التنفيذي لدار (الناشر العربي)، خلود العميان، إنه انطلاقا من التوجيهات السامية لصاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة، حفظه الله، بإعلانه عام 2015 عاماً للابتكار، جاءت مبادرة مجلة فوربس الشرق الأوسط لإصدار قائمتها الأولى لـ(روّاد الأعمال الأكثر إبداعاً في الإمارات 2015)، والنابعة من رؤية (فوربس)، الخاصة بتشجيع ريادة الأعمال في المنطقة العربية والشرق الأوسط، لاسيما الشباب الذى يمتلك قدرات غير محدودة، في العمل والابتكار والإبداع واتخاذ القرارات المناسبة، ويسهم في دعم اقتصاد الدول العربية. وأضافت: «نحن فخورون للغاية بتكريم قادة الأعمال الأكثر إبداعاً، حيث إننا بذلك نعبر عن تقديرنا للأشخاص الذين حققوا النجاح وتميزوا في مجالاتهم، والذين أعادوا صياغة كل القواعد وحققوا النجاح. نريد من خلال تلك القائمة، التي أعدتها (فوربس الشرق الأوسط) تسليط الضوء على الشركات الناشئة والرياديين المحليين الذين أحدثوا تغييراً، وأسهموا في زيادة النمو والتنويع. وقد أثبت كل شخص من الأشخاص الذين شملتهم القائمة أن لديهم الشجاعة والعزم والشغف لتحقيق التفوق في مشروعاتهم، على أرض الإمارات، وهم بذلك يحققون التميز للمنطقة بأسرها». وأكدت رئيس تحرير مجلة (فوربس الشرق الأوسط) أن دولة الإمارات العربية المتحدة تعد نموذجاً يحتذى في دعم وتحفيز قيم الابتكار والإبداع في شتى المجالات والقطاعات الاقتصادية، وكذلك نموذجا للتطور الذي تشهده دول مجلس التعاون الخليجي في مختلف المجالات. وساهم العديد من الشركات المحلية والإقليمية في دعم حفل رواد الأعمال في مقدمتهم: (بنك دبي الإسلامي) وشركة (الرصاصي للعطور)، و(مجموعة الطيار للسفر) وجريدة (الاتحاد) وشركة (إليجانت ريزورت) و(النخبة) لخدمات الطائرات الخاصة، و(إذاعة الأولى) 104.4، وتليفزيون (دبي ون) الشريك التليفزيوني الحصري.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا