• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

«داعشي» معتقل يتيح للتحالف قصف منشآت كيماوية للإرهابيين

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 12 مارس 2016

عواصم (وكالات)

أعلنت وزارة الدفاع الأميركية «البنتاجون» أن القبض على خبير الأسلحة الكيماوية في «داعش» المدعو سليمان داود البكار المعروف «بابو داود» في فبراير الماضي، أتاح للتحالف الدولي قصف منشآت تابعة للتنظيم الإرهابي ما أضعف قدراته في هذا المجال علماً أن مستواها ما زال غامضاً. وقال المتحدث باسم الوزارة بيتر كوك الليلة قبل الماضية، إن التحالف «شن ضربات جوية عدة أضعفت قدرة التنظيم المتطرف على إنتاج أسلحة كيماوية». لكن المتحدث أبقى الغموض حول عمليات القصف، ولم يحدد موقعها ولا موعدها ولا طبيعة المنشآت المستهدفة، وإذا كانت مخصصة للتصنيع أو التخزين.

من جانب آخر، توفيت طفلة في الثالثة من عمرها أمس، جراء إصابتها بقصف بمواد كيماوية على بلدة تازة جنوب كركوك نفذه «داعش» الأربعاء الماضي، وأدى أيضاً إلى إصابة المئات بالاختناق وبطفح جلدي، وفق مصادر طبية ومحلية. وقال مسرور أسود محيي عضو مجلس مفوضية حقوق الإنسان في العراق أمس، إن «الطفلة فاطمة سمير توفيت صباح الجمعة إثر إصابتها بحالة اختناق وتوقف الكليتين بسبب تعرضها لهجوم بغاز الخردل من قبل التنظيم الإرهابي» في بلدة تازة قرب كركوك. وكشف المصدر نفسه عن نقل 4 أشخاص آخرين إلى بغداد، لأن حالتهم خطرة. من جهته، أكد الدكتور برهان عبد الله مسؤول عمليات صحة كركوك وفاة الطفلة فاطمة التي كانت بين 17 مصاباً حالتهم حرجة.

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا