• الاثنين 29 ربيع الأول 1439هـ - 18 ديسمبر 2017م

الشارقة للخدمات الإنسانية تنظم سنابل المحبة السابع

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 23 فبراير 2007

الشارقة - الاتحاد: نظم معهد التربية الفكرية بمدينة الشارقة للخدمات الإنسانية أمس نشاط سنابل المحبة السنوي بمشاركة كبيرة من المدارس الخاصة والعامة في الشارقة وفروع وأقسام المدينة.

وقالت الأستاذة منى عبدالكريم مديرة المعهد: إن إدارة المعهد تضع هدفاً محدداً لنشاط سنابل المحبة الذي ينظم سنوياً للمساهمة في تطوير الخدمات التي يقدمها لمنتسبيه. لافتة إلى أن نشاط سنابل المحبة السابع الذي نظم أمس على فترتين صباحية ومسائية سيخصص ريعه لتطوير وحدة الإرشاد الأسري التي تقدم خدماتها لأسر الأطفال المعاقين سواء المنتسبين للمعهد أو الذين يقصدون المعهد للاستشارة ومعرفة الإجراءات السليمة للتعامل مع مظاهر القصور لدى أطفالهم، أو الأسر التي تقوم المرشدات الأسريات بزيارتها في المنازل لتدريبها وإرشادها إلى أسلوب التعامل الأمثل مع الطفل.

وتوقعت الأستاذة منى عبدالكريم أن يحقق نشاط سنابل المحبة الهدف المحدد الذي نظم من أجله أسوة بدورات سنابل المحبة الست التي نظمت سابقاً وحققت ريعاً متزايداً سنة بعد سنة لتطوير الخدمات التي يقدمها المعهد للأبناء المعاقين حيث خصص ريع النشاط الأول لشراء أجهزة تعويضية من كراس متحركة وأحذية طبية للأطفال غير المقتدرين مادياً، وخصص ريع النشاط الثاني لتجهيز غرفة التدريب الفردي، وخصص ريع الثالث لتطوير غرفة الكمبيوتر، وخصص الرابع لتطوير المناهج، والخامس لشراء الوسائل التعليمية، فيما خصص السادس لتطوير ودعم وحدة الشلل الدماغي في المعهد.

وأعربت الأستاذة منى عبدالكريم عن سعادتها بالإقبال الكبير الذي يشهده هذا النشاط في كل سنة من قبل المدارس العامة والخاصة والجمهور بشكل عام مما سينعكس إيجاباً على المشاريع الطموحة للمعهد في تقديم أرقى وأفضل الخدمات للأبناء المعاقين، وتوجهت بجزيل الشكر والتقدير للمدارس المشاركة وهي: مدرسة أشبيلية، الشارقة العامة، الشعلة الخاصة، واسط الثانوية، الزهراء الثانوية، الشارقة النموذجية ومدرسة ميسلون. ووجهت تحية شكر وتقدير لغرفة تجارة وصناعة الشارقة على رعايتها ودعمها لهذا النشاط، وكذلك مراكز الناشئة بالشارقة على تعاونها ومشاركتها الإيجابية في تنظيم هذا النشاط واغنائه بالفعاليات المتنوعة والمتميزة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال